تدشين مركز الابتكار والذكاء الاصطناعي بمدرسة سعيد بن المسيب بشناص

يغرس ثقافة الإبداع لدى الطلبة –

شناص – أحمد بن حمدان الفارسي –

دشن سعادة الشيخ خليفة بن هلال العلوي والي شناص رئيس مجلس أولياء الأمور بالولاية صباح أمس مركز الابتكار والذكاء الاصطناعي بمدرسة سعيد بن المسيب للتعليم الأساسي بحضور عدد من أولياء الأمور والهيئة الإدارية والتدريسية بالمدرسة، وشهد حفل التدشين تقديم عرضا مرئيا عن الفعاليات والبرامج التدريبية التي يقوم بها المركز ،وقص شريط الافتتاح، وجولة ميدانية في المركز، والتعرف على محتوياته وأركانه، بالإضافة للتعرف على ابتكارات الطلاب في الروبوت والطاقة الشمسية والكهربائية والتجارب العلمية التي يقومون فيها من ضمنها ابتكار سلة المهملات الذكية.
وثمن سعادة والي شناص الجهود المبذولة التي تقوم بها المدرسة في مجال الابتكار والذكاء الاصطناعي التي تساعد الطلبة على الابتكار في المجالات المتعددة والمختلفة، ويهدف المركز إلى غرس ثقافة مفاهيم الابتكار والإبداع وريادة الأعمال والذكاء الاصطناعي لدى الطلبة وتنمية وتطوير قدراتهم ومهاراتهم، وقال علي بن أحمد الكعبي مدير المدرسة: يعد الابتكار والذكاء الاصطناعي من الأساسيات التي تحرص عليها التربية في الحقل التعليمي للطلبة لما له من فوائد عدة؛ وذلك لتمكينهم من مواجهات تحديات المستقبل إضافة إلى تفرع تخصصاتهم العلمية الجديدة ومواكبة المتغيرات العالمية والتطور التكنولوجي المتسارع الذي نشهده اليوم مشيرا الكعبي إلى أن الذكاء الاصطناعي أخذ بالتطور والدخول في مجالات الحياة بصورة أكثر انتشارا وتأثيرا منذ تطوير جهاز الحاسب الآلي لأداء العمليات البشرية التي تتطلب قدرات تحليلية واستنتاجية معقدة.
وأشار عبدالله بن صالح الخزيمي مشرف مركز الابتكار والذكاء الاصطناعي بالمدرسة إلى دور المركز في ظل توجهات العالم نحو التركيز على الابتكار والذكاء الاصطناعي قائلا: يأتي دور المركز لإيجاد الأطر العلمية الملائمة لتطبيق برامج الابتكار والذكاء الاصطناعي لدى الطلبة؛ بهدف نشر ثقافة مفاهيم الابتكار والذكاء الاصطناعي لديهم ورعايتهم اجتماعيا ونفسيا وتحصيليا وتنمية وتطوير قدراتهم الابتكارية في مجال الذكاء الاصطناعي بالإضافة إلى تعزيز قيم المواطنة والانتماء لديهم وخلق دوافع الإبداع والابتكار وتشجيعهم على إبراز مبادراتهم وابتكاراتهم.