«بلدي ظفار» يؤكد على إنشاء مستشفى بيطري مركزي

صلالة – مكتب عمان –

عقدت لجنة الشؤون الصحية والاجتماعية والبيئية بالمجلس البلدي لمحافظة ظفار أمس أول اجتماعاتها لهذا العام برئاسة المهندس أحمد بن محمد بن سعيد بيت علي سليمان عضو المجلس رئيس اللجنة وذلك بقاعة الاجتماعات الرئيسية بالمجلس.
وخصص هذا الاجتماع لمناقشة ظاهرة نفوق الماشية في المحافظة للتعرف على أسباب هذه الظاهرة وسبل الوقاية منها. واستضافت اللجنة بحضور أعضائها وعدد من أعضاء المجلس المهندس عامر بن حميد بن خصيب الشبلي مدير عام المديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية بالمحافظة وعددا من المختصين بقطاع الثروة الحيوانية بالمديرية.
حيث قدم المهندس مدير عام المديرية العامة للزراعة والثروة الحيوانية بالمحافظة شرحاً توضيحياً للجهود التي تبذلها المديرية لتولي مهمة العلاج والتحصين المطلوبة للوقاية والحد من انتشار الأمراض الحيوانية الوبائية والمعدية ذات الخطورة على الصحة البشرية والحيوانية ودور الفرق الميدانية في تقديم خدماتها لمربي الماشية للمحافظة على الثروة الحيوانية من الأمراض التي تفتك بها وتقلل من إنتاجها.
وتركزت مداخلات الأعضاء مع ضيوف الاجتماع على عدة محاور منها أهمية تكثيف حملات التحصين للوقاية من انتشار مختلف الأمراض لدى الماشية. وتفعيل دور العيادات البيطرية الموجودة في ولايات المحافظة ونياباتها وتوفير الكوادر البيطرية والأدوية بشكل دائم ومستمر. وأكدت اللجنة على أهمية دعم ملاك المواشي وإنشاء مستشفى بيطري مركزي وتشديد الرقابة على المحاجر البيطرية الموجودة في المحافظة لضمان التزامها بالجوانب الخدمية.
وأبدى أعضاء اللجنة شكرهم وتقديرهم لجهود وزارة الزراعة للوقاية والحد من انتشار هذه الظاهرة وحماية الصحة العامة. واتخذت اللجنة العديد من التوصيات التي سيتم رفعها للمجلس لاتخاذ ما يراه مناسباً بشأنها.