قاسمي.. ايران لن تخضع للضغوط الأمريكية

طهران في 6 ديسمبر / العمانية / قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية بهرام قاسمي إن الولايات المتحدة تسعی عبر تشكيل لجان ومجموعات في مختلف انحاء العالم الى عرقلة مجالات التعاون الاقتصادي مع ايران.

‎ووضح في تصريح له أن لدى إيران امكانيات واسعة جدًا تمكنها من اجتياز المرحلة الراهنة بسهولة وأن الاتفاق النووي ” أتاح لايران دورًا فاعلًا علی صعيد المعادلات الاقليمية والدولية ” وكان من شأن هذه العملية أن توفر مناخًا جديدًا في حال استمرارها لكن التطورات الاقليمية والمواقف الأمريكية الأحادية أدت في نهاية المطاف الی انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي والتوجه نحو اعادة الحظر.

وأشار قاسمي الی أن معظم بلدان العالم بما فيها أوروبا والصين وروسيا وأيضًا أمريكا اللاتينية أعربت عن تأييدها لاستمرار وبقاء الاتفاق النووي وهي تبذل جهدها في هذا السياق.