الشنفري يفتتح الملتقى المسرحي بظفار

كتب – بخيت كيرداس الشحري –

انطلقت أمس بمجمع السلطان قابوس الشبابي للثقافة والترفيه بصلالة فعاليات الملتقى المسرحي لعام 2018م والذي نظمه المجمع تحت رعاية سعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار بحضور عدد من المسؤولين والمسرحيين والمهتمين بشؤون المسرح.
وقد بدأت فعاليات الملتقى بكلمة ألقاها الدكتور منصور بن سلطان الطوقي مدير عام مجمع السلطان قابوس الشبابي للثقافة والترفيه بصلالة أكد فيها على أن الحركة المسرحية في محافظة ظفار تشهد نشاطاً كبيراً وتطوراً ملحوظاً مقارنة بالأعوام الماضية. ومن هذا المنطلق تم الإعلان عن الملتقى المسرحي ضمن خطط وفعاليات المجمع لهذا العام 2018م وذلك لتحفيز المسرحيين ولصقل القدرات والمواهب الفنية وذلك بهدف إيجاد جو من التعاون وتبادل الخبرات في هذا المجال إلى جانب استكشاف المواهب الجديدة في شتى المجالات المختلفة لعناصر العرض المسرحي لتسهم في إبراز هذه المواهب وتوجيهها التوجيه الصحيح. وأشار الطوقي إلى أن المجمع يسعى إلى تبني البرامج ذات الطابع الترفيهي والتثقيفي والتي تساعد على توثيق العلاقات بين مختلف أطياف المجتمع كمظلة راعية للشباب بما يتيح تحقيق الأهداف والتطلعات المرجوة واكتشاف المواهب الشابة في شتى المجالات الثقافية والفنية والعلمية. وقد حث الشباب خلال كلمته على المشاركة في مختلف الأنشطة والبرامج والعمل بروح الفريق الواحد وتحمل المسؤولية الاجتماعية وتنظيم الأنشطة والفعاليات والبرامج والدورات التدريبية داخل المجمع وخارجه وفق خطط العمل المقررة.
وألقى فيصل بن فرج النهاري اليافعي رئيس فرقة اوبار المسرحية كلمة المسرحيين في الملتقى قال فيها: أن المسرح هو عالم يحكي الواقع والخيال يبدأ من المؤلف الذي طوق الأقلام والمجلدات إلى المخرج الذي أرضخ كل الإمكانيات والعقول ليجسدها الفنان بموهبته التي يستطيع من خلالها إيصال رسالته للجمهور. وأضاف قائلاً: أن ما يميز هذا الملتقى المسرحي أنه يعتبر الاول من نوعه يجمع المسرحيين دون منافسة ويبرز جيلاً جديداً يجمعهم مع رواد المسرح من خلال البرامج التدريبية والمحاضرات واللقاءات التشاركية والجلسات الحوارية الهادفة.

فقرات الملتقى

تخللت فعاليات الملتقى عرض مرئي حول المسرح وأهميته في ذاكرة الشعوب وإبراز حضارتها وكذلك سلط الضوء على الحركة المسرحية في السلطنة منذ نشأته وكما تم تقديم لوحات فنية استعراضية من الفنون العمانية قدمتها فرقة التعاون وفرقة الفنون بالإضافة إلى فقرات مسرحية كانت نتاج ورشة عمل قدمها المخرج المسرحي أحمد معروف اليافعي حول كيفية إعداد الممثل المسرحي قام بأداء العرض المسرحي طلاب من المدارس الذي حضروا ورشة العمل المسرحي.

تكريم المسرحيين في ظفار

كما شهد افتتاح الملتقى تكريم عدد من المسرحيين الشباب ورؤساء الفرق المسرحية بمحافظة ظفار حيث تم تكريم كل من المخرج المسرحي أحمد معروف اليافعي والمخرج أحمد معجين الرواس والممثلين: مؤيد اليافعي، ومحمد باشعيب، وأشرف المشيخي ومبارك المعشني ومطران عوض والعاص المشيخي والمؤلفين إبراهيم الرواحي، وهلال العريمي
وكما تم تكريم المشاركين في أعمال الملتقى والمتحدثين في حلقات العمل المصاحبة للملتقى حيث أقيمت ثلاث حلقات عمل شارك بها المؤلف المسرحي نعيم فتح مبروك بعنوان النص المسرحي وكما قدم محمد المهندس اليافعي مؤلف ومخرج مسرحي حلقة عمل بعنوان الإخراج المسرحي وقدم الدكتور مرشد راقي عزيز محاضرة عن واقع المسرح في محافظة ظفار.
ويقول المخرج احمد معروف اليافعي مشرف الملتقى المسرحي بظفار أن مثل هذه الفعاليات والملتقيات تعود بالنفع على المسرح والمسرحيين خاصة وان الساحة لدينا تحتاج إلى نقاش جدي ومباشر مع المختصين في هذا الأمر بحيث يتمكن المشارك في هذا الملتقى من الربط النظري والعملي في العمل المسرحي خاصة وان جميع المحاضرين شخصيات لها باع طويل في المسرح وتفاصليه الكاملة من إخراج وتأليف وتمثيل وهذا الأمر يشعرنا بالمسؤولية أكثر في تقديم الأفضل دائما.