منظمة المرأة العربية تؤكد أهمية تجويد مبادرات التمكين النسائي

وزير التنمية الاجتماعية يثمن دور الشباب في العديد من القضايا –

التقى معالي الشيخ محمد بن سعيّد الكلباني وزير التنمية الاجتماعية بمكتبه أمس الشباب العربي المشارك في أعمال الاجتماع السادس للجنة الاستشارية الدائمة للشباب العربي المقام على هامش استضافة السلطنة للمؤتمر السابع بمنظمة المرأة العربية حول التمكين الاقتصادي للمرأة وتعزيز قيم السلام والعدالة والمواطنة.
وأكد معالي الشيخ وزير التنمية الاجتماعية خلال اللقاء على دور الشباب الذي يعد المحرك الرئيسي لدعم المرأة العربية في العديد من القضايا وأنهم مساندون للبرامج التي تهم المرأة بشكل عام.
من جانبه، أشاد الشباب العربي بالتطور والرقي بالسلطنة في مختلف الجوانب خاصة في مجال الحوار الشبابي والثقافة الرائعة التي يتمتع بها الشباب العماني، معبرين عن سعادتهم بكرم الضيافة ومعرفة الشباب العربي عن القيم والعادات العمانية الأصيلة.
جدير بالذكر أن الشباب العربي المشاركين في أعمال الاجتماع يمثلون كلا من: العراق والأردن ومصر واليمن وليبيا ولبنان وفلسطين وتونس بالإضافة إلى السلطنة.
على صعيد متصل، ناقش المجلس التنفيذي لمنظمة المرأة العربية في اجتماعه العادي السادس عشر الذي عقد صباح أمس بفندق قصر البستان عددًا من المحاور التي تتصل بتمكين المرأة والنهوض بمساهماتها التنموية، واستعرض المجلس مجموعة من بنود أعمال الاجتماع المدرجة ضمن مناقشاته، وأقرت الإدارة العامة لمنظمة المرأة العربية تسمية (أيام مسقط) لكافة فعاليات المنظمة خلال استضافة السلطنة لأعمال المؤتمر السابع حيث ترأس وفد السلطنة في الاجتماع معالي الشيخة عائشة بنت خلفان السيابية رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية.
وتناول المجلس التنفيذي مؤشرات تنفيذ المبادرات المجتمعية للمنظمة كبرنامج المرأة العربية (الأمن والسلام) والذي نظمته إدارة المرأة والأسرة والطفولة بالمنظمة بالتعاون مع المكتب الإقليمي لمنظمة الأمم المتحدة، كما شهد الاجتماع مشاركة عدد من الدول الأعضاء بمنظمة المرأة العربية، وهي سلطنة عمان ومصر ولبنان والعراق والغرب وموريتانيا إضافة إلى الجزائر وتونس والأردن واليمن وليبيا وفلسطين إلى جانب مشاركة عدد من المنظمات والهيئات الإقليمية كجامعة الدول العربية، كما استعرض المجلس التنفيذي لمنظمة المرأة العربية التوصيات الصادرة من اللجنة الشبابية الدائمة بالمنظمة المرأة العربية والمتعلقة بتوسيع عضوية اللجنة الاستشارية وتفعيل دور اللجنة في خطة عمل المنظمة المستقبلية إلى جانب الاهتمام بالتجارب المجيدة في مجالات تمكين المرأة مع أهمية متابعة الالتزام بتنفيذ بالقرارات الصادرة من الهيئات والمنظمات الدولية والإقليمية المعنية بالمرأة.
وتضمن الاجتماع كلمة للمديرة العامة للمنظمة الدكتورة فاديا كيوان أوضحت فيها أهمية تنفيذ مبادرات مشتركة تختص بتعظيم العائد الاجتماعي للمشاريع وتجويد مبادرات التمكين النسائي مع تعزيز المشاريع والبرامج الرائدة في مجالات الوعي المجتمعي، كما اشتمل جدول أعمال المجلس على كلمة لمعالي نزيهة بنت الطيب العبيدي وزيرة المرأة والأسرة بتونس ورئيسة المجلس التنفيذي لمنظمة المرأة العربية أشارت فيها إلى أهمية التعاون بين الدول الأعضاء بالمنظمة بما يثري العمل الإقليمي المشترك وثمنت معالي نزيهة العبيدي استضافة السلطنة لفعاليات منظمة المرأة العربية.