الأحمر يكسب البروفة التايلندية

طمأن الأحمر محبيه وعشاقه بتحقيقه الانتصار في آخر محطاته وبروفاته الدولية الودية الأخيرة عندما تفوق على منتخب تايلند بهدفين نظيفين وذلك في المباراة التي جرت مساء أمس على استاد نادي أبوظبي للكريكت في إطار استعدادات كلا المنتخبين لخوض غمار المشاركة في نهائيات كأس أمم آسيا بالإمارات 2019 والمقررة خلال الفترة من 5 يناير حتى 1 فبراير المقبل.
وتعاقب على تسجيل ثنائية منتخبنا الوطني في المباراة كل من أحمد مبارك كانو من علامة الجزاء في الدقيقة 25 ومحسن الغساني في الدقيقة 55، وقد زج فيربيك بالعديد من البدلاء خلال مجريات اللقاء بهدف اختبار كافة أوراقه الفنية فمع مرور الوقت دفع بخالد الهاجري بديلا لمحسن الغساني في الدقيقة 59 ومحمد خصيب ومحمد الغساني وصلاح اليحيائي بدلا من رائد إبراهيم ومحسن جوهر وجميل اليحمدي في الدقيقة 73.
وكان منتخبنا الوطني قد بدأ اللقاء بتشكيلة مكونة من: فايز الرشيدي ومحمد المسلمي وخالد البريكي وسعد سهيل وعلي البوسعيدي وأحمد كانو وحارب السعدي ورائد إبراهيم ومحسن جوهر وجميل اليحمدي ومحسن الغساني.
وصبت النتيجة التي أفرزتها التجربة التايلندية الماء البارد على الجماهير الوفية لمنتخبنا الوطني معيدة حبل الثقة والتفاؤل ما بين الجماهير والأحمر؛ لأنها جاءت في توقيت مناسب جدا وتحديدا في آخر التجارب التحضيرية لمنتخبنا لتبعث بمؤشرات إيجابية مجددا لاسيما وأن التجربة التايلندية أحدثت ردة فعل سريعة من جانب الأحمر مخلفة زخما معنويا مرتفعا بات في القمة عقب السقوط المريع أمام المنتخب الأسترالي بخماسية نظيفة.