سلاح الجو السلطاني يحتفل بتخريج دفعة من الضباط الطيارين والجويين

تقليد جناح الطيران وتسليم شهادات المدربين –

احتفل سلاح الجو السلطاني العماني صباح أمس بتخريج دفعة جديدة من الضباط الطيارين والجويين، وذلك بميدان الاستعراض العسكري بقاعدة غلا وأكاديمية السلطان قابوس الجوية تحت رعاية معالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي وزير التجارة والصناعة.
بدأت مراسم الاحتفال بالتحية العسكرية لمعالي الدكتور راعي المناسبة لدى وصوله ميدان الاحتفال، وعزف السلام السلطاني، ثم قام معاليه بتفتيش الصف الأمامي من طابور الخريجين، عقب ذلك قدم طابور الخريجين استعراضاً بالمسير البطيء تتقدمهم راية أكاديمية السلطان قابوس الجوية مروراً من أمام المنصة الرئيسية بمصاحبة معزوفات موسيقية لفرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني، ثم تقدم الطابور بهيئة الاستعراض إلى الأمام.

بعد ذلك دخلت مجموعة دورة الضباط الطيارين المتخرجة إلى ميدان الاستعراض بالمسير البطيء، حيث قام معالي الدكتور وزير التجارة والصناعة راعي الاحتفال بتقليد جناح الطيران للطيارين الخريجين، كما سلم معاليه سيف الشرف للملازم جوي حمد بن علي بن سليمان الجهوري الحاصل على المركز الأول على المستوى العام لدورة الضباط المرشحين المتخرجة، ثم جرت مراسم تسليم واستلام راية أكاديمية السلطان قابوس الجوية من الدورة المتخرجة إلى الدورة الجديدة التي تتلقى تدريبها حالياً بأكاديمية السلطان قابوس الجوية، والذين أقسموا على صونها والمحافظة عليها.
وقد ردد الضباط الخريجون نشيد سلاح الجو السلطاني العماني وأدوا قسم الولاء ونداء التأييد، وهتفوا ثلاثاً بحياة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة ـ حفظه الله ورعاه ـ ثم مرّ عدد من الطائرات المقاتلة التابعة للسلاح فوق ميدان الاستعراض احتفاء بهذه المناسبة، وعزفت فرقة الموسيقى السلام السلطاني.
بعد ذلك استأذن قائد طابور الخريجين من معالي الدكتور راعي الاحتفال بالانصراف، حيث غادر الخريجون ميدان الاستعراض مروراً من أمام المنصة الرئيسية، وقدمت فرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني معزوفات ومقطوعات موسيقية وعسكرية متنوعة، وبعد ذلك قام معاليه بتسليم شهادات مدربي الطيران لعدد من ضباط سلاح الجو السلطاني العماني، ثم التقطت الصور التذكارية مع هيئة التوجيه والتدريب والخريجين من الطيارين والضباط الجويين. وقد اشتمل حفل تخريج الضباط بسلاح الجو السلطاني العماني على تخريج دورة الضباط الطيارين، ودورة الضباط المرشحين، ودورة الضباط الجامعيين، ودورة الضباط التحويلية، ودورة ضباط الخدمة المحدودة، وقد شارك في دورة الضباط المرشحين إلى جانب ضباط سلاح الجو السلطاني العماني عدد من الضباط من دولة قطر الشقيقة.
حضر الاحتفال عدد من أصحاب المعالي، وعدد من قادة قوات السلطان المسلحة والأجهزة العسكرية والأمنية الأخرى، وعدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة، وعدد من أصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى ووكلاء الوزارات والهيئات الحكومية، والولاة، وعدد من كبار ضباط قوات السلطان المسلحة والأجهزة الأمنية الأخرى، كما حضر فعاليات الاحتفال عدد من الملحقين العسكريين بسفارات الدول الشقيقة والصديقة المعتمدين لدى السلطنة، وعدد من كبار الضباط المتقاعدين، وجمع من ضباط وضباط صف وأفراد سلاح الجو السلطاني العماني، وأولياء أمور الخريجين، وعدد من المدعوين.
وبهذه المناسبة صرح معالي الدكتور علي بن مسعود السنيدي وزير التجارة والصناعة راعي الحفل قائلاً « تشرفت بتخريج كوكبة من الضباط الطيارين والجويين من سلاح الجو السلطاني العماني التي تعد إضافة لحراس وحماة الوطن، وما شاهدناه من عرض يثلج الصدر لهو دليل على الانضباط الذي عهدناه من سلاح الجو السلطاني العماني وكافة الأجهزة العسكرية في هذا البلد ونتمنى للخريجين التوفيق في حياتهم العملية القادمة، كما نتمنى التوفيق لزملائهم في الدورة القادمة».
وتحدث العميد الركن جوي جمعة بن طالب الجابري قائد قاعدة غلا وآمر أكاديمية السلطان قابوس الجوية قائلاً: « إن الاحتفال بهذه المناسبة سيبقى ذكرى خالدة في نفوس الخريجين، فعليهم أن يكونوا القدوة الحسنة الطيبة في أداء الواجب الوطني المقدس، وأن يشمروا عن سواعد الجد والعطاء خدمة لوطنهم وسلطانهم المفدى – أيده الله – وعليهم التحلي باليقظة والإقدام والشجاعة والاستمرار في سبر العلم والمعرفة، ليكونوا متسلحين بفكر وقاد يعينهم على التخطيط والتنفيذ في أداء مهامهم المسندة إليهم بكل احترافية عسكرية فذة، وبهذه المناسبة أنتهز الفرصة لأقدم الشكر الجزيل للهيئة التوجيهية والتدريبية والأكاديمية والمساندين للعملية التدريبية في هذا الصرح التدريبي الشامخ على جهودهم الجادة والبناءة طيلة فترة الدورة والتي أثـمرت حصاد جيل آخر من شباب عمان الواعد، وأبارك للخريجين على نيل الثقة السامية من لدن مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة -حفظه الله ورعاه – ليكونوا جنوداً مخلصين وحراساً أوفياء».
وقال العقيد الركن طيار علي بن مبارك بن مرهون العامري مساعد آمر أكاديمية السلطان قابوس الجوية للتدريب العام: « أبارك لهذا الفوج من الضباط الطيارين والجويين تخرجهم في هذا اليوم الميمون، وأهنئهم على العرض الرائع الذي قدموه على ميدان أكاديمية السلطان قابوس الجوية، حيث أثبتوا مدى استحقاقهم لنيل الثقة السامية بعد اجتيازهم البرنامج التدريبي بكل جدارة واقتدار في هذا الصرح الشامخ، لينضموا إلى ركب من سبقهم لتأدية واجبهم الوطني المقدس تجاه وطنهم الغالي وسلطانهم المفدى – أيده الله – حاثاً إياهم على الاستمرار في بذل المزيد من الجهد والعطاء والتفاني في أداء واجباتهم المناطة بهم، متمنياً لهم دوام التوفيق والنجاح».
وقال المقدم الركن جوي يوسف بن راشد بن سيف الجهوري قائد جناح تدريب الضباط المرشحين بأكاديمية السلطان قابوس الجوية: « ما شهدناه في هذا اليوم البهيج من تخريج دفعة جديدة من الضباط الطيارين والجويين لهو مصدر عز وفخر، اليوم اكتسبت أكاديمية السلطان قابوس الجوية حلة بهية براقة لتشارك الخريجين وأهاليهم فرحتهم بيومهم المميز الذي سعوا للوصول إليه بكل جد واقتدار، حيث أكد الخريجون جاهزيتهم للانضمام إلى ركب من سبقهم في شرف الخدمة، بعد أن تم صقلهم وتأهيلهم وتزويدهم بشتى العلوم والمعارف والمهارات العسكرية، من خلال برنامج تدريبي متقن أشرف عليه نخبة من الضباط الأكفاء، فتحية تأخذ من الكواكب ارتفاعها ومن المحيطات اتساعها لكل أولئك الذين سخروا وقتهم وجهدهم لتأهيل وتدريب هؤلاء الخريجين، وتحية أخرى لهؤلاء الخريجين في يوم تخرجهم الميمون، داعياً العلي القدير أن يوفقهم لخدمة هذا الوطن العزيز وقائده المفدى -أعزه الله – خلال مسيرتهم القادمة».

شرف عظيم

وبمناسبة تخرّجهم التقى مندوب التوجيه المعنوي بعدد من الخريجين من الضباط الطيارين والضباط الجويين الذين عبروا عن فرحتهم وسعادتهم بتخرّجهم من هذا الصرح الأكاديمي، وذلك من خلال اللقاءات الآتية:
الملازم جوي حمد بن علي بن سليمان الجهوري الحاصل على المركز الأول وسيف الشرف تحدث قائلا: « إنه لشرف عظيم حصولي على المركز الأول وعلى سيف الشرف ولم يتأت لي هذا إلا بتوفيق من الله سبحانه وتعالى وجهد متواصل طيلة مدة الدورة في بيئة مهيئة ومعدة بكافة الإمكانات والتي تتمثل في أكاديمية السلطان قابوس الجوية التي من خلالها أدعو زملائي المرشحين الحاليين إلى بذل المزيد من الجهد والتفاني في كافة المجالات التي يتضمنها المنهاج التدريبي في هذا الصرح الشامخ.
الملازم طيار محمد بن حامد الخنجري الحاصل على كأس المركز الأول وكأس جلالة السلطان المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة للطيران عبر عن فرحته قائلا: « مما لاشك فيه أن الانتماء إلى قوات السلطان المسلحة شرف عظيم وغاية يصبو إليها كثير من أبناء هذا الوطن الغالي، فالدفاع عن الأوطان واجب مقدس وهدف سام، وها نحن اليوم ننال شرف التخرج كضباط طيارين لنكون نسوراً أمناء ندافع عن حياض هذا الوطن الغالي والولاء لجلالة السلطان المفدى أبقاه الله ».
الملازم جوي جاسم بن درويش بن سليمان الشحي الحاصل على المركز الأول في دورتي ضباط الخدمة المحدودة والتحويلية: « أحمد الله سبحانه وتعالى أن وفقني للحصول على المركز الأول، وهو ثـمرة جهود مبذولة من قبل القائمين على التدريب في الأكاديمية، وأشكر عائلتي على وقوفها ومساندتها لي طوال مشواري في هذه الدورة، كما لا أنسى مساعدة زملائي وروح الفريق التي كان يتحلى بها الجميع ، وأنتهز هذه الفرصة لأبارك لزملائي الخريجين نيلهم الثقة السامية من لدن مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم القائد الأعلى للقوات المسلحة – حفظه الله ورعاه – داعياً الله جل وعلا أن يوفقنا في رد الجميل لهذا الوطن الغالي ».

جند وجناح

النقيب جوي زيانة بنت حمد بن سيف البوسعيدية (إحدى الخريجات) في دورة الضباط التحويلية قالت:« في يوم التتويج هذا وبعد مضي أشهر من الصبر والعزيمة والمثابرة تنتابني مشاعر الفرح والسعادة والفخر بما حققته من إنجاز لم يتأت إلا بجهد وعمل شاق، وها نحن اليوم نجني ثـمار ذلك العمل بفضل الله أولا ومساندة عائلتي المستمرة لي طوال فترة الدورة، وفي هذا اليوم أثبتنا بعزيمة وإصرار أن المرأة العمانية أحد جناحي الوطن كما قال مولانا صاحب الجلالة – حفظه الله ورعاه – (المرأة والرجل جناحا الوطن في التحليق إلى الآفاق) ها نحن لعمان والسلطان جند وجناح ».
الملازم طيار زكريا بن يحيى الوائلي قال: « نحمد الله أولا وآخرا بأن وفقني وزملائي في اجتياز دورة الطيران بفضل الله بنجاح، وأشعر بفرحة غامرة وبالفخر والاعتزاز لانضمامي إلى كوكبة من الطيارين الأكفاء بسلاح الجو السلطاني العماني للقيام بالواجب الوطني المقدس خدمة للوطن العزيز والدفاع عن أمنه ومكتسباته، وأقدم وافر شكري وأمتناني لسيدي قائد سلاح الجو السلطاني العماني على دعمه الدؤوب ولعائلتي ولكل من ساهم في تفوقي في هذا الصرح الشامخ، وأبارك لزملائي الخريجين ومتمنيا لهم مزيدا من النجاح والعطاء».
الملازم جوي حمد حصين المري (أحد خريجي دورة الضباط المرشحين من دولة قطر الشقيقة قال:« في البداية نقول الحمد لله الذي أوصلنا لهذا اليوم بعد صبر وجد واجتهاد، وهذا بفضل ربي ثم دعوات الوالدين والعمل الكبير الذي قام به الكادر الأكاديمي والتدريبي في قاعدة غلا وأكاديمية السلطان قابوس الجوية، والتخرج من هذه الأكاديمية شرف كبير لنا، لنخدم بعد ذلك وطننا».

تسليم شهادات الدبلوم في العلوم العسكرية للضباط الطيارين والجويين –

سلم اللواء الركن طيار مطر بن علي العبيداني قائد سلاح الجو السلطاني العماني صباح أمس شهادات الدبلوم في العلوم العسكرية للضباط الخريجين من أكاديمية السلطان قابوس الجوية، على هامش احتفال سلاح الجو السلطاني العماني بتخريج دفعة جديدة من الضباط الطيارين والجويين.
وقد هنأ قائد سلاح الجو السلطاني العماني الضباط الخريجين على أدائهم في الاستعراض العسكري الذي قدموه على ميدان الاستعراض بقاعدة غلا وأكاديمية السلطان قابوس الجوية بمناسبة حفل تخريجهم، والذي ترجم الجهود التي بذلت للوصول بهم إلى هذا المستوى المشرف وبما تحلوا به من قدرات ومهارات عسكرية مشرفة خلال تلقيهم التدريب في هذا الصرح العسكري المهيب، مباركاً لهم نيلهم الثقة السامية الكريمة من لدن جلالة القائد الأعلى للقوات المسلحة – حفظه الله ورعاه – كضباط في سلاح الجو السلطاني العماني، حاثاً إياهم على الاستمرار في بذل الجهد، والتفاني في أداء مهام عملهم المقبلة، متمنيا لهم التوفيق والنجاح.
حضر المناسبة عدد من كبار الضباط والضباط بسلاح الجو السلطاني العماني.