الأثنين المقبل.. الكلباني يرعى الملتقى الاجتماعي الثاني بالداخلية

 سيف بن زاهر العبري
نزوى في 19 ديسمبر/ تنظم المديرية العامة للتنمية الاجتماعية بمحافظة الدأخلية صباح الأثنين المقبل بفندق جراند مول بنزوى الملتقى الاجتماعي الثاني بعنوان ” العمل الاجتماعي – تنمية وعطاء “، حيث يرعى حفل افتتاح الملتقى معالى الشيخ محمد بن سعيد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية.

وحول أهداف الملتقى تحدث ل ” عمان ” الدكتور راشد بن سليمان المنظري مدير عام التنمية الاجتماعية بمحافظة الداخلية بأن الملتقى الاجتماعي سوف يناقش في نسخته الثانية مخرجات التدريب والتأهيل الحرفي والصناعي لمراكز الوفاء لتأهيل الأطفال المعاقين بمحافظة الداخلية، وما أفرزته السنوات الماضية من تحديات في تقديم خدمات التأهيل والرعاية لفئات المعاقين، وذلك منذ افتتاح مراكز الوفاء الخمسة بولايات محافظة الداخلية، حيث أن هناك حوالي 170 حالة تجاوزت أعمارهم ثمانية عشر عاما، بل ووصل أعمار بعضهم ما بين ثلاثين ألى أربعين عاما، مما يشكل تحديا لمراكز الوفاء مقارنة بأعمار الملتحقين الآخرين بها ، مشيرا إلى أن المديرية العامة للتنمية الاجتماعية طرحت فكرة تم مباركتها من قبل الوزارة، تتمثل في مشروعات قاعات لتأهيل المعاقين ممن تتجاوز أعمارهم الثمانية عشر عاما، تتضمن منافذ ومعارض تسويقية لمختلف المنتجات الحرفية وأعمالهم الإبداعية التي تتوافق مع قدراتهم الذهنية والحركية، وذلك بالتعاون المطلوب من مختلف المؤسسات ذات العلاقة ، كما أن للملتقى أهداف عامة تتمثل في تحقيق الشراكة والوقوف على أبعادها ومتطلبات نجاحها ومجالات تطويرها ، والعمل على ترسيخ روح التعاون والتنسيق مع مؤسسات المجتمع المدني، والوقوف على أهم العقبات والمشكلات التي تعيق صقل قدرات الأشخاص ذوي الاعاقة، وإيجاد برامج تأهيلية لسوق العمل وتشغيل بعض الحالات، وعدم تقبل القطاع الخاص لذلك، وكذلك أولياء الأمور في سبيل توظيف أبنائهم، وبالتالي وجود حلقة مفقودة في التعاون مع أهمية وجود ورش للتدريب والتأهيل والتسويق. كذلك التعرف على آلية تنفيذ المشروع من خلال تنفيذ ندوة تسلط الضوء على أهمية التأهيل، ومشاركة مراكز الوفاء في البرامج المعدة لذلك، وإقامة معرض تسويقي لمختلف منتجات مراكز الوفاء وصولا إلى فتح منفذ تسويقي دائم لها ، وسوف يتضمن حفل افتتاح الملتقى كلمة المديرية العامة للتنمية الاجتماعية، وعرض مرئي لأنشطة مراكز الوفاء الاجتماعي، وورقة عمل عن التأهيل والتدريب لمراكز الوفاء، وتكريم الفئات والجهات المساندة لجهود المديرية وأنشطتها الفاعلة، ومن ثم افتتاح المعرض المصاحب لفعاليات الملتقى.