انقسام المعارضة الإسرائيلية قبل الانتخابات

القدس- وكالات: انقسمت معارضة وسط اليسار في إسرائيل أمس الثلاثاء قبل انتخابات مقررة في 9 أبريل مع إعلان زعيم حزب العمل آفي غاباي فض التحالف مع زعيمة حزب «الحركة» تسيبي ليفني. وقال غاباي خلال لقاء مع نواب تحالف الاتحاد الصهيوني «ما زلت أؤمن في الشراكة، في الروابط، في توحيد معسكر كبير ملتزم بالتغيير، لكن الروابط الناجحة تقتضي الصداقة، والتمسّك بالاتفاقات والالتزام بمسار معيّن». وتابع «هذا ما لم يحصل في هذه الشراكة»، معربا عن قناعته بأن الناخبين يوافقونه الرأي.
وبعيد تصريح غاباي اعتلت ليفني المنصة وأعلنت بشكل مقتضب أنها ستأخذ بعض الوقت للتفكير في ما أعلنه غاباي قبل الرد. وفي تغريدة لها بعيد إعلان غاباي قالت ليفني «من الجيد أن الشكوك تبدّدت»، متعهّدة الفوز في الانتخابات المقبلة. وأكدت ليفني في مؤتمر صحفي بعد ظهر أمس أنها فوجئت بإعلان غاباي ورفضت اتهاماته بالافتقار إلى الإخلاص.