بلدية إبراء تنفذ فعاليات تثقيفية في حملة «نعمة بادة»

إبراء- سالم بن محمد البراشدي –

نفذت بلدية إبراء ممثلة في قسم موارد المياه وقسم التوعية والإعلام ضمن حملة التعريف بلائحة تنظيم الآبار والأفلاج، العديد من البرامج التثقيفية للتعريف بمضامين اللائحة والاشتراطات والقوانين المعمول بها، في إطار الحملة التي تنظمها وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه تحت شعار «نعمة بادة».
حيث تم استهداف المجتمع المحلي من خلال اللقاء والحوار وعمل زيارات للمزارعين وإجراء لقاءات متعددة لوكلاء الأفلاج والمقاولين لتسليط الضوء على بنود اللائحة وما تضمنته من قوانين.
وتحدث عبدالله بن سليمان الهاشمي مدير بلدية إبراء بأن الحملة تهدف إلى توعية المجتمع بالأنظمة والقوانين المائية، والاشتراطات المطلوبة لتقديم التصاريح بما يتلاءم مع لائحة تنظيم الآبار والأفلاج الصادرة بالقرار الوزاري رقم (3/‏‏‏‏2009)، حيث أوضح أن الحملة التي تنظمها الوزارة سوف تستمر حتى نهاية ديسمبر الجاري، وتتضمن برامج توعوية وزيارات ميدانية وفعاليات ومناشط للتعريف بالإجراءات والقوانين المنظمة لها والمخالفات المترتبة عليها، موضحا في الوقت ذاته أنَّ الأفلاج والآبار تعد موردا أساسيا هاما من موارد المياه في معظم المدن والقرى العمانية وتبذل وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه جهودا حثيثة لتعزيز الوضع المائي لها.
الجدير بالذكر أن بلدية إبراء أعدت خطة عمل متكاملة لتوصيل رسالة التوعية للمستهدفين خلال الحملة تتضمن عددا من الأنشطة والفعاليات التوعوية كالمحاضرات والزيارات الميدانية واللقاءات التوعوية وتنظيم أيام عمل للفرق التطوعية بالتعاون مع المجتمع المحلي، لا سيما قيام البلدية بتصميم وطباعة وتركيب لوحات توعوية في الشوارع العامة وطباعة بعض النشرات والملصقات التي تعنى بالقطاع المائي.