تغييرات طفيفة في التشكلية أمام تايلند – اليوم الأحمر .. في تدريب «معالجة الأخطاء»

كــــــتب : راشد شنون السيابي –

يحدد الجهاز الفني في التدريب الذي يقام اليوم الأخطاء التي وقع فيها المنتخب في التجربة الودية أمام استراليا والتي ظهر بها بمستوى باهت فاجأ به الجماهير العريضة التي تابعت اللقاء إلا أن الكثيرين أبدوا تفاؤلهم بحظوظ المنتخب في بطولة كأس آسيا التي تنطلق في الخامس من يناير الحالي.
وسيركز الجهاز الفني في التدريب المسائي اليوم على كل السلبيات التي صاحبت اللقاء ويتوقع أن يجري تغييرا طفيفا في التشكيلة الأساسية التي ستواجه المنتخب التايلندي المتطور خاصة في خط الدفاع والمقرر أن تقام بملعب أبوظبي للكريكت في الساعة الخامسة من مساء الغد. وكانت تجربة المنتخب أمام استراليا رغم الخسارة قد خرجت بالكثير من الجوانب الإيجابية قبل الدخول في المنافسات الرسمية في بطولة كأس آسيا التي تنطلق في الخامس من يناير الحالي وسيبدأ مشواره أمام منتخب أوزبكستان وسيلعب آخر التجارب الودية أمام منتخب تايلند غدا ومن خلالها يحدد الجهاز الفني التشكيلة الأساسية التي ستشارك في المباراة الأولى ورغم أن التجربة كانت ودية أمام استراليا إلا أن النتيجة كانت ثقيلة وعاكست التوقعات المحبة للأحمر التي كانت تتوقع أن يقدم المنتخب عرضا أفضل على حجم خطة الإعداد التي بدأت منذ فترة وحصل المنتخب على تجارب اختلف الفنيون في مستواها الفني ومدى الاستفادة منها.

أرنولد: فوز معنوي وفريقنا جاهز للبطولة

قال جراهام أرنولد مدرب أستراليا: بالتأكيد الفوز معنوي ومهم للاعبين، ولا سيما أننا نبني فريقا جديدا، لدينا مجموعة من العناصر الجديدة لكنهم مميزون والفريق جاهز للبطولة ويدخلها وهو في وضعية جيدة للمنافسة. وأضاف: الأنظار كلها علينا باعتبارنا حامل اللقب وعلينا أن نقدم أداءً جيداً، المباريات الودية تساعد الجهاز الفني واللاعبين على اكتشاف الأخطاء ومن ثم العمل على عدم تكرارها قبل المباريات الرسمية.
وأكد جراهام أن اللاعبين قدموا أداء جيدا في اللقاء، مبيناً أنه منح الفرصة لعدد من اللاعبين للمشاركة، وكان أجرى أربعة تبديلات خلال المباراة حتى يشارك معظم اللاعبين وقال: مشاركة مجموعة كبيرة من اللاعبين في المباريات الودية تمنحهم حساسية المباريات قبل البطولة وهذا ما نحتاج إليه في المرحلة الحالية.

أحمد كانو: تجــربة اسـتراليا فــي طـــي النســيان ونتحمل المسؤولية

قال احمد مبارك كانو: إن الخسارة قاسية ولم نتوقعها بعد الأداء المتواضع الذي قدمه المنتخب ونتحمل الهزيمة الثقيلة ورغم ذلك لن تؤثر علينا وكرة القدم فوز وخسارة وهذه ليست أعذارا ويجب أن نكون صريحين لقد كان المنتخب سيئا ونحاول تطوير الأداء في منافسات البطولة.

فهد العريمي: بعض اللاعبين غير جاهزين بدنيا وفنيا

قال المحلل فهد العريمي: إن المستوى الذي قدمه المنتخب كان مفاجئا للمتابعين بعد مرحلة الإعداد وهو الأمر الذي يؤكد أن الفريق كانت تجاربه مع منتخبات أقل مستوى بعد أن لعب تسع مباريات.
وأوضح أن الخط الدفاعي جيد وفي مباراة استراليا انكشف النهج الدفاعي الذي كان يتبعه الجهاز الفني بعد أن لعب مع أحد أفضل المنتخبات الآسيوية فاتضحت الكثير من العيوب الفنية، ولاعبون كمحمد الشـــــيبة وسعد سهيل غير جاهزين بدنيا وفنيا ويتحملان الهدفين الأول والثاني، والجانب الهجومي غير واضح وفي كل التجارب التي لعبها المنتخب لم يسجل أهدافا كثيرة وبهذا المستوى لا يمكننا أن نواجه منتخبات قوية كأوزبكستان واليابان ونتساءل كيف مدرب في حجم فيربك يشرك لاعبين غير جاهزين والملاحـــــظ أن التشـــكيلة التي اعتمد عليها في التجارب الودية ليست التي شاركت امس كما أن تمركز اللاعبين غير جيد.
وأضاف فهد العريمي: لم تكن هناك ردة فعل من المنتخب وكان المنتخب يحتاج العمل في الشق الهجومي بعد أن ظهرت عيوب كثيرة ونتيجة 5/‏‏ صفر ثقيلة جدا وكان بإمكانها أن تزيد واكثر التمريرات خاطئة وخلال 90 دقيقة لم توجد إلا ثلاث محاولات فقط ولا بد من التنسيق في الناحية الهجومية وحان الوقت لمعالجتها في التجربة الودية أمام تايلند فالمنتخب مطالب أن يفوز على أوزبكستان أو التعادل.
وقال العريمي: لقد ظهر المنتخب تائها والمدافعون مستواهم ضعيف ولا يوجد الضغط على حامل الكرة، والجهاز الفني يتحمل المسؤولية لما حدث في لقاء استراليا وبات عليه معالجة العيوب ووضع التشكيلة المثالية.

إبراهيم البلوشي: الكثير من المنتخبات تعرضت لمواقف مشابهة

قال المدرب إبراهيم البلوشي: إن مباراة أستراليا كشفت المستور للوسط الرياضي عن المستوى الحقيقي للمنتخب الفريق بلا هوية خطوط الفريق الدفاع والوسط والهجوم في غياب تام بالقيام بأدوارهم في المباراة أخطاء دفاعية ووسط تائه بلا صانع لعب وبلا أدوار دفاعية أو هجومية وخط الهجوم عقيم جدا فهل من المعقول تسديدة واحدة فقط خطرة طوال الـ90 دقيقة بالمباراة. وبالنسبة للاعب سعد سهيل الذي كان نقطة الضعف الأبرز في المنتخب وتسبب في ثلاثة أهداف تقريبا بأخطاء ساذجة لا يقع فيها لاعب مبتدئي واللاعب بلا ناد لفترة طويلة فكيف تم استدعائه للمنتخب ولم يستدعي لاعب آخر أكثر جاهزية من سعد؟ والأمر ينطبق أيضا على محمد الشيبة فلاعب عائد من إصابة ولم يشارك مع فريقه النهضة بشكل أساسي؟ سؤال موجه للمدرب وجهازه المساعد؟
وقال إبراهيم البلوشي: بلا أدنى الشك التجارب السابقة التي سبقت لقاء أستراليا الودي تجارب مع منتخبات جيدة المستوى وليست سيئة كالمنتخب البحريني والمنتخب الأردني والمنتخب اللبناني والهندي ولكن كان الأجدر بأن يخوص المنتخب تجارب أقوى مع منتخبات التي تصنف في المرتبة الأولى كالمنتخب الكوري الجنوبي والمنتخب الإيراني …الخ للوقوف على مستوى اللاعبين بشكل أكثر وضوحا وفاعلية خاصة الوجوه الجديدة التي بحاجة لإعطائهم الفرصة في التجارب الودية بشكل أكبر للاحتكاك وكسب الثقة مثل صلاح اليحيائي واحد من أبرز الوجوه الشابة بالمنتخب بجانب محمد الغساني المهاجم الذي بحاجة لثقة أكبر من المدرب فيربيك. أضاف كنت أتمنى تواجد كل من مدافع نادي الشاب المتميز أحمد البريكي في صفوف المنتخب بجانب لاعب نادي النصر الحالي عمر المالكي أحد أبرز لاعبي خط الوسط بدورينا وأنا أرى بأنه ظلم لعدم استدعائه لصفوف المنتخب. واختتم المدرب إبراهيم البلوشي حديثه قائلا: رسالتي لمدرب المنتخب الوطني بأن يتدارك الأخطاء في اللقاء الودي الأخير مع المنتخب التايلندي ويلعب بطريقة وأسلوب تناسب أمكانيات لاعبينا ويعالج الأخطاء السابقة.

طموحاتنا قائمة

طموحات المنتخب الوطني قائمة فخسارة مباراة ليست نهاية المطاف فكثير من المنتخبات تعرضت لمواقف شبيه وعادة أكثر قوة وإصرار لتحقيق الانتصارات ومنتخبنا قادر بتصحيح المسار والتجارب الودية تختلف عن التجارب والمواجهات الرسمية بشكل كبير في عدة جوانب النفسية والفنية والتكتيكية.
ورسالتي لإدارة اتحاد كرة القدم برئاسة سالم الوهيبي في قضية الحارس علي الحبسي وأبعاده عن المنتخب بحسب تقرير طبيب المنتخب ويتفاجأ الشارع الرياضي بأن علي الحبسي سيكون جاهزا مع فريقه الهلال السعودي الأسبوع القادم وبإمكانه المشاركة ضد فريق الرائد! فالسؤال الذي حير الجميع من هو المخطئ هنا ؟ أم هناك أمور أخرى خلف الكواليس!

الروشدي: انتهينا من التنسيق والذهاب يوميا عبر الحافلات والمركبات

صحار – عبدالله المانعي: –

أكد محمد الروشدي رئيس مجلس صحار والمشرف على رابطة نادي صحار ومساعد المشرف على رابطة المنتخب أن جماهير صحار ومجيس والسلام جاهزة عبر روابط التشجيع للتواجد في مدرج منتخبنا الوطني الأول لكرة القدم في كأس آسيا الذي تستضيفه دولة الإمارات ويلاقي المنتخب نظيره في مشواره بالبطولة منتخب أوزبكستان يوم الأربعاء 9 من شهر يناير.
وفند الروشدي حديثه حول آلية ذهاب الجماهير في الأندية الثلاثة فقال: سوف تتوجه عبر حافلات من الولاية على نفقة الجماهير الخاصة وأغلبية المباريات كرابطة نرى أن الكل سيقف مع المنتخب وفي قلب الحدث سيتم توحيد ألوان زي الجماهير وهو من سعي الجمهور لوحده على اللون الأحمر وطبعا كل هذا على النفقة الخاصة حتى من يذهب بمركبته الشخصية.
وبخصوص أدوات التشجيع فستصرف من الاتحاد العماني لكرة القدم والجماهير ستكون مساندة لرابطة المنتخب- إن شاء الله-.
وأضاف: بخصوص رابطة مجيس كان لي تواصل مع حامد البلوشي رئيس الرابطة ونفس الشيء ستزحف إلى هناك والحال ذاته في السلام والناديان سيذهبان إلى الإمارات على نفقتهم من خلال الحافلات والسيارات الخاصة وأتوقع في أول مباراة أن المدرج العماني سيكون ليس أفضل عن التواجد في الكويت إبان كأس الخليج
وتابع قائلا: ذهاب الجماهير إلى الإمارات سيكون في يوم المباراة والعودة بعدها مباشرة أما بخصوص رابطة المنتخب لها إقامة لأنه الفاصل بين كل مباراة وأخرى 3 أيام وبالتالي لن تتوافر إقامة لجماهير الأندية الثلاثة.