ديسمبر المقبل.. ندوة «مسندم في ذاكرة التاريخ العماني»

تنظم هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية ندوة تحت عنوان «مسندم في ذاكرة التاريخ العماني» والمعرض الوثائقي الثامن، وذلك يوم الإثنين 10 ديسمبر المقبل، في محافظة مسندم بمقر غرفة تجارة وصناعة عمان بولاية خصب، وتأتي الندوة ضمن برامج الهيئة المختلفة في إبراز الجوانب التاريخية والحضارية والثقافية بالمحافظات ومدن السلطنة، كما يبرز دور هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية في حفظ الذاكرة الوطنية وتعزيز المشاركة المجتمعية، حيث ستناقش الندوة 12 ورقة عمل يلقيها عدد من الأساتذة والباحثين، مقسمة إلى أربعة محاور: المحور السياسي والتاريخي والمحور الجغرافي والمحور الاقتصادي والاجتماعي إلى جانب المحور الثقافي.
كما تهدف الندوة إلى التعريف بالدور التاريخي الذي لعبته محافظة مسندم عبر تاريخها الطويل وانعكاس ذلك الدور على تاريخ المحافظة بوجه خاص وعلى التاريخ العماني على وجه العموم، وذلك من خلال استعراض ودراسة مجموعة من الوثائق والكتب والمخطوطات والروايات، حيث تحظى محافظة مسندم بأهمية في التاريخ العماني، فهي تطل على مضيق هرمز الشريان الحيوي الذي يعد من أكثر الممرات المائية الدولية أهمية في العالم، كما تعد محافظة مسندم البوابة الشرقية لحركة التجارة والملاحة من وإلى الدول المطلة على الخليج العربي. وتنفرد محافظة مسندم بمقومات جغرافية ومناخية مختلفة، إلى جانب المقومات البشرية التي تضفي للمكان أهميته الاقتصادية والسياسية والاجتماعية. فمن هذا المنطلق ستستعرض الندوة أهم الأحداث التي شهدتها محافظة مسندم في التاريخ، وتشمل مجموعة أوراق العمل التي تتطرق إلى أهمية المحافظة من الجانب الجغرافي والتاريخي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي، كما يصاحبها معرض وثائقي بالجوانب التاريخية لعمان بما في ذلك محافظة مسندم ويضم مجموعة من الوثائق والصور التاريخية والخرائط والمحفوظات التي تبين جزءا من التاريخ العريق الذي تزخر به سلطنة عمان.