في احتفالها بالعيد الوطني: «مدائن» تؤكد حرصها على الارتقاء بخدمات المستثمرين

احتفلت منطقة الرسيل الصناعية، التابعة للمؤسسة العامة للمناطق الصناعية – مدائن، أمس بالعيد الوطني الثامن والأربعين المجيد، وذلك بتنظيم لقاء مفتوح مع الرؤساء التنفيذيين وأصحاب الأعمال والمستثمرين في المنطقة، حيث بدأ الحفل بكلمة للمهندس محسن بن زهران الهنائي، مدير عام المنطقة، أوضح من خلالها أن منطقة الرسيل الصناعية كانت الانطلاقة الحقيقية للقطاع الصناعي في السلطنة قبل ثلاثين عاماً بعدما بدأ العمل فيها تحت مسمى هيئة الرسيل الصناعية عام 1983، ولنجاح التجربة ولتوسعة نطاق التنمية الشاملة والمستدامة ليشمل كافة محافظات السلطنة، جاء تأسيس المؤسسة العامة للمناطق الصناعية – مدائن عام 1993 لتنطلق مسيرة البناء والنمو وتتولى مع نهاية عام 2010 إدارة وتشغيل سبعة مناطق صناعية موزعة على مختلف محافظات السلطنة وهي صحار، ريسوت، نزوى، صور، البريمي إضافة إلى منطقة الرسيل الصناعية ومنطقة سمائل الصناعية، هذا بالإضافة إلى إدارة «مدائن» وتشغيلها لمنطقة صناعة تقنية المعلومات واحة المعرفة مسقط والمنطقة الحرة بالمزيونة.
وأضاف الهنائي: نؤكد حرصنا على الرقي بالخدمات المقدمة للمستثمرين والاستمرار في تحسينها، مستغلين هذه المناسبة برفع أسمى آيات التهنئة والتبريكات إلى مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه وأمده بموفور الصحة والعافية والعمر المديــد، كما نتقدم بالتهنئة الخاصة إلى المستثمرين بمنطقة الرسيل الصناعية وكافة الشركات وموظفيها وجميع مرتاديها، كما أن هذه المناسبة الوطنية المجيدة تمثل فرصة يحرص من خلالها أبناء الشعب العماني الوفي على التعبير عن عمق امتنانهم لباني نهضة عمان الحديثة وذلك من خلال الكثير من وسائل التعبير الفردية والجماعية، كما أن هذه المناسبة الوطنية تمثل فرصة للنظر والتأمل فيما تحقق من منجزات وأهداف في مختلف المجالات، وهي منجزات يفخر بها الوطن والمواطن على كافة المستويات، والانطلاق من ذلك نحو آفاق العزة والمجد والرقي والازدهار وتحقيق المزيد من الأهداف والإنجازات.