توعويات : الثورة الصناعية الرابعة والتعليم

حميد الشبلي –

‏تستعد وزارة التربية والتعليم ممثلة في تعليمية شمال الباطنة، لتدشين مؤتمر الثورة الصناعية الرابعة وأثرها على التعلي ، والتي ستحتضنها بإذن الله مدينة صحار خلال الفترة من 21-2 من يناير المقبل، وتعمل اللجنة المنظمة على مدار الساعة في تسهيل كافة الاجراءات للمشاركين بهذا المؤتمر الدولي، ولذلك ارتأينا أن نوضح للجميع ما سيحتويه هذا المؤتمر من برامج وفعاليات لتشجيع الجميع على المشاركة. في الحقيقة يأتي هذا الحدث العلمي الهام نظرا لأهمية مواكبة المستجدات التربوية المتعلقة بالتغيرات الجذرية القائمة على تقنيات الثورة الصناعية الرابعة مثل الذكاء الاصطناعي وانترنت الأشياء والواقع الافتراضي وغيرها…الخ، الذي أصبحت فيه المؤسسات التعليميية تحتاج توظيف هذه التقنيات بما يخدم العملية التعليمية، كما أن تطور الذكاء الاصطناعي في السنوات الأخيرة أصبح عاملا مؤثرا في اختيار الوظائف المستقبلية التي تطلب مهارات تتعامل مع الثورة الصناعية الرابعة والتي تسمى بمهارات القرن الحادي والعشرين، وفي هذا الجانب يركز مؤتمر الثورة الصناعية الرابعة وأثرها على التعليم على تضمين هذه المهارات في المناهج الدراسية، بهدف تحسين بيئة التعلم وتطوير أنظمتها، إضافة إلى الخروج بأفكار تساعد على تطبيق ثقافة الابتكار والتغيير والتطوير في المدارس والكليات والقيادات الإدارية والتعليمية، من أجل إعداد جيل قادر على مسايرة التطورات في شتى المجالات.
ومن أهم أهداف المؤتمر نشر الوعي بين أوساط التربويين بتقنيات ومحركات الثورة الصناعية الرابعة، كذلك تبادل الخبرات والتجارب المحلية والدولية والآراء المطروحة حول توظيف تقنيات الثورة الصناعية في مجال التعليم، والتعرف على أفضل الممارسات في إدراج مفاهيم ومهارات ومعارف الثورة الصناعية الرابعة في المناهج وطرائق التدريس، وتطوير خدمات التوجيه المهني في إعداد الطلبة لمسارات جديدة في ظل الثورة الصناعية الرابعة، إضافة إلى معرفة الوضع الحالي للبيئة التعليمية ومدى جاهزيتها في تنمية ومهارات ومعارف الطلبة المرتبطة بالثورة الصناعية الرابعة، وأيضا إقامة تعاون فعال بين المؤسسات التعليمية والحكومية والخاصة والمجتمعية لبناء شراكة متميزة بما يخدم التعليم، ويهدف كذلك إلى متابعة أهم القضايا المستجدة فيما يتعلق بالثورة الصناعية الرابعة ودورها في تذليل الصعوبات في مجال التعليم، وهذا المؤتمر له عدة محاور هامة وهي (التعليم في ظل الثورة الصناعية الرابعة – تقنيات ومحركات الثورة الصناعية الرابعة – أخلاقيات وقيم ومهارات الثورة الصناعية الرابعة – سوق العمل والوظائف المرتبطة بها في ظل الثورة الصناعية الرابعة ودور التوجيه المهني في إعداد الطلبة لها – البرامج والمبادرات والمشاريع التربوية ذات العلاقة بتقنيات ومهارات الثورة الصناعية الرابعة)، وفي هذا المؤتمر متاح للجميع المشاركة ( العماني والاجنبي – التربويون – مؤسسات المجتمع المدني – القطاع الخاص – المؤسسات الحكومية – الجامعات والكليات العمانية والخارجية – الطالب الجامعي – الباحثين عن عمل ). وستعقد عدد من الجلسات العامة وعدد معين من الجلسات المتوازية، إضافة إلى تنفيذ العديد من الورش والتي ستنقسم إلى ورش قبل انعقاد المؤتمر وستكون مجانية للطلبة والمعلمين والتربويون وموظفي وزارة التربية، وورش ستنفذ أثناء انعقاد المؤتمر وهي خاصة للمشاركين، حيث ستقام ورش عملية في تقنيات الثورة الصناعية الرابعة ( الانترنت والروبوتات والبيانات الضخمة و..الخ)، كما سيحتوي المؤتمر على معرض مصاحب تشارك فيه الشركات الخاصة ذات العلاقة بالتقنيات، وكذلك مؤسسات حكومية وتعليمية عالمية ومحلية وأصحاب المبادرات الفردية، وسيحظى بمشاركات واسعة محلية ومن منظمات أجنبية وجامعات ومراكز تعليم دولية والعديد من الخبراء والمهتمين في مجال الثورة الصناعية الرابعة، كذلك سيحظى المشاركون على شهادة المشاركة ، كما نذكر الجميع بأن الفرصة متاحة للتسجيل حتى تاريخ 15 يناير وذلك عبر الرابط التالي
:http://conference.n-batna.com