ماي في بروكسل لوضع اللمسات الأخيرة على «البريكست»

بروكسل (أ ف ب): توجهت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي إلى بروكسل أمس لتسوية آخر النقاط العالقة بشأن خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي، قبل خمسة أشهر من الموعد المحدد لذلك، في الوقت الذي تواجه فيه ماي تمردا داخل حزبها المحافظ بسبب إدارتها ملف بريكست، وذلك قبل قمة قادة الاتحاد الأوروبي يوم الأحد والمخصصة لاتفاق بريكست. وقالت وزيرة العمل البريطانية أمبر راد أمس «على الرغم مما يقوله الناس أعتقد أن اتفاقية الانسحاب ستتجاوز» هذه العقبة.
وتبحث ماي في بروكسل «إطار العلاقة المقبلة» بين لندن والاتحاد الأوروبي لإنهاء مفاوضات معقدة غير مسبوقة بدأت في يونيو 2017.