محافظ مسندم : تراثليون بخاء أسهم في إيجاد حراك رياضي جمع بين الرياضة والمتعة والترفيه

لأول مرة على مستوى السلطنة ..نادي بخاء ينظم سباق ترايثلون –

تغطية – أحمد بن خليفة الشحي –

أشاد سعادة السيد خليفة بن المرداس بن أحمد البوسعيدي محافظ مسندم أثناء رعايته لسباق ( ترايثلون بخاء ) بمستوى التنظيم والمشاركة الذي تميز به السباق مضيفا نشكر لمجلس إدارة نادي بخاء الرياضي مساعيه الدائمة لتجديد وتفعيل الأنشطة الرياضية والتي يعد سباق ( الترايثلون ) أحدها والذي ينظم لأول مرة على مستوى محافظة مسندم مما يسهم في دعم وتعزيز دور الأندية في خدمة المجتمع وما شاهدناه في هذا السباق من تفاعل إيجابي ومشاركة بارزة سواء بين المتنافسين في السباق على المستوى الفردي أو الفرق وسواء من قبل الجماهير المشاركة والتي حضرت هذه الفعالية فرادى وتجمعات عائلية لخير دليل على نجاح السباق في تحقيق أهدافه والتي من ضمنها بروز عناصر رياضية جديدة وما نتمناه هنا هو دعم مثل هذه الأنشطة والفعاليات سواء الرياضية أو الثقافية وغيرها لعمل حراك رياضي مميز نشكر نادي بخاء على تألقه وتميزه في تنظيم هذه الحدث الرياضي الجميل والمميز والذي جمع بين الرياضة والمتعة والترفيه سواء للمشاركين أو المشاهدين متمنيا لهم دوام التوفيق .

مجالات السباق

هذا وتم تقسيم المشاركين في السباق إلى فئات فردية يقوم المتسابق بالبدء بالسباحة ثم ركوب الدراجات ويختتم سباقه بالجري، وفئات جماعية يشارك في الفريق الواحد عدد ثلاثة لاعبين يبدأ أحدهم سباق السباحة ويتابع اللاعب الثاني سباق الدراجات وينهي اللاعب الثالث من نفس الفريق بسباق الجري وبلغ عدد اللاعبين المشاركين في السباق الفردي (15) لاعبا في حين بلغ عدد الفرق الجماعية المشاركة كذلك (15) فريقا وكل فريق من ثلاثة لاعبين – وقد سميت تلك الفرق بأسماء ذات دلالة وطنية كمجان ومزون والخنجر والسيفين والعازي وهرمز ومسندم والبيشك ورؤوس الجبال والجرز والمحزم والحصن والقلعة والخليج والندبة – وقد أدار السباق (15) حكما مؤهلون تم تدريبهم على الجوانب الفنية للتحكيم وموزعين على محطات السباق الثلاثة .

تعاون وتكاتف

وقال حسن إبراهيم حسن الشحي نائب رئيس مجلس إدارة نادي بخاء رئيس اللجنة المنظمة لسباق ترايثلون بخاء في ختام السباق بأن مجلس إدارة نادي بخاء من أولوياته أنه يقدم شيئا مميزا ومختلفا في المجتمع لأبناء الولاية والمقيمين فبعد مهرجان الشباب العماني والجاليات وبطولة الألعاب الترفيهية وغيره من المناشط والفعاليات والتي لاقت إقبالا كبيرا من حيث المشاركة والمشاهدة حيث غلب على طابع هذه الأنشطة التي قدمت التنوع والاختلاف من فعالية لأخرى وهذا ما يعطي زخما للمشاركة والحضور وترايثلون بخاء الأول يضاف إلى الأنشطة التي قدمت ويعتبر مميزا من حيث المشاركة وكذلك الحضور وهذا تطلب الكثير من الوقت والجهد والإعداد لإخراجه بهذه الصورة ولم يكن ذلك ليتأتى لولا تعاون وتكاتف مجلس إدارة نادي بخاء ووقفة سند النادي ونجح ترايثلون بخاء تنظيما وإخراجا حيث تم تكييف السباق بناء على ظروف المنطقة حيث لم يتم التقيد بالمسافات الرسمية المعتمدة إذ تم تقليل المسافة بالألعاب الثلاث ( السباحة والدراجات والركض ) وكان يوما جميلا وناجحا بكل المقاييس.

بطولة جاذبة

وقال علي بن أحمد بن علي الصغير يعتبر سباق ترايثلون هو الأول من نوعه بالمحافظة وهو من السباقات العالمية، ومن الجيد إقامة مثل هذه المسابقات لتعريف شباب المجتمع بمراحله وقوانينه التي يجهلها الكثير حيث كان التركيز منصبا سابقا على ألعاب معينة دون تغيير وفي الآونة الأخيرة تبنى مجلس إدارة نادي بخاء فعاليات وأنشطة متنوعة تستقطب الجمهور ولا يسعنا إلا أن نشكر مجلس إدارة نادي بخاء الرياضي الثقافي على هذه المبادرة التي أضفت جو مختلف على ولاية بخاء حيث استمتع الجميع ومن مختلف شرائح المجتمع من مواطنين ومقيمين وزائرين ونتطلع الى تكرار مثل هذه الفعاليات التي تعود على أبناء المجتمع بالنفع والفائدة .

نتائج البطولة

وجاءت نتائج بطولة ترايثلون بخاء على النحو التالي وفي الفئة الأولى الفردي حيث حصل على المركز الأول حمد بن علي بن راشد الظهوري وجاء بالمركز الثاني محمد بن عبد الله بن علي الكمزاري وحل ثالثا زيد بن صالح بن حربي الكمزاري – وفي الفئة الثانية من بطولة ترايثلون بخاء مجموعة الفرق جاء (فريق الحصن) في المركز الأول حيث مثل الفريق في السباحة معاذ بن سعيد بن أحمد الشحي، وفي الدراجات الهوائية راشد بن عبد الله الظهوري وفي الجري أحمد بن عبد الله الظهوري، أما المركز الثاني فحصل عليه (فريق المحزم) ومثله في السباحة خالد بن أحمد ابن محمد أحمد الشحي ،وفي الدراجات الهوائية عبدالله بن وليد بن أحمد بن علي الشحي، وفي الجري عبدالله بن محمد بن علي رباع الشحي، وجاء المركز الثالث من نصيب (فريق البيشك) ومثل الفريق في السباحة أحمد بن علي بن أحمد الشحي وفي الدراجات الهوائية خالد بن محمد الشحي وفي الجري حمزة بن خالد بن محمد الشحي.

سباق ممتع ومتميز

وقال حمد بن علي بن راشد الظهوري والحاصل على المركز الأول في الفردي سعدت بمشاركتي في هذا السباق المتميز والممتع في الوقت نفسه حيث جمع بين اللياقة البدنية من خلال خوض ثلاثة سباقات متتالية الى جانب متعة التجمعات الرياضية التي أسهمت في اشتداد المنافسة وأتمنى أن تقام مثل هذه التجمعات الرياضية بصفة دورية لما لها من أهمية في الكشف عن المهارات والقدرات الرياضية التي يتمتع بها المشاركون .

منافسة شديدة

كما أعرب فريق الحصن الفائز بالمركز الأول في فئة الفرق عن سعادته أولا بالمشاركة وثانيا بانتزاع كأس المركز الأول في فئة الفرق حيث قال معاذ بن سعيد بن أحمد الشحي أحد أعضاء فريق الحصن والمشارك في مجال السباحة لقد كانت المنافسة شديدة خاصة وأن المجهود المبذول في فئة الفرق أقل من ذلك المبذول في فئة الفردي نظرا لتوزع الجهد على المشاركين والحمدلله قمنا بالتخطيط وتوزيع المشاركين حسب قدراتهم ومهاراتهم الرياضية على المجالات التي تناسبهم سواء في السباحة أو الدراجات أو الجري ونتيجة التنسيق المتكامل استطعنا الفوز بالمركز الأول في فئة الفرق . وفي ختام البطولة قام سعادة السيد خليفة بن المرداس بن أحمد البوسعيدي محافظ مسندم بتكريم الفائزين في السباق على المستويين الفردي والجماعي وإداريي الفرق والمؤسسات الداعمة للبطولة. حضر الحفل سعادة الشيخ والي بخاء وسعادة الشيخ والي خصب وأعضاء مجلس الشورى والشيوخ والقيادات العسكرية بالمحافظة ومسؤولي الدوائر الحكومية والرشداء والأعيان مع حضور جماهيري متميز من المواطنين والمقيمين إضافة إلى التجمعات العائلية .