المجلس الاقتصادي والاجتماعي يحدد 24 بندا على جدول أعمال القمة التنموية العربية المقبلة

بمشاركة السلطنة –

القاهرة- عمان – نظيمة سعد الدين –

وافق المجلس الاقتصادي والاجتماعي من حيث المبدأ على الموضوعات المدرجة ضمن مشروع جدول أعمال القمة العربية التنموية : الاقتصادية والاجتماعية في دورتها الرابعة التي ستعقد في العاصمة اللبنانية «بيروت» في 20 يناير المقبل والتي تم مناقشتها خلال اجتماع المجلس امس في دورته غير العادية على المستوى الوزاري برئاسة وزير التجارة العراقي محمد هاشم العاني.
وقد شاركت السلطنة في الاجتماع بوفد برئاسة سعادة طلال بن سليمان الرحبي نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للتخطيط.
وطلب المجلس، في ختام أعمال دورته غير العادية امس، من الأمانة العامة للجامعة العربية صياغة مشاريع القرارات المقترح صدورها عن القمة، وفق المناقشات التي جرت خلال الاجتماع ورفعها إلى الاجتماعات التحضيرية للقمة في لبنان، وكلف الأمانة العامة للجامعة بإرسال كافة الوثائق الخاصة بالدورة الرابعة للقمة التنموية: الاقتصادية والاجتماعية، إلى الدول الأعضاء،قبل أسبوعين من بدء موعد الاجتماع التحضيرية للقمة .
وقرر المجلس النظر في المقترح الخاص بالتنمية في الدول التي عانت من الحروب والنزاعات المسلحة والمرحلة التي تليها والمقدم من الجمهورية اليمنية، وكذلك المقترح الخاص بدعم جهود الصومال في مساعيه نحو تنفيذ خطة التنمية الصومالية وإعفائه من ديونه الخارجية والمقدم من جمهورية الصومال، وذلك خلال الاجتماعات التحضيرية للدورة الرابعة للقمة العربية التنموية في مدينة بيروت، على أن يتم موافاة الأمانة العامة للجامعة العربية بالوثائق اللازمة في هذا الشأن تمهيدا لتعميمها على الدول الأعضاء.
كما طلب المجلس من الدول الأعضاء موافاة الأمانة العامة للجامعة العربية بملاحظاتها بخصوص مشروع الملحق الخاص بالانعقاد الدوري للقمة العربية التنموية : الاقتصادية والاجتماعية في موعد أقصاه 15 يناير 2019، تمهيدا لتضمينها في مشروع الملحق وعرضه على الدورة العادية (103) للمجلس الاقتصادي والاجتماعي في فبراير 2019 تمهيدا لرفعه إلى مجلس الجامعة على مستوى القمة في دورته العادية (30) بالجمهورية التونسية في مارس 2019. وقام المجلس بتكليف الأمانة العامة للجامعة العربية بدراسة الموضوعات التالية المقترحة من الدول الأعضاء بالتنسيق مع أجهزة العمل العربي المشترك ووفقا للنظم المتبعة في هذا الشأن، وهي مشروع الاستراتيجية العربية للتمكين الاقتصادي والاجتماعي للمرأة في المناطق الريفية (مقترح الجمهورية التونسية)، وتشكيل لجنة فنية دائمة لتحليل المخاطر والتقصي والسيطرة على الأمراض العابرة للحدود (مقترح المملكة العربية السعودية )، وعمل دراسة (استقصاء) عن الجراثيم المقاومة لمضادات الجراثيم (مقترح المملكة العربية السعودية)، ووضع حد لعمليات تجنيد الأطفال ضمن العصابات الإرهابية (مقترح جمهورية العراق).
ويتضمن مشروع جدول أعمال القمة التنموية :الاقتصادية والاجتماعية في دورتها الرابعة 24 بندا في مقدمتها : تقرير الأمين العام للجامعة العربية عن العمل الاقتصادي والاجتماعي والتنموي العربي المشترك، وتقرير حول متابعة تنفيذ قرارات القمم العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية في دورتها الثالثة بالرياض 2013، وملحق خاص بالانعقاد الدوري للقمة العربية التنموية بناء على قرار من المجلس الاقتصادي والاجتماعي .
كما يتضمن مشروع جدول الأعمال بندا حول الأمن الغذائي العربي ويتضمن عدة مواضيع منها مبادرة الرئيس السوداني عمر البشير بشأن الأمن الغذائي العربي، البرنامج الطارئ للأمن الغذائي العربي، التكامل والتبادل التجاري في المحاصيل الزراعية والنباتية، ومنتجات الثروة الحيوانية في المنطقة العربية. ويشتمل مشروع جدول أعمال القمة العربية التنموية بندا حول تطورات منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى واستكمال متطلبات إقامة الاتحاد الجمركي العربي، والميثاق العربي الاسترشادي لتطوير قطاع المؤسسات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، والاستراتيجية العربية للطاقة المستدامة 2030، والسوق العربية المشتركة للكهرباء، ومبادرة التكامل بين السياحة والتراث الحضاري والثقافي الدول العربية، وإدارة النفايات الصلبة في العالم العربي .
ويتضمن مشروع جدول أعمال القمة بندا بشأن دعم الاقتصاد الفلسطيني والذي يتضمن الخطة الاستراتيجية للتنمية القطاعية في القدس (2018 -2022) وإنجازات صندوقي القدس والأقصى، كما يتضمن مشروع جدول الأعمال بندا حول التمويل من أجل التنمية، وبندا حول برنامج المساعدة من أجل التجارة، وبندا بشأن الأعباء الاقتصادية والاجتماعية المترتبة على استضافة اللاجئين السوريين وأثرها على الدول المستضيفة، وبندا حول التحديات التي تواجهها وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين «أونروا» وتبعاتها على الدول المستضيفة للاجئين الفلسطينيين.
كما يتضمن جدول الأعمال وضع رؤية عربية مشتركة في مجال الاقتصاد الرقمي، وحول الإطار الاستراتيجي العربي للقضاء على الفقر متعدد الأبعاد ٢٠٢٠-٢٠٣٠، ومنهاج العمل للأسرة في المنطقة العربية في إطار تنفيذ أهداف التنمية المستدامة 20300، إلى جانب المحفظة الوردية : pinktank « «مبادرة إقليمية لصحة المرأة». كما يتضمن مشروع جدول الأعمال، الاستراتيجية العربية لحماية الأطفال في وضع اللجوء/‏النزوح في المنطقة العربية، وبندا حول عمل الأطفال في المنطقة العربية بالإضافة إلى جانب الارتقاء بالتعليم الفني والمهني في الوطن العربي، وبرنامج إدماج النساء والفتيات في مسيرة التنمية بالمجتمعات المحلية، والدورة الرابعة عشرة للألعاب الرياضية العربية لعام 2021، وتقرير مرحلي حول جهود جامعة الدول العربية لدعم تنفيذ أهداف التنمية المستدامة 2030 بالمنطقة العربية، إلى جانب المنتديات (الشباب العربي، المجتمع المدني).
وكان وزير الاتصالات اللبناني جمال جراح قد أعرب عن سعادة بلاده باستضافة القمة العربية التنموية الاقتصادية والاجتماعية الرابعة وترحيبها بالقادة والضيوف العرب الذين سيحضرونها، مشيرا إلى أن الاجتماعات التحضيرية للقمة الاقتصادية على مستوى كبار المسؤولين ستكون في 17 يناير المقبل، والاجتماع الوزاري في 18 يناير، ومؤتمر القمة سيكون في موعده 20 يناير.