طموح مشترك في الفوز .. واستنفار خاص في الشباب !

ليلة السطر الأخير في الدور الأول –
يكتب دوري (عمانتل) اليوم السطر الأخير في نصفه الأول بعد مسيرة امتدت عدة أشهر شهدت الكثير من البذل والعطاء والجهد من جميع الأندية تطلعا لتحقيق النتائج الإيجابية واصطياد أكبر عدد من النقاط يمنحها موقعا جيدا في الترتيب العام.

بدأت الجولة الأخيرة بأربع مواجهات وتستكمل اليوم بالثلاث الأخرى التي تجمع المباراة الأولى منها بين الشباب وصور بإستاد السيب الرياضي في الساعة الرابعة وأربعين دقيقة وستجمع المباراة الثانية النهضة وضيفه الرستاق بمجمع البريمي الرياضي في الساعة السادسة وخمس وأربعين دقيقة، وتختتم المباريات بلقاء مسقط وصحم بإستاد السيب الرياضي في الساعة السابعة وأربعين دقيقة.
تمثل مواجهات اليوم أهمية كبيرة للفرق الستة في مقدمتها الشباب الذي عانى في هذا الموسم، ومنذ عامين لم يواجه مثل هذا الموقف الصعب بالتواجد في المراكز الأخيرة؛ ولذلك يبحث اليوم عن نهاية سعيدة في النصف الأول؛ لتضميد بعض جراحاته نتيجة تعرضه لهزة كبيرة أفقدته توازنه ومن ثم العديد من النقاط.
شهد نادي الشباب لقاءات فنية وإدارية في اليومين الماضيين وحث اللاعبين على تحقيق الفوز اليوم حتى يكون بداية انطلاقة لتعديل كامل للصورة في الدورة الثانية.
البحث عن النقاط سيكون هدف النهضة الذي يبحث عن التقدم خطوة للأمام وكذا الحال لصور والرستاق فيما يتوقع أن تبلغ الإثارة قمتها في لقاء صحم ونادي مسقط لتقارب المستوى الفني والتساوي في طموحات الفوز.
وعلى صعيد آخر قامت لجنة الحكام في أيام فترة التوقف بترتيب أوراقها ومراجعة السلبيات والأخطاء، وبعد تعيينها لحكام الجولة الأخيرة في الدور الأول أصدرت تعليمات واضحة لجميع رجالات الصافرة تلزمهم فيها بضرورة التركيز وتقديم مستويات طيبة في آخر مباريات الدور الأول وترك انطباع طيب وجيد يؤكد حقيقة الحكم العماني المتطور والمجيد.