أشاد بدور وسائل الإعلام المحلية في الدعم والمساندة – سالم الوهيبي يؤكد ثقته في لاعبي المنتخب الوطني

أعرب الشيخ سالم بن سعيد الوهيبي رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة القدم عن بالغ ثقته وتفاؤله بحظوظ المنتخب الوطني في مشاركته الرابعة بنهائيات كأس أمم آسيا 2019 والتي تجري منافساتها حاليًا في دولة الإمارات العربية المتحدة وتستمر حتى الأول من فبراير المقبل، وقال الوهيبي: المنتخب الوطني جاهز لهذه البطولة بعدما خاض معسكرات إعداد طويلة تخللتها العديد من التجارب الدولية الودية. وقد وصلنا لمرحلة من القناعة التامة في مردود وعطاء الجهاز الفني بقيادة المدرب الهولندي المحنك بيم فيربيك وثقتنا كبيرة أيضا في اللاعبين والجهاز الإداري للمنتخب ومن وجهة نظري الشخصية أرى حظوظ الأحمر وافرة في قطع تأشيرة التأهل إلى الدور الثاني.
وأردف: بمشيئة والله وتوفيقه يخرج الأحمر بمحصلة من النتائج الإيجابية في هذه المشاركة الآسيوية المهمة. وكما هو ملحوظ يدخل منتخبنا الوطني معترك هذه البطولة بنفس الوجوه والعناصر التي فازت بلقب دورة كأس الخليج العربي الثالثة والعشرين في الكويت مما يرفع من معنويات اللاعبين ويبعث بمؤشرات إيجابية تلهمهم روح التفاؤل والثقة الكبيرة بالنفس وإن كان هناك إحلال في صفوف المنتخب فسيكون خلال المرحلة القادمة التي تعقب كأس آسيا. وأضاف: الاشتغال كان كبيرًا خلال مراحل الإعداد والتحضير لمنافسات النسخة الحالية من كأس الأمم الآسيوية وتحديدًا منذ الفوز بلقب كأس الخليج والتي كانت بدورها بمثابة محطة إعداد وبروفة مهمة في طريق التحضير لكأس آسيا، وقد استخلص لاعبو منتخبنا الوطني مجموعة من العبر والدروس المستفادة من بطولة كأس الخليج تتمثل في استقاء روح المنافسة وإلهام الحماس ودخول أجواء البطولات، وهذا ما لمسناه بوضوح وارتسم على وجوه اللاعبين وتعابير جبينهم.
وأشاد الوهيبي بدور وسائل الإعلام المحلية في دعم ومساندة المنتخب الوطني في البطولة الآسيوية الحالية ناعتا إياه بالمحفز المعنوي والمبادر لتقديم مادة إعلامية دسمة تخدم كافة شرائح وأطياف وأقطاب الوسط الرياضي ككل ويخلق مناخا صحيا وملائما للعمل في أوساط المنتخب وفي هذا السياق أشار قائلا: أثمن الدور المحوري الكبير والحيوي الذي تبذله جنود وسائل الإعلام في تسخير وتهيئة كافة أوجه الدعم النفسي والمعنوي للاعبين مما يبعث على الارتياح والتفاؤل ويوحي بالثقة الهائلة التي تغمر أفراد بعثة المنتخب الوطني نظرا لمواكبتها للحدث ومتابعتها المستمرة لمنتخبنا في أجواء أقل ما توصف بالصحية والإيجابية الباعثة على الارتياح، وهذا ليس بغريب على إعلامنا الداعم فهو السند والشريك والعامل الإيجابي المحفز لنا باستمرار. ووجه الوهيبي شكره وتقديره إلى الجماهير العمانية وشركات القطاع الخاص على دعمها المتواصل ووقوفها الجاد مع المنتخب الوطني قلبًا وقالبًا مثمنين كل مبادرة تظهر لدعم المنتخب.