بومبيو في جولة بالمنطقة.. ويؤكد: ما زلنا منخرطين في سوريا

رفض تركي للدعوة الأمريكية بضمان حماية القوات الكردية –

عمّان – أنقرة – (أ ف ب): بدأ وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو أمس من العاصمة الأردنية عمّان جولة في الشرق الأوسط تهدف خصوصا لطمأنة حلفاء واشنطن بأن الولايات المتحدة لا تزال منخرطة في سوريا بعد الإعلان المفاجئ عن سحب قواتها من هذا البلد، وأن استراتيجية أمريكا في المنطقة ثابتة.
وأشار بومبيو خلال مؤتمر صحفي مشترك مع نظيره الأردني أيمن الصفدي في عمّان إلى أن داعش من أهم التهديدات التي تواجه المنطقة، وأرسل رسالة طمأنة جديدة بأن قرار الرئيس دونالد ترامب سحب الجنود من سوريا، لن يؤثر على تحقيق الأهداف.
وتشمل جولة بومبيو عددا من دول المنطقة.
ورفض الرئيس التركي رجب طيب اردوغان بشدة أمس الموقف الأمريكي الداعي إلى ضمان حماية القوات الكردية المسلحة في شمال سوريا لدى انسحاب القوات الأمريكية، وتزامن كلامه مع وجود مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون في أنقرة.
وتتعلق الخلافات بين الدولتين بوحدات حماية الشعب الكردية، ففي حين تعتبرها أنقرة قوات «إرهابية»، تدافع عنها واشنطن لدورها الكبير في قتال التنظيم المتشدد.