الصورة المشرفة هدف الأحمر في نهائيات أمم آسيا

طموحات كبيرة ترافق البعثة إلى الإمارات –

تغادر ظهر اليوم بعثة المنتخب الوطني الأول لكرة القدم في طريقها إلى الإمارات العربية لخوض معسكر إعدادي أخير قبل الدخول في أجواء منافسات كاس الأمم الآسيوية 2019 التي ستنطلق في الأسبوع الأول يناير المقبل.
ستحط البعثة رحالها في العاصمة الإماراتية أبو ظبي، وحسب البرنامج سيكون هناك مران خفيف اليوم على أحد ملاعب الكريكت القريبة من فندق ماريوت المقر الذي وقع عليه الاختيار للإقامة فيه خلال فترة المعسكر الإعدادي.
يحمل نجوم الأحمر ببدء رحلتهم إلى الإمارات طموحات جماهيره الكبيرة في مشاركته هذه المرة في نهائيات أمم آسيا، ويسعون بثقة كبيرة للدفاع عن سمعة الكرة العمانية من خلال تحقيق النتائج الإيجابية المشرفة، وأن تكون للمنتخب بصمة واضحة ومختلفة في البطولة القارية.
يغادر المنتخب الوطني اليوم إلى الإمارات؛ حيث تقام البطولة القارية تدعمها الثقة في قدرات وخبرات عدد من عناصره التي سبق لها المشاركة في نهائيات كأس آسيا في الصين عام 2004 وبانكوك 2007 وأستراليا 2015 في مقدمتهم عميد اللاعبين الحارس الدولي على الحبسي.
شارك المنتخب الوطني تسع مرات في النهائيات القارية، و لم تكن النتائج خلالها ترضي الطموحات، وتتناسب والأهداف المرجوة، وهو ما حال دونه وإثبات وجوده في النهائيات القارية؛ نتيجة ضعف النتائج التي تمثلت في تحقيق فوزين مقابل ثلاثة تعادلات شكلت حصادا فقيرا لكنه في الوقت ذاته يشكل اليوم حافزا ودافعا لمجلس الإدارة والجهاز الفني واللاعبين لتحسين الصورة في نسخة الإمارات الحالية.
يخطط مدرب المنتخب الوطني الأول لكرة القدم الهولندي بيم فبيريك لاستثمار النجاح الكبير الذي تحقق في بطولة كأس الخليج الثالثة والعشرين في نهائيات الأمم الآسيوية وتأكيد قدرته على تحقيق النقلة الكروية التي يترقبها جمهور الكرة العماني.
عمل فيربيك خلال الفترة الماضية بالتشاور مع مساعديه في الجهاز الفني والإداري على وضع برنامج طموح للأحمر يقود إلى صقل اللاعبين وتجهيزهم فنيا وبدنيا وذهنيا حتى يكونوا في قمة الاستعداد لمواجهة التحديات الآسيوية وتحقيق النتائج الإيجابية.
يرفع فبيريك شعار التطور في الأداء والنتائج ويرفض أن يعود المنتخب الوطني في مستوياته الفنية وحضوره في الملاعب ونتائجه في مبارياتها الرسمية أو الودية للوراء وأن تتم الاستفادة من بطولة كأس الخليج والتحضيرات التي تمت بصورة طيبة واستغلال الثقة والمعنويات والحوافز لمضاعفة دوافع استمرارية العطاء القوي الذي يلبي طموحات الجماهير.
أكد المدرب الهولندي في آخر حديث له قبل الإقلاع إلى الإمارات أن وضعية المنتخب طيبة، وأنه استفاد كثيرا من فترة التحضيرات التي تمت، وسيصل الفريق للجاهزية المطلوبة بعد تنفيذه برنامج معسكر الإمارات وخوض التجارب الأخيرة فيه مشيرا إلى أن ثقته كبيرة في اللاعبين، وسيعمل الجميع في المنتخب من أجل تقديم صورة مشرفة.