مدير عام الخدمات الطبية بمستشفى الشرطة : الخامس من يناير يومًا ميموناً تتوشح فيه الشرطة بوشاح الفخر والاعتزاز

إضافة تخصصات جراحة العظام والعيون والجهاز الهضمي بالمناظير –

قال العميد طبيب عبدالملك بن سليمان الخروصي مدير عام الخدمات الطبية بأن الخامس من يناير يومًا ميموناً تتوشح فيه شرطة عمان السلطانية بوشاح الفخر والاعتزاز مزهوة بما حولته من آمال إلى واقع حي معاش، وما فتحته من آفاق رحبة لمستقبل أبهى متفاخرة بإنجازات عصرية متكاملة على مختلف المجالات، سواء كان من حيث البنية الأساسية لمنشآتها المتمثلة في قياداتها الجغرافية والمراكز الشرطية الخدمية الأخرى في كافة المحافظات نشرًا لمظلة الأمن والطمأنينة في ربوع البلاد، وتوفير بيئة عمل نموذجية تهيئ للعاملين مجالًا ملائمًا لأداء أفضل في تقديم الخدمة الشرطية للمواطن بكل يسر، مؤكدا أن ذلك ما كان ليتأتى لولا وجود المنظومة البشرية المدربة والمؤهلة، والتي شكلت محور العملية التطويرية التي شهدها ويشهدها جهاز الشرطة.
وذكر العميد مدير عام الخدمات الطبية أن شرطة عمان السلطانية توفر الرعاية الصحية والخدمات العلاجية لمنتسبيها وأسرهم ، حيث تتولى الإدارة العامة للخدمات الطبية تقديم هذه الخدمات في مختلف التخصصات الطبية (الطب الباطني ، الجراحة العامة ، طب الأطفال ، النساء والولادة ، علم الأمراض ، الطب الشرعي ، الطب النفسي ) كما تم مؤخراً إضافة تخصصات ( جراحة العظام ، والعيون ، وجراحة الجهاز الهضمي بالمناظير ) ويقدم مستشفى الشرطة خدماته من خلال أحدث الأجهزة والمعدات الطبية ، وأجود أنواع الأدوية ذات الكفاءة والفاعلية ، وتديره كفاءات وطنية مؤهلة ومدربة للقيام بدورها الإنساني النبيل على أكمل وجه تحت إشراف خبرات عالمية من استشاريين واختصاصيين تم الاستعانة بهم للاستفادة من خبراتهم في دعم المنظومة الصحية في مستشفى الشرطة.
وأشار العميد طبيب عبدالملك بن سليمان الخروصي أن شرطة عمان السلطانية توفر من خلال هذه الإدارة إمكانية الابتعاث للعلاج بالخارج لعدد من الحالات المرضية المستعصية والتي يمكن التعامل معها من قبل المستشفيات العالمية ، إضافة إلى ما تقوم به الإدارة العامة للخدمات الطبية من تنسيق مستمر مع تلك المستشفيات وتنظيم الزيارات المتبادلة التي يتخللها عقد دورات تدريبية وحلقات عمل تهدف إلى مناقشة أحدث الأساليب الطبية التي توصل إليها العلم الحديث ليتم تدريب وتأهيل الكوادر الفنية المتخصصة في مختلف المجالات الطبية وصقل مهاراتهم بما يحقق الجودة في الخدمات الصحية المقدمة للمرضى.
وكشف مدير عام الخدمات الطبية أن عيادات العظام والعيون وجراحة الجهاز الهضمي تم إضافتها مؤخراً ضمن العيادات الخارجية بمستشفى الشرطة وتقدم خدمات تخصصية تحت إشراف استشاريين متخصصين من ذوي الخبرات العالمية، حيث تم تفعيل عيادة العظام من خلال تعيين استشاري أول جراحة عظام من جمهورية ألمانيا الاتحادية متخصص في عمليات العظام وقد بلغ عدد العمليات التي أجراها خلال عام 2018م (162) عملية جراحية (الرباط الصليبي، المنظار، رباط جانبي، تحرير عصب لليد، وإزالة عظام زائد).
كما تم تفعيل عيادة العيون بتعيين استشاري أول عيون من المملكة المتحدة متخصصة في عمليات العيون وقد أجرت خلال عام 2018م قرابة (160) عملية (النزول الأبيض، تثبيت القرنية، علاج ضغط العين بالليزر)، أما تخصص جراحة الجهاز الهضمي بالمناظير فقد تم تفعيله ضمن عيادة الطب الباطني من خلال تعيين استشاري طب باطني من جمهورية أيرلندا متخصص في عمليات المناظير الخاصة بالجهاز الهضمي وقد أجرى خلال عام 2018م قرابة (100) عملية منظار للجهاز الهضمي.
وختم العميد طبيب عبدالملك بن سليمان الخروصي مدير عام الخدمات الطبية حديثه موجهاً شكره إلى القيادة العامة للشرطة على الدعم الذي توليه وتقدمه لمنتسبيها والذي ينعكس إيجاباً من خلال استفادة منتسبي جهاز شرطة عمان السلطانية في تلقي العلاج دون الحاجة إلى مراجعة المستشفيات الأخرى، إضافة إلى تقليل الإنفاق على الحالات المرضية التي تندرج تحت هذه التخصصات والتي كان التعامل معها من خلال الابتعاث للعلاج في المراكز الطبية المتخصصة المحلية والعالمية.