فروع بنك مسقط تعزز من الريادة في تقديم أفضل الخدمات والتسهيلات المصرفية للزبائن

صالح المعيني: خطة تطويرية لمواكبة المستجدات –

تواصل شبكة فروع بنك مسقط تعزيز ريادتها في تقديم الخدمات والتسهيلات المصرفية للزبائن في كافة محافظات وولايات السلطنة، ترجمة لرؤية بنك مسقط «نعمل لخدمتكم بشكل أفضل كل يوم» وبكوادر عمانية شابة وذات خبرة في العمل المصرفي، حيث شهدت الفروع والتي وصلت إلى أكثر من 144 فرعا نقلة كبيرة ونوعية لتواكب التطورات والمستجدات في القطاع المصرفي من حيث تجهيز هذه الفروع بأحدث التقنيات والتكنولوجيا المتطورة في القطاع المصرفي. كما تحرص الإدارة التنفيذية لبنك مسقط على الاستثمار ودعم هذه الفروع بكل الإمكانيات التقنية والبشرية للقيام بواجبها كركن أساسي في تقديم مختلف الخدمات والتسهيلات المصرفية.
وقام بنك مسقط خلال الفترة الماضية بتنفيذ خطة تطويرية شملت كافة الفروع من حيث توحيد التصميم الداخلي وفتح فروع جديدة واعتماد أسلوب جديد في استقبال الزبائن وطريقة إنجاز معاملاتهم بهدف ضمان الجودة والسرعة مع التأكيد على تجهيز الفروع بأحدث أساليب ومعايير الأمن والسلامة المعتمدة فالقطاع المصرفي.
وبهدف التعريف بالخدمات والتسهيلات المصرفية و بالدور الكبير الذي تقوم به فروع بنك مسقط المنتشرة في كافة محافظات وولايات السلطنة، نظم بنك مسقط مؤخراً زيارة لمجموعة من الصحفيين والإعلاميين الذين يمثلون مختلف المؤسسات الإعلامية بالسلطنة حيث اشتملت الزيارة على جولة في فرع برج الصحوة الجديد بمنطقة الموالح والتعرف على أقسام الفرع فقد تم تسليط الضوء على نوعية الخدمات والتسهيلات المصرفية المقدمة والتعريف بالمنتجات التي تقدمها الفروع كما تم خلال الزيارة تقديم عرض توضيحي للإعلاميين يتضمن مختلف المعلومات و البيانات المتعلقة بشبكة فروع البنك وأيضا آلية وأسلوب العمل في الفروع، كذلك تم فتح المجال للصحفيين والإعلاميين بطرح الأسئلة والاستفسارات وقد قام فريق البنك بالرد عليها.
شبكة واسعة من الفروع
وقدم صالح بن محمد المعيني، مساعد مدير عام فروع المحافظات ، الشكر والتقدير للصحفيين والإعلاميين ولكافة وسائل الإعلام و قنوات التواصل الاجتماعي على دعمهم المستمر و تفاعلهم مع كافة أنشطة و مبادرات البنك مؤكداً أن الإعلام شريك أساسي في نجاح مسيرة البنك و يلعب دوراً كبيراً في تعزيز التواصل مع الزبائن وأفراد المجتمع بشكل عام موضحاً أن تنظيم هذه الزيارة لتسليط الضوء على شبكة فروع البنك المنتشرة في كافة الولايات تهدف إلى تعريف الإعلاميين بالدور الذي تقوم به هذه الفروع ونوعية الخدمات والتسهيلات المصرفية التي يقدمها البنك للزبائن معرباً عن سعادته بثقة الزبائن في اختيار بنك مسقط كمؤسسة مالية رائدة والاستفادة من كل التسهيلات والخدمات والعروض التي يقدمها البنك والتي تلبي احتياجاتهم وطموحاتهم.
وأوضح المعيني أن بنك مسقط قام خلال الفترة الماضية بتنفيذ استراتيجية تهدف إلي تطوير كافة فروع البنك بهدف توفير الأجواء والمكان المناسب لخدمة زبائن البنك والذين والحمد لله يتجاوزون مليوني زبون وهذه مسؤولية علينا جميعاً كموظفين في البنك لتقديم أفضل الخدمات والتسهيلات وبجودة وسرعة عالية وذلك ترجمة لرؤية البنك «نعمل لخدمتكم بشكل أفضل كل يوم» حيث يعمل كافة الموظفين في الفروع بنفس المنهجية والطريقة بهدف ترجمة رؤية البنك والتي تهدف إلى مواكبة التطورات والمستجدات في القطاع المالي وتسلط الضوء على عدد من الأولويات أهمها التركيز على الزبائن، وتعزيز الكفاءة والإنتاجية، والإبداع والمرونة والحفاظ على الموقع الريادي الذي يتمتع به البنك في القطاع المصرفي مشيراً إلى أن فروع البنك أصبحت تتميز بتصميم جذاب ومكان واسع حيث تم اختيار مواقع هذه الفروع بطريقة مدروسة توفر على الزبائن الوقت والجهد بهدف إنجاز معاملاتهم بطريقة مريحة وسريعة.
أنواع الخدمات والتسهيلات
وأشار مساعد مدير عام فروع المحافظات ببنك مسقط أن فروع البنك تقدم العديد من الخدمات والتسهيلات المصرفية ومن أهمها إنجاز معاملات الزبائن فيما يتعلق بحسابات المعاملات الشخصية وتقديم التسهيلات الخاصة بمنتج «بيتنا» الخاص ببناء وشراء المنازل ومنتج «سيارتي» الخاص بشراء السيارات بالإضافة إلي المنتجات الأخرى مثل «شهادتي» الخاص بالتعليم و«شبابي» ومنتج « زينة « الخاص بالنساء وإنجاز معاملات فتح الحساب الجديد والحصول على البطاقات الائتمانية المختلفة والتعريف ببرنامج «المزيونة» للادخار كذلك التعريف بالتسهيلات المصرفية التي يقدمها برنامج « نجاحي» الخاص برواد الأعمال والمؤسسات الصغيرة و غيرها من المنتجات والتسهيلات المصرفية التي يتم إنجازها في الفروع مشيراً إلى أن البنك أيضا يواصل ريادته في تقديم الخدمات والتسهيلات المصرفية إلكترونياً من خلال شبكة القنوات الإلكترونية مثل أجهزة الصراف والإيداع النقدي الموجودة في مختلف ولايات السلطنة وفي المواقع الهامة كذلك إنجاز العديد من المعاملات عبر الهاتف النقال من خلال تطبيق ”mbanking” حيث يواكب بنك مسقط التطورات والمستجدات في هذا المجال بهدف التسهيل وإنجاز معاملات الزبائن بطريقة سريعة وفي أي مكان وزمان كذلك يساهم مركز الاتصالات الخاص بالبنك كحلقة تواصل مع الزبائن والذي يعمل على مدار الساعة وطوال أيام الأسبوع لتقديم مختلف التسهيلات والرد على استفسارات وأسئلة الزبائن ومساعدتهم في إنجاز معاملاتهم المصرفية المختلفة.
وقال صالح بن محمد المعيني، مساعد مدير عام فروع المحافظات، نحن فخورون في بنك مسقط أن الموظفين ومديري الفروع والإدارات الإقليمية يتحمل مسؤوليتها كادر عماني بنسبة 100% حيث يتم اختيار هذه الكوادر وفق معايير وأسس تحددها دائرة الموارد البشرية بالبنك كذلك يتم إلحاق الموظفين بدورات وبرامج تدريبية بهدف تنمية وتطوير مهاراتهم وخبراتهم في العمل المصرفي مضيفاً أن البنك يتمتع بكوادر عمانية مؤهلة وحققت العديد من النجاحات والإنجازات في مختلف الأعمال وانتهز هذه الفرصة لأتقدم اليهم جميعاً بالشكر والتقدير على جهودهم المخلصة وعملهم المتواصل في كافة الفروع وإنجازهم المعاملات المصرفية الخاصة بالزبائن في أوقات قياسية مؤكداً مواصلة البنك لتطوير الفروع وتعزيز ريادة بنك مسقط في القطاع المصرفي من خلال التركيز على تقديم افضل الخدمات التي تلبي احتياجات الزبائن وتطلعاتهم.
استثمار التكنولوجيا لخدمة الزبائن
وبهدف إنجاز المعاملات بلمسة واحدة وبأسلوب أكثر أماناً يفتخر بنك مسقط بأنه المؤسسة المالية الأولى في القطاع المصرفي العماني الذي دشن تطبيق حلول الهوية الوطنية في كافة فروع البنك وذلك في عام 2014 والذي يوفر مزيدا من الأمان ويساهم وبشكل كبير في إنجاز مختلف المعاملات بسرعة كبيرة كما يؤكد على أهمية استثمار التقنيات الحديثة في توفير خدمات مبتكرة وذات جودة عالية حيث يتم من خلال استخدام الجهاز الخاص بالنظام في إنجاز المعاملات المصرفية التأكد من شخصية صاحب العلاقة وذلك بهدف إنجاز المعاملة بلمسة واحدة وبأسلوب أكثر أمانا وأسرع وأذكى وخاليا من المخاطر حيث يوفر هذا النظام الوقت والجهد على الزبائن أثناء المعاملات المصرفية بشكل سريع وآمن.