الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا تحتفل بتخريج كوكبة جديدة من الاطباء والصيادلة

مسقط في ٥ ديسمبر /العمانية / احتفلت الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا بتخريج كوكبة جديدة من طلبة البكالوريوس في الطب العام والصيدلة والعلوم الصحية تزامناً مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الثامن والأربعين المجيد تحت رعاية معالي الدكتورة راوية بنت سعود البوسعيدية وزيرة التعليم العالي بحضور عدد من أصحاب المعالي وأصحاب السعادة.

وقد تم تخريج 132 طبيبا من الدفعة الحادية عشر و 72 صيدلانيا من الدفعة الثانية عشر. و القى الشيخ سالم بن سعيد آل فنه العريمي رئيس مجلس إدارة الجامعة الوطنية كلمة اكد من خلالها على حرص المؤسسات التعليمية وبدعم من الجهات الحكومية المختصة على تطوير وتحديث البرامج الأكاديمية المعتمدة لرفع المستوى العلمي.

فيما وجه الدكتور آليكارشيناس نائب الرئيس المشارك للبحوث الإكلينيكية والتقدم المؤسسي بجامعة وست فرجينيا رسائل للخريجين مطالبا ايهام ان يكونوا مثاليين لانهم مستقبل سلطنة عمان وحثهم على ان يكون لهم هدف في حياتهم لإحداث تأثير على مرضاهم ومجتمعهم.

والقى عميد الكلية الدكتور صالح بن محمد الخصيبي كلمة قال من خلالها ان تخرج هذه الكوكبة أتت بالمثابرة المستمرة والالتزام الكبير من أعضاء المجلس التنفيذي للجامعة لجعل الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا حقيقة واقعة ومنارة في تطوير التعليم العالي في السلطنة وبجهود الطلاب وتميزهم في تحصيلهم العلمي.

وأضاف ان كلية الطب وكلية الصيدلة قامت منذ تأسيسها بتخريج 786 طبيبًا و 587 صيدليًا و 92 من خريجي العلوم الصحية.

وفي الختام قامت معالي الدكتورة راعية الحفل بتسليم الجوائز للحاصلين على المراكز الأولى في المجالات العلمية المختلفة من ثم قامت بتسليم شهادات التخرج لبقية الخريجين والخريجات.