جائزة الكتاب الأوروبي لكتاب ومقال عن الشعبوية في أوروبا

بروكسل، (أ ف ب) – مُنحت جائزة الكتاب الأوروبي عن العام 2018 في بروكسل للصحفيين جيرالدين شوارتز وبول لندفاي اللذين تناولا موضوع تصاعد الشعبوية في أوروبا.
وتمنح مؤسسة «إسبري دوروب» (روح أوروبا) هذه الجائزة سنويا منذ العام 2007 بدعم من الرئيس السابق للمفوضية الأوروبية جاك دولور. والهدف من هذه الجائزة، بحسب مانحيها، تكريم رواية ومقال يقدّمان «رؤية فريدة» عن الاتحاد الأوروبي.
في فئة المقالات، منحت الجائزة للصحفي النمسوي من أصل مجري بول لندفاي عن مقال «أوربان، رجل أوروبا القوي الجديد» عن صعود رئيس الوزراء المجري الذي أصبح أحد أبطال المعسكر المشكك بجدوى الاتحاد الأوروبي والمعادي للهجرة.
وفي فئة الرواية، فازت الصحفية والكاتبة الفرنسية الألمانية جيرالدين شوارتز عن كتاب «فاقدو الذاكرة» عن تاريخ ألمانيا النازية من خلال قصة عائلتها. وقالت الكاتبة لوكالة فرانس برس إن الهدف الأساسي من كتابها هو إظهار أهمية إحياء الذاكرة التاريخية من أجل القضاء على الموجات الشعبوية.