لجنة خاصة بمجلس الدولة تناقش واقع استخدام اللغة العربية في السلطنة وأبرز التحديات

استضافت عددا من المختصين في اللغة العربية –

استضافت اللجنة الخاصة المشكلة من مجلس الدولة لدراسة «السياسات اللغوية في السلطنة واقعها وتحدياتها وآليات تطويرها وتفعيلها»، في اجتماعها الثالث أمس برئاسة المكرمة الدكتورة ريا بنت سالم المنذرية وبحضور المكرمين أعضاء اللجنة، وعدد من المختصين في اللغة العربية من المعلمين والمحاضرين بالكليات والجامعات في السلطنة.
وناقشت اللجنة مع المستضافين العديد من محاور الدراسة ومنها تشخيص واقع استخدام اللغة العربية في السلطنة وأبرز تحدياته والجهود العمانية في خدمة اللغة العربية، ودور المؤسسات والبرامج والمبادرات الوطنية في هذا الخصوص.
كما تم التطرق إلى بعض التجارب العربية والدولية في مجال خدمة اللغة الأم، إضافة إلى استعراض عدد من المقترحات التي يمكن من خلالها إبراز مكانة اللغة العربية، وتعزيز استخدامها في مختلف المؤسسات الحكومية والخاصة.
وقد استضافت اللجنة عددا من المختصين والمهتمين وهم الشيخ ناصر بن سليمان السابعي مدرس بكلية العلوم الشرعية، والدكتور حمد بن سالم الذهلي مدرب بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة جنوب الباطنة، وفضيلة الشيخ حسن بن خلف الريامي قاضي استئناف في محكمة السيب، وعامر بن المر الصبحي مدرس بكلية التربية بجامعة السلطان قابوس، والدكتور محمد بن سالم المعشني أستاذ مشارك في قسم اللغة العربية بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس، والدكتور محمود بن سليمان الريامي أستاذ مساعد في قسم اللغة العربية بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية بجامعة السلطان قابوس.