التعريف بالمبادرات والأنشطة الداعمة للتحصيل الدراسي بمدرسة الوادي الأبيض

ملتقى «همم فوق القمم» بالداخلية –

نزوى – أحمد الكندي:-

نظّمت مدرسة الوادي الأبيض بولاية نزوى بالتعاون مع دائرتي تنمية الموارد البشرية والتقويم التربوي بتعليمية محافظة الداخلية ملتقى التحصيل الدراسي «همم فوق القمم»، بهدف التعريف بالمبادرات التي تُسهم في الارتقاء بمستوى التحصيل الدراسي.
حيث تم استعراض مجموعة من المبادرات والمشاريع التي نفّذتها المدرسة خلال الفصل الدراسي الأول وساهمت في الرقي بالمستوى التحصيلي لطلبة وطالبات المدرسة؛ وقد أقيم الملتقى بحضور سليمان بن عبدالله السالمي المدير العام لتعليمية المحافظة وسالم بن محمد النبهاني مدير دائرة التقويم التربوي والمشرفين التربويين للمجال الأول بالمديرية وقالت إلهام بنت محمد بن راشد الزيدية مديرة المدرسة «أن الملتقى جاء بعد التنسيق مع لجان الفحص والتدقيق بالمديرية لإبراز الجهود التربوية التي قامت بها المدرسة في مجال التحصيل الدراسي حيث أولت المدرسة اهتماماً كبيراً بهذا الجانب فتعددت الأنشطة وتنوّعت المبادرات والتي أثمرت ارتفاعاً في مستوى التحصيل الدراسي خلال الفصل الدراسي الأول مقارنة مع ما تحقق في السنوات الفائتة».
وقالت سمية بنت سلام الهشامية من قسم مراقبة وتقويم التحصيل الدراسي بالمديرية: إن الملتقيات التحصيلية تعد فرصة سانحة لتبادل الخبرات والأفكار واكتشاف الإبداعات التربوية والارتقاء بها في سبيل تقديم تحصيل دراسي متميز للطلاب والطالبات كما أنها تعد ترجمة للتكامل بين مختلف دوائر المديرية لتحقيق الأهداف التربوية المنشودة والسير بالعملية التعليمية نحو الإجادة والتقدّم وأضافت أن لجان الفحص والتدقيق بالمديرية خلال زياراتها الدورية للمدرسة قد وجدت العديد من المبادرات المتنوعة فارتأت أن يتم تقديمها في ملتقى يستفيد منه الجميع حيث شاركت مدارس ولايتي نزوى وإزكي وعدداً من مدارس ولايتي أدم ومنح لتبادل الخبرات والتجارب في هذا الجانب».
وقدّمت عزا بنت محمد بن شامس العزرية المعلمة الأولى للمجال الأول بالمدرسة شرحاً لآلية التحليل في مواد المجال الأول تضمّن تجربة المدرسة في تحليل أداء الطلاب ومقارنته بصفة دورية، وكذلك استعراضاً لأعمال وفعاليات المجال التي تضمّنت ورش تدريبية ولقاءات متنوعة وحلقات نقاشية وزيارات مشتركة، بالإضافة إلى استعراض مشاريع الاختبارات الإلكترونية المختلفة وكيفية أداؤها باستخدام التقنيات الحديثة.
عقب ذلك قام راعي المناسبة والحضور بافتتاح المعرض المصاحب الذي ضم حصيلة المشاريع التي أقيمت بالمدرسة على مستوى الفصل الأول ثم قام بتكريم المعلمات اللواتي قمن بإنجاز المشاريع من معلمات المجال الأول.