ارتفاع مبيعات المصافي في نوفمبر 4.7 % لتتجاوز 4 ملايين برميل مقارنة بـ 3.8 مليون برميل في أكتوبر

تزايد إنتاج وقود السيارات حتى 25.6% وانخفاض إنتاج وقود الطائرات 27.5% –

كتب- زكريا فكري –

كشف العدد 43 من تقرير النفط والغاز الصادر عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات، عن انخفاض إنتاج السلطنة من النفط بنحو 2.7% في نوفمبر الماضي، مقارنة بالشهر نفسه من عام 2017. وأرجع التقرير سبب الانخفاض في الإنتاج، إلى انخفاض إنتاج المكثفات النفطية بنحو 8.5% مقارنة بالشهر السابق، وانخفاض إنتاج النفط الخام بنحو 1.9% ليصل إلى 26.8 مليون برميل مقارنة بـ27.4 مليون برميل الشهر السابق. وكان إنتاج السلطنة من النفط قد سجل في نوفمبر 2018، حوالي 30 مليون برميل.
لكنه مقارنة بإنتاج السلطنة عن الفترة نفسها من عام 2017، يتضح أن إنتاج النفط سجل ارتفاعا طفيفا بنحو 0.8%، نتيجة ارتفاع إنتاج المكثفات النفطية بنحو 26.4%، وفي المقابل انخفض إنتاج النفط الخام بنحو 1.7% مقارنة بنهاية نوفمبر 2017.
وسجل إنتاج الغاز الطبيعي انخفاضًا بنحو 8.2% خلال شهر نوفمبر 2018، مقارنة بالشهر السابق. في المقابل سجل ارتفاعًا بنحو 11.9% بنهاية نوفمبر 2018 مقارنة بالفترة المماثلة من عام 2017.
ويعزي الانخفاض في إنتاج الغاز الطبيعي في شهر نوفمبر 2018 مقارنة بالشهر السابق إلى انخفاض استخدامه في حقول النفط بنحو 20.3% ومحطات توليد الكهرباء بنسبة 17.2% والمناطق الصناعية بنسبة 10.7% وأيضا انخفاض استخدامه في المشاريع الصناعية بنسبة 1.7%.
وارتفعت منتجات المصافي في السلطنة بنحو 4.2% في شهر نوفمبر 2018 مقارنة بالشهر السابق لتبلغ نحو 6.9 مليون برميل. ويرجع سبب الارتفاع إلى ارتفاع إنتاج وقود السيارات ممتاز 95 بنحو 25.6%، ووقود السيارات عادي 91 بنحو 12.5% وزيت الغاز الديزل بنسبة 9.7%. وفي المقابل انخفض إنتاج وقود الطائرات بنحو 27.5% وغاز البترول المسال بنحو 3.1%، بينما استقر إنتاج السلطنة من البتروكيماويات في شهر نوفمبر مقارنة بالشهر السابق.
سجلت مبيعات المصافي في شهر نوفمبر 2018 ارتفاعا بما يقارب 4.7%، لتبلغ أكثر من 4 ملايين برميل مقارنة بنحو 3.8 مليون برميل خلال الشهر السابق. ويرجع الارتفاع إلى زيادة مبيعات وقود السيارات ممتاز بحوالي 15.7%، ووقود السيارات العادي بنحو 6.5% وزيت الغاز الديزل بنسبة 2.9%. في المقابل انخفضت مبيعات وقود الطائرات بنحو 13.3%، وغاز البترول المسال بحوالي 5.6% خلال تلك الفترة.