«البيئة» بشمال الشرقية تحتفي بيوم الحياة الفطرية لدول مجلس التعاون

بدية – خليفة الحجري:-

نظمت إدارة البيئة والشؤون المناخية بمحافظة شمال الشرقية رحلة طلابية لطلاب مدرسة الجلندى للتعليم الأساسي بولاية بدية إلى محمية السليل الطبيعية بولاية الكامل والوافي بجنوب الشرقية وذلك للتعريف بجهود السلطنة في مجال الاهتمام بتنمية الحياة الفطرية والمحافظة على التنوع البيئي للسلطنة ودور المجتمع في المحافظة على تنوع الحياة الفطرية.
يأتي ذلك احتفاء بيوم الحياة الفطرية لدول مجلس التعاون وتحت شعار «المحميات الطبيعية ثروة وطنية» وخلال البرنامج قام مراقبو المحمية بتعريف الزوار على مختلف مرافق محمية السليل والجهود المبذولة للمحافظة على الحيوانات البرية وطريقة إكثارها وحمايتها من العوامل الخارجية التي قد تؤدي إلى انقراضها، بالإضافة إلى العناية بها في حالة إصابتها بالأمراض، كما زار الطلاب مشتل النباتات الطبيعية بالمحمية وكيفية الحفاظ عليها وطريقة إكثارها والعناية بها.