غريفيث يصل صنعاء لتعزيز وقف إطلاق النار في الحديدة

صنعاء- «عمان»- جمال مجاهد –

أفادت وكالة الأنباء اليمنية «التي يديرها أنصار الله» بأن المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث وصل أمس «السبت» إلى مطار صنعاء الدولي لإجراء محادثات بهدف تعزيز وقف إطلاق النار في مدينة الحديدة الساحلية الاستراتيجية،
ولقاء قادة «أنصار الله» وحزب «المؤتمر الشعبي العام».
وهذه هي الزيارة الرسمية الأولى للمبعوث الأممي لصنعاء منذ اختتام جول المشاورات السياسية في العاصمة السويدية ستوكهولم في الـ 16 من ديسمبر الماضي.
ومن المقرّر أن يلتقي غريفيث رئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار التابعة للأمم المتحدة الجنرال باتريك كاميرت، ومنسّقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن ليز غراندي.
وتشمل الجولة الجديدة للمبعوث الأممي في المنطقة العاصمة السعودية الرياض، حيث سيلتقي الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي ومسؤولين آخرين.
وقال نائب المتحدّث باسم الأمم المتحدة فرحان حق إن وقف إطلاق النار في الحديدة الذي دخل حيّز التنفيذ في الـ 18 من ديسمبر الماضي «ما زال منفّذاً».
وتتبادل أطراف الصراع الاتهامات بشأن ارتكاب خروقات لوقف إطلاق النار في الحديدة. وأكد المتحدّث الرسمي باسم القوات المسلّحة «الموالي لأنصار الله» العميد يحيى سريع أن قوات التحالف والقوات الموالية للشرعية واصلت خروقاتها لوقف إطلاق النار وخاصةً إطلاق قذائف المدفعية والهاون بالتزامن مع تحليق مكثّف للطيران الحربي والاستطلاعي في أجواء مدينة الحديدة ومختلف مديرياتها. بينما تتهم الحكومة اليمنية «الشرعية» جماعة «أنصار الله» بشن هجمات بما في ذلك إطلاق نيران القنّاصة وصواريخ باليستية متوسّطة المدى في الحديدة حتى بعد الموافقة على الهدنة.