ارتفاع عدد ضحايا المبنى المنهار في روسيا إلى 18 قتيلا

لا يزال 23 شخصا في عداد المفقودين –

موسكو- (أ ف ب): عثرت فرق الإغاثة أمس على مزيد من الجثث بين أنقاض المبنى الذي انهار في روسيا ليلة رأس السنة إثر انفجار غاز، ليرتفع العدد المؤكد للضحايا إلى 18.
ولا يزال 23 شخصا في عداد المفقودين في أعقاب الانفجار الذي دمر 35 شقة سكنية في مدينة ماغنيتوغورسك الواقعة في جبال الأورال.
ويتحدى عناصر الإغاثة تدني الحرارة إلى ما دون 27 درجة مئوية، مواصلين عمليات البحث بين الكتل الإسمنتية وقضبان المعادن الملتوية.
وكوفئت جهودهم أمس الأول عند العثور على رضيع عمره عشرة أشهر حيا تعرفت عليه أمه.
وقالت وزارة الحالات الطارئة في بيان: إنه عند الساعة 12:15 بتوقيت موسكو (09:15 ت غ) كانت الفرق قد انتشلت جثث 18 شخصا بينهم طفلان من بين أنقاض المبنى المنهار جزئيا. وتم إنقاذ ستة أشخاص بينهم طفلين فيما لا يزال 23 شخصا في عداد المفقودين.
والانفجار الناجم كما يعتقد عن تسرب غاز دمر المبنى المؤلف من تسع طبقات في بلدة ماغنيتوغورسك الصناعية التي تبعد قرابة 1700 كلم شرق موسكو، في ساعة مبكرة الإثنين.
وأفاد شهود عيان عن «موجة نار» من جراء الانفجار الذي قالوا: إنه كان قويا إلى حد هشم نوافذ في مبان مجاورة.
والمبنى المشيّد منذ الحقبة السوفييتية كان يضم 1100 ساكن وقد تسبب الانفجار في حرمان عشرات الأشخاص من مأوى ليلة رأس السنة.