اكتشاف أول معبد مكرس لعبادة توتيك من حضارة الأزتيك

مكسيكو، (أ ف ب) – اكتشف علماء للمرة الأولى في المكسيك معبدا مكرسا لشيبه توتيك وهو إله مهم جدا لدى الأزتيك وكانت تقدم له الأضاحي البشرية على ما أعلن المعهد الوطني لعلم الإناسة والتاريخ.
وقال المعهد في بيان «شيبه توتيك كان من أهم الآلهة في الحقبة السابقة للغزو الإسباني. وكانت تعترف بنفوذه عدة حضارات في غرب المكسيك ووسطها وفي خليج المكسيك. لكن لم يسبق أن اكتشف معبد مرتبط مباشرة بعبادته».
ويبلغ طول المعبد 12 مترا وارتفاعه 3,5 متر، وهو يضم مذبحين للأضاحي وثلاثة منحوتات مصنوعة من حجر بركاني وعناصر هندسية مختلفة تقع في جوف منشأة هرمية في ولاية بويبلا (وسط المكسيك).
وتمثل منحوتات المعبد الذي يرجح أن يكون استخدم بين العامين 1000 و1260 بعد الميلاد جمجمتين من 70 سنتيمترا تقريبا وزنهما حوالى 200 كيلوغرام فضلا عن تمثال نصفي تغطيه جلود، وهي ترمز إلى شيبه توتيك إله الخصوبة وتجدد الدورات الزراعية والحرب.