الرواحي والرئيسي والخنجري يتأهلون للدور الثاني في منافسات الفردي

انطلاقة البطولة الخليجية للتنس –
كـــــتب: خليفة الرواحي –

حقق منتخبنا الوطني للتنس للأشبال والناشئين ثلاثة انتصارات في انطلاق منافسات البطولة الخليجية للتنس التي يستضيفها الاتحاد العماني للتنس خلال الفترة 22 إلى 29 ديسمبر الجاري تحت 14 و18 عاما، حيث شهدت منافستها في مسابقات الفردي للفئتين لينتقل اللاعبون لخوض منافسات الدور الثاني التي ستقام اليوم على ملاعب التنس الخارجية بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر بمشاركة خمسة منتخبات خليجية بعد اعتذار المنتخب الإماراتي عن المشاركة في هذه البطولة. وجاءت نتائج اليوم الأول للاعبي المنتخب على النحو التالي؛ في منافسات الفردي تحت 18 سنة، فوز منير الرواحي على اللاعب القطري غانم الخليفي بنتيجة 6/‏2 و6/‏1 في مباراة سهلة للاعبنا نجح في السيطرة على مجريات اللقاء وفاز اللاعب عبدالله الرئيسي على اللاعب القطري سعيد الكواري بنتيجة 6/‏صفر و7/‏6 وخسر لاعبنا زكريا السليماني من الكويتي طلال عبدالعزيز بنتيجة 2/‏6 و3/‏6 وفاز الكويتي فهد الدوسري على البحريني علي آل شريف بنتيجة 6/‏صفر و6/‏صفر.

وفي منافسات الفردي تحت 14 سنة استهل لاعب منتخبنا الوطني مروان بن فايز الخنجري أولى مبارياته بالفوز على الكويتي عبدالوهاب العبدالله بنتيجة 2/‏‏صفر، قدم لاعب منتخبنا الوطني مباراة قوية ومستوى فنيا عاليا أهله للفوز في المجموعتين، حيث تمكن من إنهاء المجموعة الأولى بنتيجة 6/‏‏1، ووصل طريقه بقوة في المجموعة الثانية التي أنهاها بنتيجة 6/‏‏صفر، وبهذا الفوز يتأهل لمقابلة اللاعب القطري علي محمد اليافعي في دوري الثمانية. وفي نفس المنافسات تحت 14 عاما انسحب لاعب منتخبنا الوطني تواد بن نايل الريامي نظرا لإصابة قبل المباراة في يده حرمته من مقابلة منافسه الكويتي يعقوب يوسف محمد ليتأهل الأخير حسب لوائح البطولة بانسحاب لاعب منتخبنا الوطني، ولذات الظرف انسحب لاعبنا علي عصام البوسعيدي الذي تعرض لوعكة صحية ألزمته الذهاب إلى المستشفى، وبهذا الانسحاب يتأهل علي محمد اليافعي لدور الثمانية بانسحاب لاعبنا.
وفي نفس المنافسات خسر لاعب منتخبنا الوطني طه بن طلال الوهيبي من لاعب المنتخب الكويتي عبدالرزاق عبدال بنتيجة مجموعتين عندما انتهت أشواطهما 1/‏‏6 و1/‏‏6 وتأهل المصنف القطري راشد نواف نايف الى دور الثمانية تلقائيا، وتأهل لاعب المنتخب الكويتي سليمان الدويسان بعد فوزه على لاعب المنتخب البحريني 2/‏‏صفر حيث انتهت المجموعتان لصالح الكويتي بنتيجة 6/‏‏صفر و6/‏‏2، وفي مباراة أخرى خسر لاعب منتخبنا الوطني عيسى بن علي السليماني من القطري مشاري نواف نايف بنتيجة 2/‏‏ صفر حيث انتهت المجموعتان 1/‏‏6 وصفر/‏‏6 ، وفي مباراة أخرى تأهل لاعب المنتخب القطري ناصر أحمد اليافعي بعد فوزه على لاعب المنتخب البحريني بنتيجة 2/‏‏صفر، حيث انتهت المجموعتان لصالح الفائز بنتيجة 6/‏‏صفر و6/‏‏صفر.

نقطة انطلاقة 

وقال عبدالرضا جاسم الغريب رئيس اللجنة التنظيمية الخليجية رئيس اللجنة الفنية بالبطولة: في البداية، اشكر نيابة عن اللجنة التنظيمية الخليجية الاتحاد العماني للتنس واللجنة المنظمة ووزارة الشؤون الرياضية على جهودهم لتوفير كافة احتياجات البطولة واعتقد أن البطولة نجحت تنظيميا قبل أن تبدأ منافساتها، وما وجدناه من حفاوة استقبال وكرم الضيافة منذ لحظة الوصول الى سلطنة عمان الغالية علينا.
وأضاف: انطلاقة التنس الأرضي في مجلس التعاون الخليجي بدأت من بطولات الخليج عام 1985 والى اليوم ولله الحمد أفرزت البطولة عددا من اللاعبين المجيدين في المنطقة ونحن مستمرون في تنظيمها الى هذه النسخة، وكل لاعبي الخليج والاتحادات الرياضية ينتظرون البطولة بشغف والتي تجمع أبناء دول مجلس التعاون الخليجي، وكما يعلم الجميع البطولة توقفت في السنتين الماضيتين، والآن ولله الحمد عادت البطولة الى سابق عهدها بنجاح مسقط في استضافة البطولة التي تجمع الفئات السنية تحت 14 و18 عاما بمشاركة المنتخبات الخليجية التي تحرص دائما على المشاركة فيها، ونحن لأول مرة ننظم بطولة الخليج السنية بهذا النظام من منافسات الفرق والفردي، وسيتواجد في البطولة أيضا ممثلو الأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي حيث سيتواجد مشعل آل خليفة مدير إدارة الرياضة في الأمانة العامة، ومحمد المري رئيس القسم بالأمانة لحضور اجتماع اللجنة التنظيمية اليوم الأحد بمسقط، وبحضور كل الأعضاء.
وحول أهمية بطولات الخليج قال: بلاشك بأن بطولة الخليج تكتسب أهمية كبيرة للمراحل العمرية فهي بيئة لاكتشاف المواهب وقياس المستوى الفني للاعبين وبالتالي فرصة للمدربين وللاعبين لعمل خطط لتطوير مستوياتهم، وبطولات الخليج كانت البدايات لظهور عدد من اللاعبين المجيدين في الخليج الذين شاركوا في البطولات العربية والقارية والدولية، وخلال السنوات الماضية برز عدد من أبطال الخليج في كافة البطولات الذين كانت انطلاقتهم من بطولات الخليج.

استمرار

وقال: بدأنا الافتتاح ومستمرون حتى نهاية البطولة التي بلاشك أن افضل اللاعبين هم من سيتواجدون في النهائيات، والكل سيبحث عن تواجده في منصات التتويج سواء في هذه البطولة أو البطولات القادمة، مؤكدا أن بطولات الخليج لايوجد بها خاسر، فالكل فائز بتواجدهم وتعارفهم وتواصلهم في البطولة وخارجها وهذا ما نلمسه في أروقة الفندق التي يتواجد فيها جميع اللاعبين وكأنهم أسرة واحدة، ولله الحمد هذا ما اكتسبناه من نهج أصحاب الجلالة والسمو قادة دول مجلس التعاون الخليجين ونحن في اتحادات التنس الخليجية كلنا أسرة واحدة، نجتمع على الخير ونبحث ما هو أفضل لنقدمه لأبنائنا اللاعبين، ولقاءاتنا مع إخواننا في الخليج ليست في البطولات فقط وإنما في عدة مناسبات قبل البطولات وخارجها، وعندما نلتقي يكون حديثنا دائما عن التنس، فنتبادل الخبرات والتجارب ونتبادل الآراء المختلفة حول تطوير لعبة التنس على مستوى المنطقة، وسنظل أسرة متماسكة في الرؤى على المستوى الآسيوي والدولي.

تطـــــــــور

وأشاد بالتطور الذي شهدته ملاعب التنس في السلطنة وقال: ملاعب التنس في مجمع السلطان قابوس هي منشأة رياضية بمواصفات دولية، وشهدت تطورا كبيرا وسجلت هذه الملاعب استضافة إحدى مراحل تصفيات كأس ديفيز التي تعتبر إحدى مراحل بطولات كأس العالم، ونحن نهنئ السلطنة من وزارة الشؤون الرياضية والاتحاد العماني للتنس على هذا التطوير والتوسع الذي شهدته ملاعب التنس، كما نشيد بكافة الجهود التي يبذلها الاتحاد العماني في مجال تطوير قدرات حكام السلطنة والمدربين وتأهيل اللاعبين، وتطوير قدراتهم، ولا ننسى بطلة الخليج والعرب فاطمة النبهانية وهي أول لاعبة تحصل على لقب بطلة العرب، وهذا كله جهد متواصل يشكر عليه القائمون على هذه اللعبة في سلطنة عمان الغالية، ونحن متأكدون سيظهر من هذه البطولة بطل عماني في إحدى الفئات السنية يحمل كأس البطولة بإذن الله تعالى.
وحول اجتماع اللجنة التنظيمية لدول مجلس التعاون الخليجي للتنس قال: سيناقش الاجتماع غدا عددا من المواضيع أهمها مواعيد البطولات الخليجية وأنشطة اللجنة التنظيمية الأخرى ومراجعة ما تم تنفيذه من أنشطة، وغيرها من المواضيع المتعلقة بانتقال مقر اللجنة التنظيمية بعدما استضافتها الكويت 16 عاما، ومناقشة تطوير لعبة التنس على مستوى الخليج سواء على مستوى البطولات أو اللاعبين أو المدربين.

اجتماع اللجنة التنظيمية

تعقد اللجنة التنظيمية لدول مجلس التعاون الخليجية للتنس في الساعة الثانية عشرة من ظهر اليوم الأحد بفندق جراند حياة مسقط اجتماعها على هامش البطولة برئاسة عبدالرضا جاسم الغريب رئيس اللجنة ويمثل الاتحاد العماني خالد بن سيف العادي رئيس الاتحاد والمقرر سلمان بن عبدالرحيم البلوشي وسوف يتم خلال الاجتماع مناقشة عدد من المواضيع ومنها نقل مقر اللجنة التنظيمية من الكويت الى احدى الدول الخليجية بالإضافة الى مناقشة برنامج البطولات الفترة القادمة وتفعيل دور اللجان الفنية بدول مجلس التعاون وغيرها من المواضيع، الى جانب مناقشة انتقال مقر اللجنة التنظيمية.