ارتياح كبير في مجيس والجماهير تأمل بلوغ النهائي

جاء الارتياح كبيرا في الوسط الرياضي بمجيس بعد أن صعد الفريق إلى الدور نصف النهائي من مسابقة كأس حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – لكرة القدم لهذا الموسم.
وأتى صعود مجيس بعد أن عاد بالتعادل السلبي من خارج الديار أمام العروبة في مباراة الإياب من الدور ربع النهائي التي جرت على ملعب المجمع الرياضي بصور.
وكان مجيس قد فاز بهدف وحيد في مباراة الذهاب التي جرت في الدور ذاته على ملعب المجمع الرياضي بصحار الشهر الماضي.
وقد ساهمت جماهير مجيس في خط التأهل للدور نصف النهائي من المسابقة الغالية بتحملها عناء الذهاب إلى صور وتجسيد الوقفة خلف الفريق. وقد ارتفعت أسهم الجهاز الفني للفريق بقيادة المدرب الوطني سالم بن سلطان النجاشي الذي تمكن من قيادة الفريق لتحقيق الفوز في مباراة الذهاب بملعبه والتعادل في مباراة الإياب خارج ملعبه.
الآمال والطموحات في مجيس ارتفعت وباتت ذكريات بلوغ المباراة النهائية في التسعينات تتجدد لتكرارها في هذا الموسم.
وبحكم الواقع فإن الفريق فرصته قائمة للاستمرارية في المسابقة وبلوغ النهائي.
مجلس الإدارة برئاسة الطيب بن عبدالنور الفارسي تلقى التهاني بالصعود وسط ارتياح من أداء الفريق.