جماهير المنتخب تشحذ الهمم للوقوف مع الأحمر في البطولة الآسيوية

فيصل البلوشي: جاهزون للتفاعل وبث روح الحماس للاعبين –

متابعة – أحمد البريكي ومحمد الجهوري –

أكد فيصل بن عبدالرحيم البلوشي المشرف العام على رابطة المنتخب الوطني الأول لكرة القدم بتجاوب مجالس أندية السلطنة وتوحيد الصفوف للوقوف خلف المنتخب خلال البطولة الآسيوية التي ستقام بدولة الإمارات العربية المتحدة، وشكر البلوشي تفاعل جميع الحسابات الرسمية لمجالس أندية السلطنة على تفاعلها مع مبادرتنا تجاه شحذ همم جماهير السلطنة للوقوف خلف لاعبي الأحمر العماني في المحفل الآسيوي، وأضاف البلوشي: تم التأكيد في الاجتماع الذي عقد مؤخرا وحضره عدد من رؤساء مجالس أندية السلطنة على أهمية تعاون الجميع تجاه المنتخب وتعتبر البطولة الآسيوية هي المحك الأكبر والأصعب للكرة العمانية وبإذن الله قادرون على تخطى الصعاب وبلوغ الأدوار المتقدمة وهذا لن يأتي إلا بتوحيد الصفوف والوقوف يدا بيد من أجل منتخب السلطنة، ولدينا رؤية واضحة سيتم تنفيذها على أرض الواقع ونتمنى من جماهير السلطنة الوقوف مع رابطة المنتخب وكذلك نطالب من الإعلام العماني تسليط الضوء على الجماهير لتحقيق الأهداف المنشودة والتي من شأنها أن تكون العلامة الفارقة لرفع معنويات اللاعبين داخل المستطيل الأخضر وتلقينا التوجيهات من إدارة الاتحاد العماني وتم الاجتماع مع جميع أعضاء رابطة المنتخب وهناك مفاجآت ستكون حاضرة في على المدرجات وهدفنا تقديم أفضل صورة لأهم حدث كروي في القارة.

التأهل للأدوار المتقدمة

وتابع البلوشي حديثه: ومن أجل المنافسة على. بلوغ الأدوار المتقدمة في البطولة الآسيوية علينا أن نتكاتف جمعيا خلف المنتخب من الآن وليس فقط أثناء البطولة ومطالبين جمعيا بتوجيه رسائل إيجابية تعزز الثقة في نفوس لاعبينا وتبث الحماس لديهم لترفع سقف الطموح بإذن الله، ونحن كأعضاء لرابطة المنتخب نرحب بالنقد البناء شاملا الإيجابيات والسلبيات وسنكون الرقم الصعب في المدرجات لرفع معنويات اللاعبين وإعطائهم مزيداً من الحماس، وقد عملنا خلال الفترة الماضية على تجهيز الفيديوهات وبعض المقاطع التي تحفز الجماهير واللاعبين ونشرها في مختلف منصات التواصل الاجتماعي للتفاعل معها الجماهير بصورة إيجابية ونضمن تواجدها خلف المنتخب في صف واحد ووسط تفاعل الجميع بشكل إيجابي للوصول إلى نتائج إيجابية في أمم آسيا بالإمارات والحمد لله هناك تفاعل كبير يدعو للتفاؤل على نجاح الحملة الجماهيرية وإظهار مدرج الأحمر العماني بشكل حضاري جميل يعكس الصورة الحضارية للسلطنة.

مبادرات مجتمعية

وشكر البلوشي المبادرات الإيجابية التي قامت بها بعض المؤسسات متمثلة في عمانتل وبنك مسقط وبعض الشخصيات في توفير التذاكر المجانية ووسائل النقل للجماهير العمانية للوقوف خلف المنتخب في أول مباراة يخوضها المنتخب أمام المنتخب الأوزبكي والتي ستقام على استاد الشارقة في التاسع من شهر يناير الجاري، وبدورنا نشكر تلك المؤسسات وسيتم التنسيق مع الجماهير وتهيئة كافة الأمور ليكون المدرج العماني جاهز بإذن الله وهناك عمل جديد سيكون حاضر من خلال قيام أعضاء رابطة المنتخب بتقديم الأهازيج الوطنية وغيرها والتي من شأنها أن ترفع معنويات اللاعبين وتحفزهم طوال شوطي المباراة ونتمنى من جميع الجماهير التعاون مع أعضاء رابطة المنتخب لإخراج العمل الجماعي بصورة مميزة.

جاهزية كبيرة

الجماهير الوفية أكدت على حضورها القوي لمساندة المنتخب الوطني والتواجد في نهائيات كأس آسيا، «عمان الرياضي» رصد انطباعات الجماهير العمانية لمشاركة المنتخب في البطولة الآسيوية، حيث قال رئيس اللجنة الشبابية بنادي الخابورة راشد القطيطي: المنتخب حسب المعطيات والمباريات الودية التي خاضها المنتخب بقيادة المدرب الهولندي في الفترة الأخيرة يتمتع بجاهزية عالية جدا ويحسب للجهاز الفني تجربة بعض اللاعبين لرفع جاهزيتهم وجاهزية البديل ليكون الجميع في مستوى واحد وفي مستوى الحدث. ويؤكد القطيطي أن تواجد الأحمر العماني في النهائيات للمنافسة وتحقيق إنجاز غير مسبوق في تاريخ مشاركة المنتخب وليس من أجل المشاركة وتسجيل الحضور فقط ويقول: بإذن الله ذاهبون للمنافسة وبهمة رجال الأحمر ستتحقق الأهداف والأمنيات في البطولة الآسيوية، ومن اهم العوامل التي ستساعد في ظهور المنتخب بالشكل الإيجابي هي استقرار الجهاز الفني لفتره طويله وهذا الأمر من أهم العوامل وأيضا جاهزية البديل في مستوى اللاعب الأساسي، ونسأل الله أن نتوج بالبطولة أَو الوصول للأدوار النهاية بإذن الله. ووجه رئيس اللجنة الشبابية بنادي الخابورة بالشكر إلى وزارة الشؤون الرياضية والاتحاد العماني لكرة القدم ويقول: إن الكل قائم بدوره في إعطاء المنتخب جل اهتمامهم من أجل الظهور الإيجابي وتحقيق إنجاز للسلطنة ولجماهير المنتخب في هذه المشاركة، ويؤكد زحف الجماهير خلف الأحمر بإذن الله وستكون حاضرة بكثافة في مدرجات ملاعب الإمارات العربية المتحدة وذلك لقرب المسافة من مكان إقامة البطولة.

جاهزية فنية

المعلق الرياضي عبدالله الهنائي من ولاية السويق يجزم بأن المنتخب مهيأ من حيث الجاهزية الفنية حيث استطاع الجهاز الفني تجهيز المنتخب وكذلك البدلاء لخوض منافسات غمار نهائيات البطولة والمنتخب سيكون حاضرا في البطولة من اجل المنافسة والوصول للأدوار المتقدمة في البطولة قياسا ما قدمه في بطولة كأس الخليج بالكويت وكونه بطلا لكأس الخليج وأيضا التجارب الودية الاستعدادية وما يقدمه من مستوى فني طيب. وتطرق الهنائي أثناء حديثه الى اهم العوامل التي سوف تساعد المنتخب على الظهور الإيجابي حيث قال: ان الالتفاف الإعلامي والحضور الجماهيري المكثف وأيضا المساندة من الجميع كل هذا يجب أن ينصب لمصلحة المنتخب وبإذن الله المنتخب سيكون عند حسن الظن وفي مستوى الطموحات المأمولة في هذه المشاركة، وفي الختام يؤكد عبدالله الهنائي بأنه يجب استغلال قرب المسافة لمكان إقامة نهائيات آسيا لذلك التواجد الجماهيري في هذا المحفل الرياضي المهم وهي فرصة ربما لن تتكرر قريباً لذلك لابد من العمل الجاد ودعم الجماهير لتتواجد بكثافة خلف المنتخب من أجل تحقيق إنجاز غير مسبوق في تاريخ المنتخبات العمانية.

إعداد جيد ومثالي

المشجع عبدالله الخروصي من ولاية السويق بدأ حديثه حول جاهزية المنتخب لخوض غمار نهائيات آسيا بدولة الإمارات عام 2019م حيث قال: في اعتقادي ومن وجهة نظري الشخصية المنتخب جاهز لهذه البطولة القارية حيث خضع لبرنامج إعداد جيد ومثالي من معسكرات مختلفة سواء في السلطنة وخارجها ولعب عدة مباريات أعطت الجهاز الفني رؤية واضحة عن مدى قدرة منتخبنا في المنافسة في البطولة والوصول إلى أدوار متقدمة رغم قوة المنافسة في المجموعة. ويرى الخروصي أن هناك عدة عوامل سوف تساعد منتخبنا وأول هذه العوامل قرب المكان الذي ستقام عليه البطولة من السلطنة حيث من المتوقع أن تزحف الجماهير العمانية وبقوة لمساندة الأحمر. وفي ختام حديثه يقول الخروصي بأنه يتمنى من المسؤولين في وزارة الشؤون الرياضية توفير النقل لجماهيرنا وبكثافه سواء عن طريق البر أو الجو لدعم المنتخب بكل السبل لتحقيق الهدف المنشود.

عوامل مساندة

بينما بدا المشجع ماجد عبدالله البلوشي من ولاية صحم متفائلا حول جاهزية المنتخب حيث قال: لا شك أن منتخبنا جاهز بدنيا وفنيا ولا بد من ان تكون درجة الاستعداد مثالية في ظل وجود منتخبات قوية في المجموعة مثل صاحب الرقم القياسي بـ 4 ألقاب وهو منتخب اليابان، ويؤكد البلوشي أن الأحمر ذاهب للمنافسة حيث قال: لا اعتقد أننا سنذهب للمشاركة فقط وإنما للمنافسة والوصول بعيدا في البطولة. وتطرق ماجد البلوشي الى العوامل التي سوف تساعد المنتخب لمشاركة إيجابية في النهائيات ومن اهم هذه العوامل قراءة المدرب للمباراة ووضع الخطة المناسبة وتجانس اللاعبين والعامل النفسي والبدني والانتشار الصحيح والضغط على حامل الكرة وأخيرا استغلال أنصاف الفرص لأنها لا تأتي كثيرا فيجب استغلالها من قبل المهاجمين وقال كل هذه العوامل سوف تساعد المنتخب على الظهور بالشكل المطلوب والأداء الإيجابي. ويعود ماجد البلوشي مؤكدا أن حظوظ منتخبنا ليست سهلة في ظل وجود صاحب الرقم القياسي المنتخب الياباني وكذلك المنتخب الأوزبكي ويقول: اعتقد أنها المجموعة الأقوى من بين المجموعات. وفي ختام حديثه البلوشي يأمل من وزارة الشؤون الرياضية ومن الاتحاد العماني لكرة القدم ومن كل الداعمين وكل ما من شأنه توفير كافة السبل المتاحة من أجل وجود جماهير ومحبي الأحمر خلف المنتخب للمؤازرة لإعطاء الحوافز المعنوية داخل الملعب ومن أجل تحقيق إنجاز غير مسبوق في نهائيات آسيا، وقال البلوشي: يجب توفير روابط مشجعين للمنتخب تكون فعالة بكل المقاييس وكون أننا الأقرب من حيث المسافة لدولة الإمارات.