DCIM100MEDIADJI_0005.JPG

هيئة المنطقة الاقتصادية تطرح مناقصة الخدمات الاستشارية للحزمة الثانية من تطوير الطريق الرئيسي بالدقم

«عمان»: قال هلال بن علي الخروصي عضو مجلس إدارة شركة أوكسيا والمدير العام التنفيذي بشركة النفط العمانية: إن شركة أوكسيا (OXEA) سوف تلعب دورا حيويا من خلال استثماراتها في مجمع البتروكيماويات المزمع إقامته في الدقم من خلال الشراكة الاستراتيجية بين شركة النفط العمانية وشركة البترول الكويتية العالمية موضحا أن شركة أوكسيا ستقوم بتطوير مصنع منتجات الأكسو وتوفير التكنولوجيا ودعم العمليات التشغيلية والتسويق مستفيدين من خبرات الشركة العريقة في هذا المجال.
وأكد في تصريح لمجلة الدقم الاقتصادية أن أوكسيا تُعتبر إحدى الشركات الناجحة ضمن الاستثمارات العالمية لشركة النفط العمانية وتكمل منظومة استثمارات شركة النفط العمانية في الشق السفلي في قطاع الطاقة، موضحا أن شركة أوكسيا تمتلك عددا من تكنولوجيا إنتاج الأكسو.
وتعتبر شركة أوكسيا أكبر مورّد لمنتجات الأكسو في العالم وتبلغ قدرتها الإنتاجية 1.3 مليون طن سنويا وتقدر مبيعاتها السنوية بنحو 1.2 مليار يورو وتنتج أكثر من 70 مادة كيميائية من الأكسو التي تستخدم في مجموعة واسعة من الصناعات التخصصية كالصناعات الدوائية والعطور والطلاء والمواد الصمغية وزيوت التشحيم ومستحضرات التجميل والبلاستيك وغيرها.
وتستحوذ شركة أوكسيا على حصة سوقية عالية في أسواق الولايات المتحدة الأمريكية وأوروبا وتوفر منتجات لأكثر من ألف زبون على مستوى العالم، وتوجد للشركة مصانع في ألمانيا وهولندا والصين بالإضافة إلى الولايات المتحدة الأمريكية.
وقال الخروصي انه منذ استحواذ شركة النفط العمانية على شركة أوكسيا يتم تدريب مجموعة من المهندسين العمانيين في مواقع الإنتاج المختلفة، كما يوجد عدد من العمانيين يعملون بشركة أوكسيا في مختلف المجالات كتطوير الكوادر البشرية والتسويق ويرأس الإدارة التنفيذية رئيس تنفيذي عماني.
وجاء تصريح الخروصي أثناء زيارة وفد هيئة المنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم برئاسة معالي يحيى بن سعيد الجابري رئيس مجلس إدارة الهيئة إلى مدينة هيوستن الأمريكية ضمن الحملة الترويجية للمنطقة في الولايات المتحدة الأمريكية.
وخصصت مجلة الدقم الاقتصادية عددها الجديد للحملة الترويجية للمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم في 8 مدن عالمية في اليابان وكوريا والصين والولايات المتحدة الأمريكية، واستهدفت الحملة استقطاب الشركات العالمية للاستثمار في الدقم.
من جهة أخرى قالت مجلة الدقم الاقتصادية: إن العام الجاري شهد طرح عدد من المناقصات لتنفيذ مشاريع خدمية تترجم تطلعات الهيئة في جعل الدقم مدينة مهيأة للعيش والعمل والإقامة.
وشملت المناقصات التي تم طرحها حتى بداية شهر أكتوبر 2018: تقديم الخدمات الاستشارية للتصميم والإشراف على تنفيذ الحزمة الثانية من تطوير الطريق الرئيسي بالدقم وهو طريق السلطان سعيد بن تيمور باتجاه الشمال، ويعد هذا المشروع استكمالا لتطوير الحزمة الأولى من ذات الطريق الذي يربط الدقم بولايات محوت وهيما والجازر.
وبحسب المجلة سيتم تصميم ازدواجية طريق السلطان سعيد بن تيمور مع إعادة تحديد وتطوير مسار الطريق بالإضافة إلى طرق الخدمات وذلك لاستيعاب متطلبات حركة المرور في المستقبل مع ارتفاع وتيرة التنمية الصناعية. ووفقا للمشروع الجديد سيتم تصميم ازدواجية الطريق من نقطة نهاية الحزمة الأولى من المشروع إلى الحدود الشمالية للمنطقة الاقتصادية الخاصة بالدقم بطول 14 كم.
وأجرت المجلة حوارا مع سعادة محمد بن سالم الحارثي سفير السلطنة في جمهورية كوريا تطرق فيه إلى العلاقات القائمة بين السلطنة وكوريا وجهود البلدين لتطويرها بما يخدم مصالح البلدين الصديقين، كما سلطت المجلة الضوء على المدن الذكية والعديد من المشاريع الأخرى بالمنطقة.