بحث تصدير الأسماك عبر الشحن الجوي

عقد بمطار مسقط الدولي اجتماع تنسيقي بين عدد من مسؤولي وزارة الزراعة والثروة السمكية والمجموعة العمانية للطيران لمناقشة تصدير الأسماك عن طريق النقل الجوي خلال الفترة القادمة وأهم التسهيلات والخدمات المقدمة في هذا المجال والفوائد والمزايا المتوقعة من تصدير الأسماك بواسطة النقل الجوي في العديد من النواحي مثل: تقليل مدة التصدير والوصول إلى الكثير من الأسواق الخارجية وفتح أسواق جديدة للمنتج السمكي العماني.
والاجتماع الذي نظمته المجموعة العمانية للطيران بحضور المهندس يعقوب بن خلفان البوسعيدي مدير عام التسويق والاستثمار السمكي بوزارة الزراعة والثروة السمكية، حيث أكد الشيخ مصطفى بن محمد الهنائي الرئيس التنفيذي للمجموعة العمانية للطيران على أهمية الاجتماع ودوره في تطوير التعاون بين المجموعة والوزارة لما فيه الخير لقطاع الثروة السمكية وقطاع النقل الجوي وبما يساهم في تنمية وتطوير الاقتصاد الوطني.
بعد ذلك ألقيت محاضرة علمية عن صادرات الأسماك العمانية، وتم تقديم عرض مرئي، ومن ثم جولة تعريفية في مبنى قاعات الشحن الجوي التابعة للمجموعة العمانية للطيران في مطار مسقط الدولي وقدم شرحًا تفصيليًا وافيًا عن سير العمل في تلك القاعات والخدمات المقدمة فيها من قبل المختصين وبعدها فتح باب المناقشة وتقديم الأسئلة من الحضور.
ويهدف الاجتماع إلى مواكبة احتياجات تطوير الصادرات السمكية مع قطاع الطيران وتحديد ومواءمة الأسواق المستهدفة وضمان الموردين الملائمين لإيجاد سلسلة القيمة الفعالية وتحقيق المستويات المستهدفة من الطلبات مع ضمان تحقيق عائد مستديم وتعزيز القدرات المحلية إلى جانب سلسلة توريد المنتجات السمكية والسعي لتعزيز صادرات الأسماك العمانية من خلال تنفيذ استراتيجية عمان للشحن الجوي التي ستمكن المستثمر العماني للوصول للمنتجات السمكية للعالم من خلال دعم لوجستي متكامل يضمن الجودة ويعزز الإنتاجية والاستدامة.
حضر الاجتماع والفعاليات المصاحبة لها عدد من مديري الدوائر ورؤساء الأقسام والمختصين بالمديرية العامة للتسويق والاستثمار السمكي بوزارة الزراعة والثروة السمكية والمسؤولين من المجموعة العمانية للطيران وعدد من رجال الأعمال والمستثمرين وأصحاب شركات تصدير الأسماك الحاصلين على شهادة ضبط جودة الأسماك وأصحاب شركات الاستزراع السمكي وأصحاب ومسؤولي شركات ووكالات الشحن الجوي.