دار الأوبرا السلطانية تختتم 2018 بحفل التينور فيتوريو غريغولو

سيغنّي مع ماريا مودرياك وارسني تاراسيفيش-نيكولاييف –

تختتم دار الأوبرا السلطانية مسقط برنامج عام 2018 في موسمها الجديد (2018-2019) بحفل مميّز في الساعة 7 من مساء الأحد الموافق 30 ديسمبر الجاري، يحييه التينور العالمي فيتوريو غريغولو بمشاركة ماريا مودرياك وارسني تاراسيفيش-نيكولاييف، ليقضّي الجمهور وقتا ممتعا مع فقرات هذا الحفل الذي سيبقى في ذاكرته طويلا.
ويعدّ فيتوريو غريغولو من أفضل مغني التينور في جيله، نال شهرة واسعة، واعتاد أن يتلقّى دعوات ليقدّم عروضه في أعرق دور الأوبرا حول العالم، من بينها دار الأوبرا الملكية «كوفنت غاردن»، ومسرح «لا سكالا» في ميلانو، ودار أوبرا «متروبوليتان» في نيويورك، ودار الأوبرا الألمانية في برلين، ودار أوبرا زوريخ، وقصر الفنون في فالنسيا، وقد قدّم غريغولو إطلالته الأولى في دار الأوبرا الملكية في لندن عام 2010، ووصفتها صحيفة الغارديان بأنها «لا توصف سوى بالمدهشة»، واليوم يأتي فيتوريو لمسقط ليقف على مسرح دار الأوبرا السلطانيّة ترافقه أوركسترا زغرب الفيلهارمونية تحت قيادة المايسترو مارسيلو مورتدلي مع السوبرانو ماريا مودرياك، بمرافقة عازف البيانو العالمي ارسني تاراسيفيش-نيكولاييف، ليستمتع الجمهور بباقة المقطوعات التي يؤديها حوالى 24 عملاً أوبراليًا لمجموعة متنوعة من الملحنين منهم: موتسارت، ودونيدزيتي، وفيردي، وبوتشيني، وغونو، وماسينيه، وأوفنباخ وبرنشتاين، بالإضافة إلى أعمال روسيني الروحيّة.