الأحمر VS أستراليا .. تجربة مواصفات خاصة

في الطريق إلى آسيا –

يبحث مدرب المنتخب الوطني الأول لكرة القدم الهولندي بيم فيربيك عن تقديم قمة الأداء والعطاء الفني والتكتيكي في مواجهة استراليا والتي ستساعده معرفته الكبيرة بمدرب منتخب استراليا في وضع التكتيك المناسب لمجريات المباراة بالصورة التي تخدم أهداف الفريقين وتكشف للجهاز الفني ما يسعى لمعرفته في تجربة يتوقع أن تكون قوية ومثيرة.
المعروف أن مدرب استراليا أرنولد عمل مساعدا للمدرب فيربيك، عندما قاد المدرب الهولندي أستراليا للتأهل لكأس العالم 2010 في جنوب إفريقيا، حيث خرجت من دور المجموعات.
وفي نهاية فترته الأولى كمدرب لأستراليا، استبدل أرنولد بالهولندي فيربيك، بعد الخروج من دور الـ 8 وفي تصريح سابق قال: مباراة عمان فرصة رائعة لمنح اللاعبين الذين لا يلعبون بانتظام مع أنديتهم بعض الدقائق في الملعب ضد أحد منتخبات غرب آسيا القوية.
وتابع: «سيكون من الجيد أيضا رؤية بيم مرة أخرى. نتقاسم الكثير من الذكريات الرائعة مع المنتخب الأسترالي وقام بعمل رائع مع عمان. وأضاف أرنولد: نتوقع مباراة صعبة، لكن أيضا مواجهة بروح عالية، لأن الفريقين يستعدان للبطولة.
وستبدأ أستراليا رحلة الدفاع عن لقبها الآسيوي في المجموعة الثانية بالبطولة، بمواجهة الأردن قبل أن تلعب ضد المنتخب الفلسطيني وسوريا.
وساهمت علاقة المدرب الهولندي بمساعده السابق مدرب استراليا الحالي في تأمين التجربة غدا في دبي باستاد مكتوم بن راشد.
المراقبون لتجارب المنتخبات الآسيوية الودية التي تسبق بدء المنافسة في النهائيات الآسيوية التي ستنطلق بعد أيام قليلة في ملاعب الإمارات المحددة من جانب الاتحاد الآسيوي للمباريات أشاروا إلى أن تجربة المنتخب الوطني أمام استراليا ستكون تجربة ذات مواصفات خاصة لكونها تجمع بين مدربين يعرف كلاهما الآخر والأسلوب المفضل له في المباريات وذلك على ضوء قدرات وإمكانات فريقه.