انتشار 200 فريق عمل ميداني لاستئصال البعوضة الزاعجة بالسيب

بمشاركة جهات حكومية وأهلية وتطوعية –

العمانية : انطلقت أمس بولاية السيب فعاليات حملة مسقط لاستئصال البعوضة الزاعجة المصرية بعنوان (بدأنا.. فلنكمل معا)، والتي تنظمها وزارة الصحة وبلدية مسقط، بالتعاون مع مجموعة من الجهات الحكومية والأهلية والفرق التطوعية وجمعيات المجتمع المدني خلال الفترة من 8 إلى 21 من الشهر الجاري بأربع ولايات في محافظة مسقط.
وقال سعادة هلال بن حمد الصارمي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية السيب عضو اللجنة الرئيسية للحملة: إن اليوم الأول للحملة شهد انتشار حوالي 200 فريق عمل ميداني بولاية السيب مزودة بالمبيدات الحشرية والمطبوعات التثقيفية التوعوية، وقد اقتصر عمل الفرق في يومه الأول على كل من الأحياء والحلل السكنية التالية: سور آل حديد، الريان، الشرادي، آل يوسف، القلعة، البنود، دما، وادي البحائص، وادي العرش، بالإضافة الى عدد من المنشآت التجارية الأهلية.
مشيرا سعادته إلى أن الفرق الميدانية للمكافحة والتوعية بالحملة لاقت تجاوبا طيبا وتعاونا منقطع النظير من أصحاب المنازل والمنشآت التجارية حيث سمح لأعضاء كل فريق المكون من مرشد صحي وعاملين دخول المنازل والقيام بمهمة مكافحة كل الحشرات بالمنزل وتوزيع منشورات ومطبوعات صحية توعوية على أصحاب تلك المنازل والمنشآت حول التخلص من النفايات والاهتمام بنظافة مرافق المنزل وخزانات المياه وأحواض السباحة.
وأشار الصارمي إلى أن اللجنة الرئيسية تبذل قصارى جهدها وتعمل بأقصى طاقاتها لأجل محاصرة هذه البعوضة الزاعجة التي تسبب حمى الضنك والحمى الصفراء وغيرها من الأمراض، بحيث لا يتعدى انتشارها الولايات الأربع بمحافظة مسقط التي اكتشفت فيها، وللقضاء عليها نهائيا من تلك الولايات.