بحث أوجه التعاون المشترك وتجديد مذكرة التفاهم بين “البيئة” و”تنمية نفط عمان”

عقدت وزارة البيئة والشؤون المناخية الاجتماع السنوي مع شركة تنمية نفط عمان وبحضور معالي الوزير محمد بن سالم التوبي ، وذلك في ديوان عام الوزارة بالخوير.
ويأتي هذا الاجتماع بناءً على مذكرة التعاون المبرمة بين الوزارة وشركة تنمية نفط عماني في يونيو 2016 والتي جاءت من مبدأ سعي الوزارة لتطوير خدماتها بما يتوافق مع رؤيتها ورسالتها وقيمها وبرامجها للتطوير المستمر، من خلال تبني أفضل الممارسات المبنية على مبادئ “ليين” للتحسين والتطوير وأفضل الممارسات في مجال لتفتيش والرقابة البيئية.

ابتدأ اللقاء بكلمة معالي الوزير أكد من خلالها أهمية التعاون بين الوزارة وشركة تنمية نفط عمان من خلال تبادل الخبرات والمعرفة في الخدمات التي أعيدت هندستها، كما أشار معالية بأهمية الدورات التدريبية التي تقدم لمديري وممارسي مبادء “ليين” وتنفيذ مشاريع ودورات مشتركة قادمة بهدف كسب المزيد من الخبرات وتبادلها مع بين الموظفين والمختصين .
كما تم خلال اللقاء الاطلاع على ما تم إنجازه في الفترة الماضية وفق مذكرة التعاون المشتركة بين الوزارة وشركة تنمية نفط عمان، من خلال فريق العمل المشترك بين الطرفين، والذي جاء للتعامل مع المشاريع البحثية والقضايا والتحديات والممارسات البيئية، وكذلك إدارة المخاطر وأولويات التفتيش والرقابة البيئية، كما تم الاطلاع على تجربة مركز التقييم البيئي والتصاريح البيئية.
وفي ختام اللقاء أقيمت جلسة نقاشية بين معالي الوزير والرئيس التنفيذي حول تجديد مذكرة التفاهم وبين الوزارة وشركة تنمية نفط عمان وأوجه التعاون القادمة .
الجدير بالذكر أن هذا التعاون يأتي ضمن الاستراتيجية البيئية والمسؤولية الاجتماعية التي تتبناها شركة تنمية نفط عمان، والتطلع إلى التعاون الدائم في مجالات متعددة لتحقيق التنمية البيئية المستدامة