اليوم ختام حلقة العمل الآسيوية لمدربي الشطرنج

كتب- خليفة الرواحي:-

تختتم اليوم الثلاثاء بمجمع السلطان قابوس الرياضي ببوشر حلقة التدريب الآسيوية لمدربي ومدربات الشطرنج والتي نظمتها اللجنة العمانية للشطرنج خلال الفترة 14-18 ديسمبر 2018 بالتعاون مع الاتحادين الآسيوي والدولي وبمشاركة 33 مدربا ومدربة، ويرعى حفل الختام مساعد هليل الزويهري نائب رئيس الاتحاد الآسيوي للشطرنج .
وشهدت الدورة التي حاضر فيها المحاضر الدولي حسن خالد تفاعلا كبيرا من المشاركين حيث شملت الحلقة التدريبية العديد من المحاور تناولت مبادئ ومقدمات عن لعبة الشطرنج وأهمية دور المدرب في تأسيس النشء وخلال الدورة تتضمن عددا من المحاور الرئيسية منها أهم المواقع والكتب والمواد الشطرنجية وكيفية التعامل مع الناشئين والمتدربين وأخطاء المدربين.
كما قدمت الدورة بعض المواقف التكتيكية وبعض الأدوار القصيرة ودروسا للناشئين والمبتدئين والدور الهام للأدوار القديمة والهجوم على الملك وبناء ملفات الافتتاحيات وأهمية النهايات مع نهائيات أساسية وشرح بعض البرامج الشطرنجية الهامة وكيفية العمل على رفع مستوى الناشئين والعمل مع الأدوار الكلاسيكية وشرح بعض البرامج الشطرنجية الهامة ومهارة التحليل.
كما اشتملت الدورة على العديد من المناقشات والجلسات العملية والنظرية التي ركزت على طرق وأساليب التدريب للمراحل السنية والافتتاحيات والخطط وأوضاع النهائيات واستراتيجيات اللعب وكل ما يتعلق بلعبة الشطرنج. وهدفت الحلقة التدريبية الى تأهيل مدربي ومدربات الشطرنج ليقوموا بأدوارهم في تدريب الناشئة بكفاءة واقتدار، ونشر لعبة الشطرنج بالسلطنة من خلال مراكز التدريب بالمحافظات وبدعم من مؤسسة الزبير وكذلك مدارس الشطرنج بالتعاون مع الاتحاد العماني للرياضة المدرسية، والاستفادة من كافة جلسات الدورة وإثرائها بالمناقشات والحوارات الهادفة التي تؤكد على الفهم وتقود الى التطوير. وتعتبر هذه الحلقة التدريبية هي الثانية هذا العام في مجال التدريب والتي تهدف من خلاله اللجنة من تأهيل وتدريب الكوادر العمانية وإيجاد قاعدة عريضة من المدربين من مختلف محافظات السلطنة قادرة على التدريب وإدارة أنشطة اللعبة في الأندية والمراكز والمدارس واكتشاف وإعداد لاعبين قادرين على المشاركة والتنافس في البطولات التي تشرف عليها اللجنة العمانية للشطرنج، والعمل على تطوير أداء اللاعبين للمراحل السنية وإعدادها للمنافسات الدولية.