ألمانيا تطالب بمقعد دائم وإصلاح مجلس الأمن

عارضت نشر صواريخ نووية جديدة في أوروبا –

برلين – وكالات: أكد هايكو ماس وزير الخارجية الألمانية على ضرورة إصلاح مجلس الأمن الدولي وعلى حق بلاده في الحصول على مقعد دائم في المجلس الذي يعتبر أهم هيئة تابعة للأمم المتحدة.
ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن ماس قوله أن تركيبة المجلس الذي مر على تشكيله أكثر من 70 عامًا « لم تعد تواكب العصر»، مضيفًا «أعتقد أنه من الضروري أن يعكس المجلس موازين القوى الحالية في العالم بشكل أفضل بكثير عما هو عليه الآن».
وأوضح ماس أن مجموعة الدول الأربع الراغبة في الحصول على العضوية الدائمة في المجلس ستواصل مساعيها لتحقيق هذا الهدف وقال إن أغلبية الدول الأعضاء بالأمم المتحدة تؤيد هذه الخطوة.
كما قال وزير خارجية ألمانيا إن بلاده ستعارض بقوة أي تحرك لنشر صواريخ نووية جديدة متوسطة المدى في أوروبا إذا ألغيت معاهدة رئيسية للحد من التسلح تعود لفترة الحرب الباردة، وقال: «يجب ألا تصبح أوروبا تحت أي ظرف ساحة نقاش عن إعادة التسلح».