بهلا والمضيبي والسويق تحتفل بعروض مرئية ومسابقات ترفيهية في يوم البيئة العماني

زيارة ميدانية لمحمية القرم الطبيعية تحت شعار «بيئة نظيفة مستدامة» –

«عمان» – المضيبي – علي الحبسي –
بهلا ـ أحمد المحروقي –
السويق – سعيد العلوي –

نفذت وزارة البيئة والشؤون المناخية زيارة ميدانية لمحمية القرم الطبيعية بمناسبة يوم البيئة العماني الذي يصادف الثامن من يناير من كل عام وبمشاركة سعادة الدكتور جمعة بن أحمد الكعبي سفير مملكة البحرين المعتمد لدى السلطنة وعدد من الجهات الحكومية والخاصة ومنظمات المجتمع المدني، وعن هذه المشاركة قال سعادة سفير مملكة البحرين نحن سعداء بالمشاركة في هذه المناسبة التي تتمحور رسالتها بأن المحافظة على البيئة هي واجب يقع على الجميع وليس على جهة واحدة وما نراه اليوم دليل على اهتمام القيادة الحكيمة للسلطنة بالبيئة وتحقيق أهداف التنمية المستدامة للأجيال القادمة ، كما تحدث عن هذه المناسبة محمود بن يحيى الذهلي مدير عام الشؤون الإدارية والمالية ورئيس لجنة التخطيط والإشراف على فعاليات ومناشط الوزارة قائلا ان البيئة لها مفهوم شامل ومتداخل في جميع نواحي الحياة وسعى المواطن العماني عبر موروثه الوطني إلى صيانة وحماية مفردات البيئة العمانية وإنها مسؤولية الجميع ولا تحدها الحدود الجغرافية وعلى الجميع التعاون في حمايتها وصون مواردها الطبيعية وان الوزارة مستمرة في بذل كافة الجهود لتحقيق رسالتها في إيجاد بيئة نظيفة مستدامة للأجيال القادمة، وقدم بدر بن يوسف البلوشي رئيس قسم بيئات الأراضي الرطبة كلمة ترحيبية للمشاركين حول أهمية يوم البيئة العماني ودور الوزارة في التوعية البيئية للمجتمع والدعوة للاهتمام بالبيئة وصون وحماية مواردها الطبيعية، كما قدمت عزيزة العذوبية رئيسة قسم محمية القرم الطبيعية بالندب محاضرة عن محمية القرم الطبيعية والجهود المبذولة فيها من قبل الوزارة والمختصين، كما قام بدر بن سيف البوسعيدي أخصائي محميات طبيعية بجولة تعريفية في مشاتل تأهيل أشجار القرم شرح فيها عن النظم البيئية لإدارة واستزراع أشجار القرم، كما قام بعدها المختصون من الوزارة باصطحاب المشاركين بجولة إلى الممر الخشبي داخل المحمية وصولا إلى برج مشاهدة الطيور .
بعدها تم تنفيذ حملة لإزالة الأعشاب الدخيلة على البيئة العمانية من المحمية واختتمت الفعالية الميدانية بمسابقة تلوين للصغار وأنشطة تعليمية لتصنيع حاويات قمامة مصنعة من مواد معاد تدويرها، كما تم تكريم المشاركين في الفعالية.
وتقع محمية القرم الطبيعية في حي القرم بقلب العاصمة مسقط مواجهة لبحر عمان ومحاطة بجبال الحجر. ويقع خور القرم على رواسب الطمي عند مصب وادي عدي، وتعتبر محمية القرم الطبيعية جزءاً من منطقة تجمع وادي عدي. وهي واحدة من عدد قليل من المناطق التي يوجد بها أشجار القرم العمانية. وتم إعلانها كمحمية طبيعية في عام 1975 (بموجب المرسوم السلطاني 38/‏‏75) وتم تصنيفها كموقع من مواقع رامسار ذات الأهمية الدولية في عام 2013 حيث تقع في السهل الساحلي لوادي عدي وهي منطقة مهمة جدًا للعديد من الأنواع الساحلية المحلية والبرية والمائية. وتبلغ المساحة الإجمالية للمحمية 104.5775 هكتار ، وتعد أشجار القرم بمحمية القرم الطبيعية غابات طبيعية تتكون من نوع واحد من أشجار القرم البحري مثل بقية غابات القرم الطبيعية الموجودة في عمان. تبلغ مساحة غابات القرم حوالي 60 هكتارا. وتنمو أشجار القرم الطويلة والسليمة على السواحل على طول قنوات المياه الشرقية والغربية. وتنمو بعض الشتلات الطبيعية على الشاطئ بالقرب من مصب قناة المياه الغربية. يصل طول الأشجار الشاهقة لحوالي 7-8 أمتار ، وبالإضافة إلى أهميتها في توفير مأوى وحضانة وموئل للتكاثر وفي تعزيز التنوع البيولوجي وفي توفير إمدادات الغذاء .
المضيبي

أقامت إدارة البيئة والشؤون المناخية بمحافظة شمال الشرقية فعاليات اليوم المفتوح بمناسبة يوم البيئة العماني تحت شعار «بيئة نظيفة مستدامة» وذلك بمركز العيسري بولاية المضيبي. وخلال الفعالية قامت هاجر الجهضمية بعرض صناعاتها من الخزف والنحت والرسومات واستخدام السلك في صنع المجسمات، كما شملت الفعالية حلقة عمل لصناعة الفخار باستخدام الأدوات البسيطة.
تضمنت الفعالية كذلك عدة فقرات منها « أنا أصنع بيئتي» حيث قام الطلاب بتكوين بيئة بحرية خالية من الملوثات وعمل بيئة صحراوية تعرضت لتلوث ورمي المخلفات فيها بالإضافة إلى مسابقة الوصول إلى الهدف ومسابقة تتبع النقاط، كما قام الطلاب بعرض سكتش مسرحي عن القطع الجائر للأشجار. وقام الطلاب أيضا بصناعة الأواني الفخارية ومجسمات باستخدام الطحين والملح، كما تم عرض مرئي يتحدث عن المشكلات البيئية التي تتعرض لها البيئة والحلول المتخذة للتقليل من هذه المشكلات وزراعة شتلات ضمن حملة مبادرة أشجار.

بهلا

كما احتفلت ولاية بهلا بيوم البيئة العماني من خلال البرنامج الذي نفذته مدرسة بلعرب بن سلطان للتعليم الأساسي (10 – 12) وهي من المدارس المنتسبة لليونسكو ، ويأتي هذا الاحتفال كما أقرته وزارة البيئة و الشؤون المناخية ويأتي الاحتفال بهذا اليوم بناءً على التوجيهات السامية لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله – عندما قال :«إن الحفاظ على البيئة مسؤولية جماعية لا تحدها الحدود السياسية للدول» و تجسيدا للدور الكبير الذي تقوم به السلطنة في حفظ البيئة والاهتمام بها ، كما يأتي احتفال السلطنة بهذه المناسبة لدعم الجهود من أجل حماية ثرواتنا الطبيعية، ليكون يوماً خاصاً بهم يعبرون عن فرحتهم الغامرة لما وصلوا إليه من تقدم، ومشاركتهم الجهود العالمية المبذولة للحفاظ على موارد البيئة وصونها، وتسعى الوزارة جاهدة في توعية كافة فئات المجتمع وإشراكها في تحمل المسؤولية حرصًا منها على غرس التربية البيئية الصحيحة المتوافقة مع عاداتنا وتقاليدنا العمانية . ويأتي هذا الاحتفال في المدرسة كما عبر عنه مدير المدرسة أحمد بن ثابت النبهاني تجسيدا للمضامين التي تنهجها وزارة التربية والتعليم في إيجاد شراكة مجتمعية بين المدرسة والبيئة المحيطة لغرسها في نفوس الناشئة المحافظة على البيئة العمانية .

السويق

نفذ مركز البيئة والشؤون المناخية بولاية السويق التابع لإدارة البيئة والشؤون المناخية بمحافظة شمال الباطنة احتفالا بمناسبة يوم البيئة العماني تحت شعار ( بيئة نظيفة ومستدامة ) والذي يصادف الثامن من يناير من كل عام وأقيمت بحديقة السويق العامة بمشاركة جميع أطياف المجتمع وبحضور عدد كبير من الأسر حيث اشتملت الفعالية على عروض مرئية لخطاب جلالة السلطان قابوس المعظم وكلمة وزارة البيئة والشؤون المناخية ومسابقات ترفيهية وألعاب بيئية وورش تلوين للأطفال وأستديو بيئي كما قدمت عروض للشخصيات الكرتونية والرسم على الوجه وعروض لفواصل بيئية وألعاب الخفة حيث جاء هذا الاحتفال لإبراز أهمية اهتمام النشء من أجل التوعية البيئية والتحفيز والاهتمام بالبيئة العمانية ومكوناتها الطبيعية كما انها تأتي تعبيرا عن المشاركة في الجهود العالمية المبذولة للحفاظ على موارد البيئة وصونها وتأكيدا على الخصوصية العمانية في التعامل مع البيئة المنبثقة من القناعات الشخصية لدى الفرد والمجتمع بأهمية حماية موارد البيئة وتنميتها والحفاظ على مصادرها ومواردها.