زيارة مفاجئة لـ «بومبيو» إلى بغداد ضمن جولته بالمنطقة

تأكيد الدعم الأمريكي لاستقرار العراق ومحاربة داعش –

بغداد – (أ ف ب): وصل وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو امس إلى بغداد في زيارة مفاجئة في إطار جولته في الشرق الأوسط الهادفة لطمأنة حلفاء واشنطن إزاء الدعم في الحرب ضد تنظيم داعش رغم إعلان انسحاب القوات الأمريكية من سوريا. وتأتي هذه الزيارة بعد حوالي أسبوعين على زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى العراق لتفقد القوات الأمريكية من غير أن يلتقي أي مسؤولين عراقيين.
وبغداد هي المحطة الثانية من جولة إقليمية يقوم بها بومبيو وبدأها أمس الأول في العاصمة الأردنية عمّان. والتقى بومبيو رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ورئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي ووزير الخارجية محمد علي الحكيم .
وأكد لكل منهم «دعم الولايات المتحدة لجهود الحكومة الجديدة لضمان الاستقرار والأمن والازدهار لكل العراقيين».
ثم استقبله بعد ذلك الرئيس العراقي برهم صالح الذي اعتبر أن العراق «بحاجة إلى الدعم الأمريكي» كما قال، معبرا عن امتنانه «للدعم الأمريكي منذ سنوات» لمواجهة تنظيم داعش على وجه الخصوص.