العيسري: القناة حريصة على توضيح المنهج الكامل لحياة المسلم اليومية

الاستقامة الفضائية تكشف عن دورتها البرامجية الجديدة –

عمان: أوضح خالد بن سعيد العيسري- الرئيس التنفيذي للقناة أن قناة الاستقامة الفضائية تواصل بثها في الفضاء الإعلامي بمختلف أشكاله وفقا للمنهج والمحددات التي وضعها مجلس أمنائها من أجل أن تبث الرسالة التي تحملها للعالم، وهي توضيح المنهج الكامل لحياة المسلم اليومية في شتى جوانب حياته الدينية والدنيوية وفقا لما بينه الله في كتابه العزيز وجسده حبيبنا المصطفى-عليه أفضل الصلاة وأزكى السلام- في حياته اليومية؛ كي يعيش الإنسان في هذه الأرض بأمن وسلام.
وأشار إلى الدورة البرامجية التاسعة لقناة الاستقامة الفضائية بدأت ببث البروموهات التشويقية لبرامجها، حيث وقعت القناة مؤخرا مذكرات تفاهم مع بعض أصحاب القنوات اليوتيوبية من أجل بث برامجهم وإبداعاتهم عبر قناتهم قناة الاستقامة الفضائية، كما وقعت القناة اتفاقية OTT لبث القناة عبر شبكة الإنترنت فكل من لديه الشبكة العنكبوتية أو شبكة الواي فاي في العالم سيتمكن من مشاهدة بثنا مباشرة.
وأضاف العيسري قائلا: نحن بعون الله تعالى ماضون في مواكبة التطورات السريعة في نوعية البث وآلياته المتعددة في العالم الافتراضي والواقعي وكذلك في تقديم الأفضل والمفيد بصورة إبداعية متجددة، وقد أطلقت القناة مؤخرا كتيبا ترويجيا لها حوى أغلب الدورات البرامجية التي مرت على القناة وعددها ثماني دورات برامجية إضافة إلى كل ما يتعلق بالقناة ومحتواها ومتابعيها والمتعاونين معها. ولا يخفى أن القناة اختارت لدورتها الجديدة موضوع «قضايا الشباب الاجتماعية»؛ لتكون الدورة موجهة بجميع برامجها ومختلف لغاتها إلى هذه القضايا مناقشة إياها بمواضيع متعددة وأساليب مختلفة ولغات متنوعة، ويتوقع من شبابنا- كما عودونا- أن يكونوا حريصين على متابعة برامج الدورة أولا بأول مشاركين بها ومتفاعلين معها.
وقال: أعدت القناة -الساعية لعرض الإسلام الوسطي المعتدل للعالم- جملة من البرامج الموجهة إلى مختلف شرائح المجتمع رجالا ونساء أطفالا وشبابا وكبارا في السن، ومن جملة البرامج التي يتوقع لها أن تحوز على صيت كبير ومتابعة كثيفة من المشاهدين برنامج «The Sabla» الناطق باللغة الإنجليزية والمقدم من قبل حاتم آل عبدالسلام برفقة ضيوف دائمين من المؤثرين والمعروفين في المجتمع في مجالات متعددة دعوية وإعلامية وأدبية واقتصادية واجتماعية…الخ. مشيرا إلى أن البرنامج يناقش قضايا شاغلة ومهمة للناس تتعلق بحياتهم اليومية وعلاقاتهم ومشاكلهم الاجتماعية وتعاملهم مع تقلبات العصر وانعكاسات الأزمة الاقتصادية على حياتهم، وهو موجه إلى شرائح المجتمع كافة أطفالا وشبابا وكبارا رجالا ونساء؛ ففيه من المواضيع ما يناسب الجميع كما أن أسلوب طرحه أسلوب عفوي بعيد عن التكلف، ويجسد فيه المقدمون السبلة العمانية بأصالتها وجمالها وما يدور فيها من أحاديث ودية بين الجالسين آخذين أخبار بعضهم البعض متناقشين فيما يهمهم من قضايا، و «The Sabla» برنامج منتج من قبل شركة الاستقامة للإنتاج الفني التابعة لقناة الاستقامة الفضائية.
وأشار إلى هنالك أيضا برنامج «القرية المطمئنة» الموجه إلى أطفالنا وفيه من الفقرات الشائقة الممتعة كفقرات المواهب والمسابقات والحكايات، ويهدف إلى إيجاد مساحة لأطفالنا يبرزون فيها ويصقلون مواهبهم، ويتلقون فوائد ودروسا تربوية بشكل مباشر وغير مباشر، كما أن البرنامج يتيح للأطفال إرسال مقاطع فيديو يظهرون فيها مواهبهم عبر هاشتاق #القرية_المطمئنة على تويتر؛ لتعرض على الشاشة أثناء مدة عرض البرنامج الممتدة لساعة، يقدم البرنامج عيسى النبهاني رفقة مجموعة من الأطفال. وهنك برنامج «ضيوف عمان» سيكون حاضرا كذلك؛ لما حققه من نجاحات ومتابعة كبيرة، ويبث بشكل أسبوعي ويقدمه عادل الكاسبي.
وأشار إلى أن من البرامج الناجحة بهذه الدورة برنامج «لفة» الذي بث سابقا لأكثر من موسم، وحقق نجاحا كبيرا، وهو من البرامج التي تعرض حاليا على طائرات الطيران العماني للمسافرين، يأتي البرنامج هذه المرة بموسم جديد وأماكن جديدة ومغامرات ممتعة أخرى. البرنامج أسبوعي يقدمه مسعود الشيذاني. ومن البرامج المرتقبة من المشاهدين كذلك برنامج «قضية الأسبوع» الذي يقدمه شهاب السالمي ويضيف مجموعة من أصحاب القرار والشباب الفاعلين يحاورهم في القضايا الساخنة على الساحة متناولا معهم مختلف التفاصيل الخاصة بها، ومستعرضا آراء الجمهور في مواقع التواصل الاجتماعي.
وإضافة لما سبق يطل على المشاهدين لأول مرة برنامج مباشر اسمه «محطات الاستقامة»، ويهدف هذا البرنامج إلى إحداث تواصل مباشر مع المتابعين لمناقشة جملة من القضايا التي تهمهم في مختلف نواحي حياتهم عبر تجسيد واقعي لما يحدث عادة بين الناس من تبادل للرسائل النصية والصوتية باستخدام التطبيق الأكثر استخداما للتواصل «واتسأب» إضافة إلى مواقع التواصل الاجتماعي، حيث سيتيح هذا البرنامج للمشاهدين أسبوعيا تواصلا مباشرا ومجانيا برسائل الواتسأب وعبر مواقع التواصل مع مقدمي البرنامج من القامات العلمية والفكرية المتخصصة في جوانب متعددة يجيبون على رسائلهم ويوجهونهم مع الحفاظ على سرية شخصياتهم التامة-إن رغبوا في ذلك. وهناك برنامج «الفقه في الدين» الذي يستضيف مجموعة من المشايخ الأجلاء وهو من تقديم زكريا العامري وزاهر آل عبدالسلام. وأيضا برنامج «حوار الأفكار» يستضيف المفكرين الذين لم يجر معهم حوارا سابقا، عارضا سير حياتهم، مناقشا أطروحاتهم، مستخلصا أفكارهم وثمارها ودورها في نهضة المجتمع والأمة. يبث البرنامج أسبوعيا ويقدمه فيصل السعيدي.
ومن البرامج الناطقة بغير العربية إضافة لما ذكر برنامج «معمار جہاں تو ھے» الناطق باللغة الأوردية، ويهدف هذا البرنامج إلى تعريف الناطقين بالأوردو كل ما يتعلق بمبادئ الدين الحنيف، مضيفا مجموعة من المشايخ والمتخصصين في العلوم الشرعية وغيرها، ويقدمه سيد أزهر حسين الندوي. وكذلك برنامج «”Sheria Na Maisha» الناطق باللغة السواحيلية الذي يستمر لموسم آخر بعد تحقيقه نجاحا كبيرا ومتابعة واسعة النطاق من الناطقين بهذه اللغة، ويتحدث البرنامج في مجمله عن مجموعة من القضايا الشرعية الملامسة لواقع حياة المجتمع مناقشا تفاصيلها مفندا ما كتب وقيل عنها مضيفا مجموعة من المشايخ والدكاترة والمتخصصين بشكل أسبوعي. يقدم البرنامج راشد الشكيري.
ومن الدروس التي ستبث في الدورة سلسلة من دروس تفسير القرآن الكريم باللغة الأمازيغية للشيخ كعباش، كما يقدم الشيخ د. فرحات الجعبيري برنامج «اهدنا الصراط المستقيم»، وتجدر الإشارة إلى أن هذا البرنامج سجل بالجمهورية التونسية الشقيقة. وإضافة لكل ما ذكر وتفعيلا للتعاون بيننا وبين القنوات اليوتيوبية العمانية المختلفة سنبث -بحول الله- مجموعة كبيرة من محتويات تلك القنوات ضمن الفقرة اليوتيوبية اليومية، كما أن فقرة «من إنتاج الأنشطة الثقافية» ستكون حافلة بالمناشط والفعاليات والأمسيات والاحتفالات التي غطيت من قبل القناة والمتعاونين معها.
كما يقدم الشيخ د. عبدالله بن سعيد المعمري سلسلة من الدروس العلمية موسومة بـ«لطائف قرآنية من سورة يوسف»، وقد صورت السلسلة بجامع السلطان قابوس بإبراء، وهناك سلسلة أخرى في تزكية الأنفس ستكون من ضمن المواد التي ستبث للشيخ محمد بن أحمد الهنائي قراءة وتعليق من كتاب قناطر الخيرات صورت بجامع الجيطالي، أضف إلى ذلك سلسلة من الدروس في أصول الفقه للشيخ د. ماجد بن محمد الكندي يلقيها لطلبته بالخوض.
ولا يخفى بعد هذا الاستعراض أن برامج قناة الاستقامة الفضائية ناطقة بخمس لغات «العربية، الإنجليزية، الأمازيغية، السواحيلية، الأوردية». وهناك تعاون وشراكة مع قناة الاستقامة الفضائية، في مواضيع مختلفة تشمل الجوانب الدينية والاجتماعية والاقتصادية والصحية، مختتما حديثه قائلا: إن القناة طامحة للمزيد خدمةً للمجتمع وتقديما لرسالة الإسلام في صورتها المعتدلة البعيدة كل البعد عما يشوب ذلك من أمور تفرق لا تجمع وتنفر لا تبشر، وتدعو القناة جميع المشاهدين ليشاهدوا دورتها البرامجية الجديدة ويتابعوا ويشاركوا عبر قنواتنا المختلفة المفتوحة لهم على مدار الساعة.