قطاع الكهرباء يواكب الطلب المتزايد على الطاقة نتيجة التوسع العمراني والتجاري والصناعي

إنتاج السلطنة يسجل 36.6 ألف جيجاواط ساعة في 2017 وتوقعات بتجاوز هذا الرقم العام الجاري –

يتزايد الطلب على الطاقة الكهربائية بالسلطنة نتيجة التوسع والامتداد العمراني وكذلك نتيجة تنامي الاستثمار الصناعي والتجاري، وقد وضعت السلطنة في صدارة أولوياتها تلبية الطلب المتزايد على الطاقة سواء بالتوسع في بناء محطات توليد جديدة أو بالتوسع في مشاريع الطاقة المتجددة التي قطعت شوطا كبيرا في البلاد. وكان إنتاج السلطنة من الكهرباء في عام 2017 قد بلغ 36.6 ألف جيجاواط ساعة، وهى أعلى بنسبة 8.9% عن التقديرات المتوقعة. وقدرت الهيئة العامة لتنظيم الكهرباء صافي إنتاج الكهرباء للشبكة الرئيسية بحوالي 32.108 ألف جيجاواط ساعة وهى أعلى بنسبة 8.7% مقارنة بعام 2016، كما قدرت الهيئة صافي إنتاج كهرباء ظفار بحوالي 3.4 ألف جيجاواط ساعة وهي أعلى بنسبة 9.6% مقارنة بعام 2016. أما صافي تقديرات الشبكة الريفية فقد بلغت 1.13 ألف جيجاواط ساعة بزيادة 13.7% مقارنة بالعام السابق.
وتراجع استهلاك الغاز المستخدم في توليد الكهرباء وتحلية المياه بنسبة 5.5% في العام الماضي مقارنة بعام 2016 وفي ذات الوقت ارتفعت معدلات إنتاج الكهرباء والمياه بنسبة 5.7% و0.4% على التوالي.
وكشفت هيئة تنظيم الكهرباء عن انخفاض استهلاك الغاز للمحطات الموصولة بالشبكة الرئيسية المرتبطة إلى 236 مترًا مكعبًا قياسيًا في العام الجاري من 264 مترًا مكعبًا قياسيًا العام الماضي بما يعادل 10.8% وأقل بنسبة 34% عن ما كان عليه الاستهلاك في العام 2005.
يذكر أن نظام الكهرباء والتزويد بالسلطنة يعتمد على الشبكة الرئيسية المرتبطة والتي تشكل 88% من إجمالي الكهرباء المزود بها في السلطنة، وهي شبكة الكهرباء المرتبطة في شمال السلطنة التي تزود الكهرباء للمشتركين المرتبطين بشركات مسقط لتوزيع الكهرباء، وشركة مجان وشركة كهرباء مزون.
أيضًا هناك نظام ثاني وهو شبكة الكهرباء المرتبطة في جنوب السلطنة التي تزود الكهرباء للمشتركين المرتبطين بنظام كهرباء ظفار ويشكل 9% من إجمالي الكهرباء المزود بها في السلطنة. أما النظام الثالث فهو يخص شبكة المناطق الريفية، وتزود المشتركين في المناطق الريفية غير المرتبطين بالشبكة الرئيسية أو بنظام كهرباء ظفار، ويشكل هذا النظام 3% من إجمالي الكهرباء في السلطنة. وكان إجمالي إنتاج السلطنة من الكهرباء حتى نهاية سبتمبر الماضي قد بلغ 28378 جيجاواط في الساعة وسجلت محافظة الوسطى النسبة الأكبر من ارتفاع مستوى الإنتاج بنهاية سبتمبر الماضي حيث زاد إجمالي إنتاج الكهرباء بنسبة 7ر53 % مسجلة 3ر320 جيجاواط في الساعة.
وكان صافي إنتاج السلطنة من الكهرباء حتى نهاية سبتمبر من عام 2017 الذي يشمل مشتريات الشركة العمانية لشراء الطاقة والمياه ومشتريات شركة كهرباء المناطق الريفية حسب المناطق قد بلغ 9ر28123 جيجاواط في الساعة.
أما العام الجاري 2018 فقد بلغ إنتاج السلطنة من الكهرباء بنهاية أغسطس 2018- أكثر من 25.6 ألف جيجا واط في الساعة، بنسبة زيادة قدرها 2.3%، مقارنة مع الفترة ذاتها من 2017، وارتفع إنتاج المياه ليبلغ أكثر من 277.7 مليون متر مكعب بنسبة زيادة قدرها 5.4%، مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2017.
وأظهرتْ آخر الإحصائيات الأوليَّة الصادرة عن المركز الوطني للإحصاء والمعلومات أنَّ إجمالي إنتاج السلطنة من الكهرباء حتى نهاية أغسطس 2018، بلغ 25 ألفا و673.8 جيجاواط في الساعة، مقارنة مع نهاية أغسطس 2017م، الذي شَهِد إجمالي إنتاج 25 ألفا و91.6 جيجاواط في الساعة. وبلغ إجمالي إنتاج الكهرباء في محافظات شمال الباطنة وجنوب الباطنة والظاهرة 13 ألفا و514.5 جيجاواط في الساعة، مُسجِّلة نسبةَ زيادة قدرها 2.6% عن الفترة ذاتها من 2017 التي شهدت إنتاج 13 ألفا و176.8 جيجاواط في الساعة. وسجَّلت محافظتا شمال الشرقية وجنوب الشرقية ارتفاعًا بإجمالي الإنتاج نسبته 0.6%؛ حيث بلغ إجمالي الإنتاج 5 آلاف و683.8 جيجاواط في الساعة، مقارنة بـ5 آلاف و650 جيجاواط في الساعة بنهاية أغسطس 2017. وسجَّل إجمالي إنتاج الكهرباء في محافظة مسقط ارتفاعا نسبته 6% ليبلغ ألفين و689.9 جيجاواط في الساعة، مقارنة بألفين و538.1 جيجاواط في الساعة، بنهاية أغسطس 2017. وفي محافظة ظفار بلغ إجمالي إنتاج الكهرباء حتى نهاية أغسطس ألفين و361.1 جيجاواط في الساعة، بانخفاض نسبته 4.8% عن نهاية أغسطس 2017م التي شهدتْ إنتاج ألفين و478.8 جيجاواط في الساعة.
وبلغ إجمالي إنتاج الكهرباء في محافظة الداخلية 813 جيجاواط في الساعة بارتفاع نسبته 9.5%، مقارنة بنهاية أغسطس 2017 حيث بلغ إجمالي إنتاج الكهرباء بالمحافظة وقتها 742.2 جيجاواط في الساعة. وفي محافظة الوسطى زاد إجمالي إنتاج الكهرباء بنسبة 29% مُسجِّلا بنهاية أغسطس 312.3 جيجاواط بالساعة، مقارنة بالفترة ذاتها من 2017 والتي شهدت إجمالي إنتاج كهرباء بالمحافظة بـ242.1 جيجاواط في الساعة. كما زاد إجمالي إنتاج الكهرباء في محافظة مسندم بنسبة 13.5% مسجلا بنهاية أغسطس 299.3 جيجاواط في الساعة، مقارنة مع نهاية أغسطس 2017م؛ حيث بلغ إجمالي الإنتاج 263.6 جيجاواط في الساعة.
أمَّا صافي إنتاج السلطنة من الكهرباء حتى نهاية أغسطس 2018، والذي يشمل: مشتريات الشركة العمانية لشراء الطاقة والمياه، ومشتريات شركة كهرباء المناطق الريفية، حسب المناطق؛ فقد بلغ 25 ألفا و549.3 جيجاواط في الساعة، مقارنة بنهاية أغسطس 2017؛ حيث بلغ صافي الإنتاج 24 ألفا و744.7 جيجاواط في الساعة بزيادة قدرها 3.3%. وجاءت أكبر كمية صافي إنتاج للكهرباء في محافظات شمال الباطنة وجنوب الباطنة والظاهرة؛ حيث بلغ صافي الإنتاج بنهاية أغسطس 13 ألفا و405.6 جيجاواط في الساعة، مقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2017 التي شهدتْ صافي إنتاج 13 ألفا و15.5 جيجاواط في الساعة وبنسبة ارتفاع قدرها 3%.
من ناحية أخرى، بَلَغ إنتاج السلطنة من المياه حتى نهاية أغسطس الماضي 277 مليونا و702 ألف و400 متر مكعب، بزيادة قدرها 5.4% عن نهاية أغسطس 2017م، والتي شهد إنتاج المياه حينها 263 مليونا و577 ألفا و400 متر مكعب. وارتفع إنتاج المياه حتى نهاية أغسطس 2018 في محافظة مسقط بـ5.6%، مسجلا 123 مليونا و793 ألفا و100 متر مكعب، مقارنة بنهاية أغسطس 2017م التي شهدتْ إنتاج 117 مليونا و278 ألف متر مكعب. وزاد إنتاج المياه في محافظة ظفار بـ4.3% مسجلا 36 مليونا و363 ألفا و900 متر مكعب، مقارنة مع نهاية أغسطس 2017م؛ حيث شهدتْ تلك الفترة إنتاج 34 مليونا و864 ألف متر مكعب. وبلغ إنتاج المياه بالمحافظات الأخرى بنهاية أغسطس 117 مليونا و545 ألفا و400 متر مكعب، وبارتفاع قدره 5.5% عن نهاية أغسطس 2017؛ حيث بلغ الإنتاج 111 مليونا و435 ألفا و400 متر مكعب.