انتخاب «معارض» رئيسا للكونغو والنتائج تثير اعتراضات

مقتل شرطيين ومدنيين اثنين في احتجاجات –

كينشاسا – (أ ف ب): أعلنت مفوضيّة الانتخابات في جمهورية الكونغو الديمقراطية ليل الأربعاء-الخميس أنّ مرشّح المعارضة فيليكس تشيسيكيدي فاز في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، لكن جزءا من المعارضة اعترضت على هذه النتائج التي شككت فيها فرنسا أيضا.
وبعد انتظار طويل، أعلنت المفوضية الوطنية المستقلة للانتخابات فوز تشيسيكيدي بـ 38,57 بالمائة من الأصوات، متقدما على المرشح المعارض الآخر مارتن فايولو (34,8 بالمائة) الذي رفض على الفور النتائج معتبرا أنها «انقلاب انتخابي».
ويبدو أن فرنسا اعتبرته محقا، عبر تصريحات أدلى بها وزير خارجيتها جان ايف لودريان الذي قال في مقابلة مع شبكة «سينيوز» إنه «يبدو أن النتائج المعلنة لا تتطابق مع النتائج» الحقيقية.
وأضاف أن «فايولو هو من حيث المبدأ الزعيم الفائز في هذه الانتخابات» التي جرت في 30 ديسمبر. وقتل شرطيان ومدنيان في مدينة كيكويت غرب الكونغو الديموقراطية أمس عندما تدخلت الشرطة لتفريق تظاهرات احتجاجا على نتيجة الانتخابات الرئاسية، وقال قائد شرطة المدينة الجنرال ديودونيه موتيبيكي لوكالة فرانس برس إنه «خلال عملية ضبط النظام العام في كيكيوت، قتل شرطيان ومدنيان».