356 ألـف بحــريني يـدلون بأصـواتهم فــي الانتخــابـات البــرلمـانية اليـــوم

لاختيار 70 عضوا بينهم 40 نيابيا و30 بلديا –
موفد البحرين ـ عامر الأنصاري:-

يستعد مواطنو مملكة البحرين اليوم السبت إلى الاتجاه لصناديق الانتخابات لاختيار مرشحيهم من المجلسين النيابي والبلدي، وذلك تشكيلا للمجلسين في الفصل التشريعي الخامس للمملكة.
وكان المركز الاعلامي لانتخابات المجلسين قد عقد يوم أمس مؤتمرا صحفيا تحدث فيه كل من معالي وزير العدل والشؤون الإسلامية والأوقاف الشيخ خالد بن علي آل خليفة، ووزير شؤون الإعلام علي بن محمد الرميحي، ورئيس هيئة التشريع والإفتاء القانوني المدير التنفيذي للانتخابات المستشار نواف عبدالله حمزة.
وتحدث معالي الوزير آل خليفة عن استعدادات المملكة للعرس الانتخابي، والذي بدأ مع بداية العام الحالي، مشيرا إلى أن عدد المترشحين للمجلسين فاق بكثير أعداد المترشحين في الفصل التشريعي الرابع في عام 2014، حيث بلغ عدد من تنطبق عليهم الشروط 430 مترشحا، بينما في عام 2014 بلغ عدد المترشحين 266.
كما تطرق إلى عملية الإشراف الانتخابي، مشيرا إلى أن هناك 54 لجنة انتخابية في المملكة يشرف عليها القضاة الذين سيتجهون اليوم إلى لجان الانتخابات في تمام الساعة الخامسة فجرا، كما اشار إلى أن عمليات الفرز تكون يدوية في كل لجنة بإشراف القضاة أمام المرشحين والناخبين بكل وضوح، متطرقا إلى أن العملية الانتخابية من بدايتها وإلى نهايتها بما في ذلك الطعون وغيرها تحت إشراف القضاء البحريني.
أما وزير شؤون الإعلام البحريني فتحدث عن الجانب الاعلامي، وأهمية الاعلام في نقل وقائع التصويت وإبراز اهمية المشاركة المجتمعية في هذا العرس الانتخابي، وأوضح في المؤتمر أن المملكة تستعد لهذا الحدث الوطني بمشاركة 500 من الكوادر الإعلامية المحلية وحوالي 120 اعلاميا من الوطن العربي.
وفيما يتعلق بالاستعدادات الفنية تحدث المستشار نواف عبدالله حمزة بقوله ان جميع لجان الانتخابات والبالغ عددها 54 لجنة تم تجهيزها فنيا بمستوى عالٍ، مشيرا إلى ان هناك 14 مركزا عاما يحق لكافة الناخبين التوجه إليه، و40 مركزا أو لجنة محدود في دوائر الانتخابات المرتبطة بالمناطق.
ويحسم الناخبون البحرينيون اليوم والبالغ عددهم 356 الفًا و467 ناخبا تأهل المترشحين لكلا المجلسين والبالغ عددهم 506 منهم 430 مترشحا تنطبق عليهم الشروط، ليشغلوا مقاعد المجلسين النيابي والبلدي، بواقع 40 مقعدا للمجلس النيابي و 30 مقعدا للمجلس البلدي.
وسبق ذلك في تاريخ 20 نوفمبر الحالي تصويت المواطنين البحرينيين المقيمين خارج المملكة وذلك في السفارات والقنصليات البحرينية.
وبشكل مفصل ترشح لمجلس النواب في الفصل التشريعي الخامس 293 مترشحا، وللمجلس البلدي 137 مترشحا.
وللمرأة البحرينية طموح في الفوز بعضوية كلا المجلسين النيابي والبلدي، فقد ترشحت 47 امرأة في كلا المجلسين، بينما كان العدد المترشح من النساء في الفصل التشريعي الرابع حوالي 22 مترشحة.
جدير بالذكر، أن مجلس النواب المنتخب من الشعب البحريني، يقابله مجلس معين من الحكومة البحرينية، ويطلق عليه مجلس الشورى، والمجلسان «النيابي» و«الشورى» هما مكونان للمجلس الوطني البحريني.