تعيين مصعب المحروقي رئيسا تنفيذيا للمجموعة – إعداد خطة دمج النفط العمانية وأوربك وتشكيل فريق إدارة موحد

الرمحي: الاندماج سيحقق فوائد عديدة ويوفر فرصا أكبر للتطوير –
صحار – مكتب (عمان):-

أعلن مجلس إدارة شركة النفط العمانية وشركة النفط العمانية للمصافي والصناعات البترولية (أوربك) عن تعيين مصعب بن عبدالله المحروقي رئيسًا تنفيذيًا للمجموعة ابتداء من 2 ديسمبر القادم.
وكان قد تم توحيد مجلس إدارة الشركتين خلال أكتوبر من العام الماضي كخطوة مبدئية لدمج إدارة الشركتين وإدارة الأصول والأعمال التابعة لهما.
وسيتم تنفيذ الدمج على عدة مراحل مع مراعاة طبيعة أعمال كلا الشركتين، حيث ستركز المرحلة الأولى على إعداد خطة الدمج المتوقع الإعلان عن تفاصيلها خلال الربع الثاني من العام القادم.
كما تم تشكيل فريق إدارة موحد بقيادة المهندس مصعب بن عبدالله المحروقي وعضوية كل من عصام بن سعود الزدجالي والمهندس أحمد بن صالح الجهضمي وطلال بن حامد العوفي والدكتور سالم بن سيف الهذيلي.
وأكد معالي الدكتور محمد بن حمد الرمحي رئيس مجلس إدارة شركة النفط العمانية وأوربك أن مجلس الإدارة يؤمن بأن هذا الاندماج سيحقق فوائد عديدة للسلطنة وسيساهم في تحقيق خطط النمو المستقبلية الطموحة للمجموعة وسيوفر فرصا أكبر للتعلم والتطوير للموظفين».
وشغل مصعب المحروقي منصب الرئيس التنفيذي لشركة أوربك خلال الفترة من 2010 إلى 2016 ونجح خلال هذه الفترة في قيادة وتحقيق أول وأكبر دمج تجاري في السلطنة.
وعلى أثر هذا الدمج، عملت شركة أوربك على تحقيق استراتيجية نمو طموحة شملت تنفيذ كل من مشروع تحسين مصفاة صحار ومشروع خط أنابيب مسقط صحار لنقل المنتجات النفطية ومشروع مجمع لوى للصناعات البلاستيكية باستثمار إجمالي يزيد عن 9 مليارات دولار، كما شغل مصعب عدة مناصب بشركة النفط العمانية خلال الفترة من 2003 إلى 2010، بما فيها منصب رئيس الاستثمارات في عام 2008، حيث عمل على متابعة وتطوير استثمارات شركة النفط العمانية التي تزيد عن 30 استثمارا، وكان لمصعب دور فعال في نمو استثمارات شركة النفط العمانية في داخل السلطنة وخارجها.
وحصل مصعب على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة أدنبرة في عام 2003 وشهادة البكالوريوس في الهندسة الكيميائية من جامعة نوتنجهام في عام 1999م.
وبدأ مشواره المهني في عام 1999 كمهندس بشركة شلمبر جير في غرب إفريقيا وبحر قزوين قبل الالتحاق بشركة النفط العمانية في عام 2003. يمتلك مصعب خبرة عملية كبيرة في العمليات والتقنية والتجارة والمالية في كلا شقي النفط والغاز (العلوي والسفلي) مما يمنحه الخبرة الكافية لتولي منصب الرئيس التنفيذي للمجموعة.